Drinking Partner .

IMG-20151211-WA0032

○ رفيق الشرب ○

لوهان ، لقد اتى السيد اوه و هو يطلبك حالاً “

تقدم رجل في عقده الثالث نحو المسمى لوهان الذي يهندم مظهره امام المرآة ذات اﻷضواء الصفراء .

” حسناً انا آتٍ “

هتف بينما يحرك قدميه نحو الباب ليخرج من الغرفة المليئه بعدة التجميل و الثياب ، ليتجه من خلال الممر الهاديء ذو اﻷضواء الخافته برفقة مرافقه الشخصي الى مكان آخر يعج باﻷشخاص و صدى الموسيقى الصاخبه و التلوث الضوئي .

كانت الحانه في حالة من الهيجان فقد قامو بتوضيف دي جي جديد ليلقى اعجابا من الجميع في يومه اﻷول مما سبب زحاما شديداً .

اكمل سيره بين اﻷجساد المتراطمه ليصل نحو شخص معين ، عندما اقترب من منطقة الطاولات التفت لمرافقه ليأمره بالذهاب فلم يعد له حاجه .

اقترب اكثر حاملاً ابتسامته الساحره الى تلك الطاوله التي يجلس حولها رجل وحيد بشعر بني و بذله رسميه و بتعابير جامده كان ينظر نحو مهووسي الرقص على المنصه ، هو كان بين فترة و اخرى يطلق ضحكة ساخره على اشكالهم الشبيهه بالزومبي كيف انهم يسقطون ثم ينهضون ليعاودو الرقص ، مخبولين .

” مرحبا ~ سيد سيهون لقد اتيت “

قال لوهان بأبتهاج كعادته ، هو لطيف بطبيعته ذلك ما يجعله مطلوباً بكثره من قبل الزبائن ، لوهان كان يعمل كمستمع و شريك شرب و متحدث جيد للزبائن الذين يريدون الحديث او شكي همومهم و هو سيشاركهم و يواسيهم بصدق ، ذلك ما يجعله مرغوبا من الجميع فهو لطيف و حنون و مستمع جيد .

لكن مؤخراً بدأ برفض بعض من يطلبه ﻷن هناك زبونا قرر ان يمنحه اوقاتا اكثر ليجلس معه و يحادثه بشكل يومي تقريباً ، ذلك السيد الجامد ذو طابع المدير التنفيذي لشركة ما ، بعمر الزهور .. تقريباً في العشرينيات .

” نعم ، ارى ذلك “

اجابه سيهون بخفوت

” ايييه ؟ ~ ما بال هذا الترحيب الجامد “

تحدث ثم جلس بجانب سيهون الذي استمر بمراقبة المنصه .

” سيدي ، انت لا تبدو في مزاج جيد للحديث .. ما رأيك بكأس من الشراب ؟ “

قال بينما يتناول بيده الزجاجة و اﻷكواب ليقوم بسكب النبيذ بها .

لقد انفصلت عن حبيبتي “

قالها بنبره هادئه غير مباليه بينما اﻷخر تصنم بتعابير مندهشه

” مالذي تقوله ؟ الم تكونا على وفاق مالذي جرى اﻵن ؟ “

لم يتلقى رداً من سيهون الذي التقط كأسه و قام بشربه فوراً و طلب كأس آخر ، كان على لوهان تنفيذ اﻷمر و سكب المزيد فأن لم يكن زبونه بحاجة للتحدث هو فقط سيرافقه و يرفه عنه و يشرب معه .

رفع سيهون كأسه المملوء امام لوهان ليقوما بعمل نخب ، ضربا كأسيهما معا و قاما بشرب الموجود في الكأس من تلك المراره .

” ما زلت بارعا في الشرب سيد سيهون “

قال بينما يبلع المشروب المر اللاذع ، ينتظر رداً من سيده الذي اكتفى بوضع الكأس على الطاوله و ثني ذراعيه ضد صدره و العوده لمشاهدة الحشد الراقص لذا هو بدوره قرر ان يلتزم الصمت و يستمر بسكب الشراب .

