Hate Turns Into Love – CH 16

64a5ceba-d794-4fd4-9731-fd5fcd4a765d

SEHUN

 

كتب مانجا سلام دانك اصبحت مثيرة للاهتمام فجأه ، فقد التقطت العديد منها و رصصتها بجانبي على منضدة الدراسه في حال انهيت قراءة الفصل الذي بيدي انتقل للفصل اﻵخر .

 

لم اكن ارغب بالنوم بشكل اوضح لذا جاهدت نفسي و قاومته ..

لا اعلم حقا ما الفائدة من فعل هذا ، لكن بشكل ملح اردت رؤية لوهان .. اريد رؤيته .

 

اردت ان يتوقف عقلي عن سرد العديد من المشاهد التي تحدث بينه و بين خليله ، مشاهد لا تجعلني سعيداً ، مشاهد اريد تبديدها سريعًا خارج عقلي .

مهما قضيت من وقت في قراءة الكتب الهزليه عقلي ما زال يرسمه امام ناظري بهيئة لا تعجبني و تجعل نظام جسدي يختل من أسفله .

 

كيف يبتسم ، كيف ينظر بحب ، و .. كيف يبدو في سرير أحده- اللعنه !! ها انا مجدداً افكر به بتلك الطريقة المريضه !!

تبا لك اوه سيهون و لعقلك القذر فلتذهب و تتفحم بين نيران الجحيم . 

 

فركت صدغي برعونه محاولا التركيز على ما بين يدي ﻷطرد اﻷفكار القذرة من جمجمتي ، بقيت اتتبع الرسم و اقرأ السطور بهمس حاد و اقلب الصفحات بقوه .

 

اجل هذه مانجا رائعه !! مانجا سلام دانك هي اﻷفضل ، اريد قرائتها حتى الصباح .. نعم انا اﻵن