” لقد تشاجرنا ، لم اعد انجذب اليها هي كانت مزعجه فقط “

تحدث سيهون فجأة بعد فترة من السكوت ، التفت اليه لوهان سريعاً .

” هل كان سبباً مقنعاً ؟ اعني سبب انفصالك عنها “

” لا اعلم ، لكن لم اعد اكن لها شيئاً لذا سيكون من الهدر للوقت و المال ان اتظاهر بالحب لها “

قال و عاد للشرب مجدداً بينما يراقبه اﻵخر

” اظن بأنها قسوه نوعا ما ، لكن سيد سيهون ؟ هل انت بخير ؟ حتى بالرغم من كونك لم تعد تكن لها المشاعر اشعر بأنك نوعاً ما محبط “

تلقى ابتسامه متكلفه من سيده جعلته يستغرب ، حقاً هو كان دائماً يقول بأن سيهون غريب اﻷطوار لكن اﻵن هو ايقن تماماً ، أحياناً يصعب فهمه و التنبؤ بما يفكر به .

” هل هو واضح لتلك الدرجه ؟ “

” همم في الحقيقه .. نعم “

تلقى ابتسامه اخرى جعلته نوعاً ما يفقد اعصابه ، بقي يراقب سيهون الذي بدأ بشرب كأسه التاسع و يبدو انه ثمل تقريباً

” سيدي ، هل استطيع ان اساعدك بشيء ما ؟ ، انت تعلم وظيفتي تتطلب ان اجعل زبائني يشعرون بالراحه ، اطلب اي شيء و سأنفذه ﻷجلك “

تحدث بأهتمام بينما يتحسس يد سيده سيهون ، التفت له اﻵخر ينظر مباشرة في عينيه .

” اي .. شيء ؟ “

تحدث بثقل بينما يرجع شعره للخلف ، ابتلع اﻵخر بتوتر

” اا اجل .. سأفعل ان كنت ستشعر بتحسن “

لقد انفصلت عن حبيبتي “

قالها بنبره هادئه غير مباليه بينما اﻷخر تصنم بتعابير مندهشه

” مالذي تقوله ؟ الم تكونا على وفاق مالذي جرى اﻵن ؟ “

لم يتلقى رداً من سيهون الذي التقط كأسه و قام بشربه فوراً و طلب كأس آخر ، كان على لوهان تنفيذ اﻷمر و سكب المزيد فأن لم يكن زبونه بحاجة للتحدث هو فقط سيرافقه و يرفه عنه و يشرب معه .

رفع سيهون كأسه المملوء امام لوهان ليقوما بعمل نخب ، ضربا كأسيهما معا و قاما بشرب الموجود في الكأس من تلك المراره .

” ما زلت بارعا في الشرب سيد سيهون “

قال بينما يبلع المشروب المر اللاذع ، ينتظر رداً من سيده الذي اكتفى بوضع الكأس على الطاوله و ثني ذراعيه ضد صدره و العوده لمشاهدة الحشد الراقص لذا هو بدوره قرر ان يلتزم الصمت و يستمر بسكب الشراب .

” لقد تشاجرنا ، لم اعد انجذب اليها هي كانت مزعجه فقط “

تحدث سيهون فجأة بعد فترة من السكوت ، التفت اليه لوهان سريعاً .

” هل كان سبباً مقنعاً ؟ اعني سبب انفصالك عنها “

” لا اعلم ، لكن لم اعد اكن لها شيئاً لذا سيكون من الهدر للوقت و المال ان اتظاهر بالحب لها “

قال و عاد للشرب مجدداً بينما يراقبه اﻵخر

” اظن بأنها قسوه نوعا ما ، لكن سيد سيهون ؟ هل انت بخير ؟ حتى بالرغم من كونك لم تعد تكن لها المشاعر اشعر بأنك نوعاً ما محبط “

تلقى ابتسامه متكلفه من سيده جعلته يستغرب ، حقاً هو كان دائماً يقول بأن سيهون غريب اﻷطوار لكن اﻵن هو ايقن تماماً ، أحياناً يصعب فهمه و التنبؤ بما يفكر به .

” هل هو واضح لتلك الدرجه ؟ “

” همم في الحقيقه .. نعم “

تلقى ابتسامه اخرى جعلته نوعاً ما يفقد اعصابه ، بقي يراقب سيهون الذي بدأ بشرب كأسه التاسع و يبدو انه ثمل تقريباً

” سيدي ، هل استطيع ان اساعدك بشيء ما ؟ ، انت تعلم وظيفتي تتطلب ان اجعل زبائني يشعرون بالراحه ، اطلب اي شيء و سأنفذه ﻷجلك “

تحدث بأهتمام بينما يتحسس يد سيده سيهون ، التفت له اﻵخر ينظر مباشرة في عينيه .

” اي .. شيء ؟ “

تحدث بثقل بينما يرجع شعره للخلف ، ابتلع اﻵخر بتوتر

” اا اجل .. سأفعل ان كنت ستشعر بتحسن “

” تشه ، لهذا اشعر باﻷنجذاب نحوك شياو لوهان ~ “

توردت خدي الفتى و حصل نوعاً ما على ضربه في صدره من كلام اﻵخر ، اطلق قهقهه خجله و اطبق بيده اﻷخرى على يد سيهون الكبيره .

” اذا ؟ ماهو طلبك ؟ ، سيدي “

اقترب اﻵخر من اذن لوهان

” لنذهب لغرفة المتعه و نحضى بوقت خاص .. بعيداً عن الجميع “

ارتخت يدي لوهان الملتفه حول كف سيهون وقد تبدلت ملامحه ﻷخرى متعجبه ..

” مهلاً .. س-سيدي ! انت تعلم تماماً ، انا لا اعمل عاهرا “

” و ان يكن .. لتكن اﻵن و لي فقط “

بدأ لوهان بسحب يديه ببطء الى ان امسك سيهون بيديه و توسد رأسه صدر لوهان و همس هناك .

” هان – آه ، انا معجب بك .. الست تفعل المثل “

هو سمعه بوضوح بالرغم من الضوضاء حوله ، اقشعر عندما بدأ سيده بالتنفس ضد رقبته لينتهي بتقبيله هناك .

” س-سيدي .. “

” لنذهب ، لوهان ~ .. “

” انت ثمل اﻵن “

” انفعلها هنا ؟ ما رأيك “

” سيد اوه .. ت-توقف اه  “

فقد سيطرته على كبت صوته حالما لامست كف سيهون جزئه الحساس بدأ بصره باﻷهتزاز و كذلك كفه المطبقه على فمه .

بشكل ما وجد نفسه في تلك الغرفه ، هو فقط لاحظ نظرات من حولهما فقرر اخذه لتلك الغرفه و كبته هناك بدون فعل اي شيء مريب لا يرغب به .

لوهان صارح نفسه في تلك اللحظه ، هو كان معجبا بسيهون كثيراً اعجب برجولته الطاغيه كيف انه جاد و لعوب في الوقت ذاته كان معجبا بابتسامته الجانبيه وما تحمله من بحة قهقهته .

هو رماه على السرير حالما دخل الى الغرفه بحكم انه كان يسند سيهون على كتفه ، عاد و اغلق الباب سريعاً ثم ليعود و يجلس مجدداً على طرف السرير ، لقد استنفذ الكثير من انفاسه فحمل شخص اثقل منك و حمله على الدرج علاوة على ذلك شيء منهك .

شعر بيد على كتفه ، التفت نحو سيهون ليفاجئه اﻵخر بقبله ، هو كافح ليفصلها لكن ذراعي اﻷخر كانت اﻷقوى لتحكم اغلاقها على جسد لوهان و تضغطه اكثر ضد جسده . ‏لوهله فقد لوهان قدرته على التركيز و خصوصاً عند شعوره بطعم النبيذ في فم سيده ، هو شيئاً فشيئاً بدأ بمسايرة سيهون بشكل لا ارادي فقد كان يحرك رأسه و شفتيه تناسقا مع تحركات اﻵخر .

اﻵن شعر بأنه قد وصل ذروته فجسده يشتعل تدريجياً و رؤيته اصبحت مشوشه ، معمي بالرغبه .. حاله كحال سيده

حالما افلته سيهون ارتخى جسد لوهان بينما يقوم بالتقاط انفاسه و قد علق عينيه النصف مغلقه على سيهون الذي بدأ بخلع الجاكيت الرسمي اﻷسود و ربطة عنقه و حل اول زرين من قميصه اﻷبيض .

” انهض “

امره سيهون وهو بتخدير اطاعه و وقف امامه بينما سيهون يجلس على السرير ، مد يده و امسك طرف الجاكيت الجلدي الخاص بلوهان و خلعه لتظهر له بشرة لوهان الناصعه من خلال قميصه ، رماه بعيداً فهو لم يعد بحاجته اﻵن .

لكنه بعد ان خلعه بقي يمعن النظر في جسد لوهان دون ان يقوم بلمسه ، بعد ان تفحص جسده من اعلاه ﻷسفله نظر في عينيه بعمق .

” اخلع ثيابك ، ببطء “

قالها بخدر تائها في عيني اﻵخر ، هو بدأ برفع كفيه المهتزه نحو طرف قميصه و يسحبه لﻷعلى ، يخلعه ببطء و اثاره كما طلبه سيده .

ارتعش جسده بسبب البروده التي لفحت جسده ، بتردد اتجهت انامله نحو حزام و سحاب بنطاله ليخلعه بنفس الطريقه تاركاً ثيابه التحتيه فقط هي ما تستره .

سيهون لوهله شعر بأن عقله قد سلب منه ، لقد وقع اكثر في غرام هذا الملاك النقي امامه .

” تقدم ، اخلع ثياب سيدك “

امره سيهون مجدداً ، لكن عكس المرة اﻷولى هو لم ينفذ مباشرةً بل اخذ منه بعض الوقت .

” لوهان ؟ “

همس سيهون ببحته التي اذابت قلب اﻵخر ، انتفض حال سماعه لسيده يناديه ليتقدم نحوه بخطوات مهتزه ليقف بين ساقي سيهون و يبدأ بحل ازرار قميص سيهون واحداً واحداً يأخذ وقته ببطء ، انتفض مجدداً عندما شعر بكفي سيهون تحيط بخاصرته و بنظراته التي تركز على معالم وجهه .

غص لوهان حال رؤيته لجسد سيهون العلوي العاري ، كان متناسقا و منحوتا بدقه ، تفاصيله فاتنه ناهيك عن العضلات السداسيه على معدته . ‏اغمض عينيه عندما بدأ سيهون بتحريك يده على ظهره و من ثم تقريبه ناحيته ليطبق شفتيه على عنق لوهان يقبل و يمتص ذلك الجزء داخل فمه جاعلا الفتى يتأوه بنعومه جعلته يذوب ، بيديه يتلمس كل جزء من جسد اﻵخر بخفه و قد ازال القطعة الوحيده الباقيه على لوهان بعد ان اخذ وقته في اثارته و بدأ بالتمادي و التمرد و تجاوز المساحة الشخصيه للفتى لوهان .

تلك الغرفة امتلئت بصرير السرير الذي يرتطم قوياً بالجدار و بتأوه و انين اﻷثنين معا ..

جسد لوهان امتلئ بالعلامات المزرقه و قطرات العرق اعلى جبينه و شفتيه لم تطبق للحظه من اﻷصوات التي يخرجها ، كاد يفقد عقله من المتعة الي يحصل عليها من سيده ، لم يفضله سيهون حالاً فقد كان كاﻷعمى لا يرى سوى الفتى اسفله كيف ينساب شعره الحريري على جبينه و كيف يبدو جامحا و مثيرا وهو يغرس اظافره في ظهر سيهون ، جانب آخر من الفتى الذي يثير اهتمامه مؤخراً .

انتهت دفعاته العنيفه بصرخه من لوهان تنذر بوصوله لذروته تليها رعشاته بعد ان اطلق أخيراً و الحال بالمثل مع سيهون .

تنفس كلاهما طلبا للهواء و ليريحا نفسيهما ، اخرج سيهون علبة سجائره ليقحم احدها بين شفتيه و بيده الحره قام بالتمسيد على شعر لوهان الذي يتوسد فخذه .

” سيدي ، لقد اخبرتك مسبقاً ان تقلع عن التدخين “

تمتم لوهان بخدر و بعينين مغلقه ليبتسم سيهون بتكلف بعد ان نفث الدخان من فمه .

” هان-آه ، انت اﻷفضل .. اشعر بتحسن “

” يسرني سماع ذلك “

تحدث متعبا وقد توردت وجنتاه ، يتلمس يد سيده المتخلله بين خصل شعره .

” شيء اخر… “

تحدث بينما يدنو ﻷذن اﻵخر ليهمس هناك

” هل تقبل اﻷرتباط بي ؟ “

” آه ~ سيد اوه انت مليء بالمفاجئات “

وضع سيهون اصبعه على شفتي لوهان ليطبقهما

” سيهون فقط .. بدون كلفه “

قهقه لوهان ليحصل بعدها على قبله من سيهون .

” الجواب لطلبك سيكون نعم ، سيهون “

End 🌸

___________

وحشتوني ي كيكاتي!! 😭

ذا ونشوت اعتذار على المده الحيوانه الي قطعتكم فيه .

أولاً انا اعتذر ﻷني م جاوبت عليكم ف اﻷسك ﻷني حاذفتو من فتره 🚶

ثانياً اننننننن شاء الله راح انزل الجزء الثاني من ونشوت اﻷخرس قريباً ان شاء الله و بعدو بارت من hate turns into love .

و ذا المره جدياً حالتزم بوعدي ، اسفه لكم ﻷني مره مهمله 😭💔

اتمنى ينال الونشوت اعجابكم ، اول مرا اكتب شي بلس ايتين 🙊

 

 

كونوا بخير و مينهيوف تحبكم 🌸

Twitter

16 فكرة على ”Drinking Partner .

  1. 😊 Like it ..It was interesting
    I’m waiting for the part,my dear🙂
    علقت بحسابي.. بس عمري فيه جزئيه كتبتيها مرتين لو حابه تعدلين عليه
    هاذي ” اا اجل .. سأفعل ان كنت ستشعر بتحسن “

    لقد انفصلت عن حبيبتي “

    قالها بنبره هادئه غير مباليه…..
    لو فيه تكلفه عليك مايحتاج تعديله لأن مو شيء بالغ الأهميه🙂 ولأن البارت جميل بما فيه الكفايه
    We Love you

    أعجبني

  2. رووووووووووووووووووووعة
    ابدعتى اونى والله
    اووووووووووووووووووه
    جاااااااااااااااااااااااااااامد^^
    يسلموااااا
    ابداااااااااااااااااااااااااااااااااااع
    فاااااااااااااايتنغ ^^

    أعجبني

  3. حسبيالله😭💥 وش ذا متت قسم بالله الونشوت أكثر من رائع يفلج والسرد إبداع والأحداث تخرفن اقشعريت omg Amazing 😨 فايتنغ بالتوفيق والله يسعدك فرحتيني بالونشوت كنت ضايجة 🚫💥❤👍👏💋👑💕😷

    أعجبني

  4. تخهثبمسورخثهعرىمنىمرى
    اااه قلبي الصغير لا يتحمل !
    ياااااااي بارت هيت ترنز انتو لوف !
    ما تدرين شكد ظليت انتظره😥
    انا تقريبا سأبككي .
    كوماوو اوني .
    فايتينغ !

    أعجبني

  5. خييييال الونشوت والاحداث جامده حييل
    يحمسس حيييل ويخرفن
    احبك اوني
    ابداعتي بالونشوت اعشق هالكوبل
    كوماوهه على الونشوت الجمييل
    فاااايتنغ

    أعجبني

  6. ودميودنوبحبنقحسمقجينببتب 😭😭 ابكي ولا اضحك !!
    يجنن قطع قلبي وروحي وعقلي وكل شي . الزبده انيي تخرفنت انفاسي ضاقت وانا اقرا تعبت وانا اقرا مادري شقول بس يوم خلصت ااون شوت قلت آااااه طلعت كل الانفاس الي كنت كاتمتها 😥😂.. يوه تعبت وانا اقرا
    تحمست لما سيهون قال اي شي ؟ . عاد لوهان قمط 😂 بعذره . المشكله ان سيهون مز بعذر لوهان تخرفن وراح معه للغرفه ، اما سيهون صراحه مالومه يوم انه خق ع لوهان اكثر من حبيبته 🌝 يعني في احد ما يخق ع فتى ابيض ودك تشفشفينه حتى شفايفه تجيب العافيه !
    اصبري انا عقلي تشنج وانا اتخيل سيهون وهو يبوس لوهان والله تحمست 😭 .. دتويخبوبسنبتياسنبتسميتتبسسسسسششسي .. مادري شقول بس تعجز الحروف عن التعبير شي ممتع😭😂🔥🌚

    لما سيهون قال للوهان فصخ ملابسك . حسيت اني انا سيهون ولوهان يفصخ قدامي حمااس 😢 .. عاد بقا بس بالبوسكر فخوذه وصدره وكل شي ودك تبوسينه فيه 😳🔥.. ووه
    ولا لما سيهون قرب من لوهان قبل ما يدخلون الغرفه ، وضغط ع هذاك 😭 .. اخخخخ مادري شقول والله
    والله انك رجعتي انا بشي يسعدنا ما قصرتي. اامدونه من زمان ما نزل فيها شي انا صابني احباط .. عاد قليل مدونات تنزل بهالفتره .. اقليه الي ينزلون
    باختصااار شككرااً شككرا 😍😭💕💕💕💕
    يعطيك العافيه وابنتظار الون شوت القادم

    أعجبني

  7. الونشوت استنفذ طاقتي……..
    جدياً قليله ف حقه كلمة جمييييل!!
    رائع بشكل يعجز وصفه…
    شي جميل من كتاباتك راح يكون ممل وخايسً
    بالعكس جميل ويحمس تكملينه.
    اه اخخخخيييراً باذت من الفيكز بينزل 😭 💜.
    انا سعيده سعييييده بسبب الخبر ذا.
    انتظرك جميلتي 💜
    شكراً ع الونشوت الرائع.
    ويعطيك الف عافيه 💜.
    نحبك اكثر لطيفتي

    أعجبني

  8. تتننمنيسسسسمممنسشسسنمممسسسوننرسشياةثث
    سرت اطلسم واقول كلامي ملخبط مشاعري اضطربت . وعقلي توقف عن تفكييير لوهله . وقلبي توقف عن نبض ل لحظات 😭😭😭 ياللهي حبيبتي ماذا فعلتي بي ؟. ماذا افعل لقد جننت حق ؟
    لطييييييييف الون شووووت. لطيييف … لوهان 😭 ياللهي وسيهون يقتتتتل اكثثثر رجوله سيهون ولوهان الخجول والمحححب. ودي اقتل نفسي. ون شوووت مدري كيف اوصفه بس انجلطت بحق ياللهي
    م اعرف عن اي جزئيه اتكلم فيها وعجبتني لان كل بارت يقتل. ونهايه تجلط اكثثثثثثر .
    مثل المارشميلو. مثل حلوي السكر. هذا اللي كتبتي
    من اي عبير صنعتي لطيفتي
    استطعتي اسعدي بهذا ون شوووت
    .
    .
    بجد كان جميل. انتظر ابداعتك القادمه بفارغ الصبر 😍 لا اعلم ماذا اقول. كميسادا لطوفتي

    أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s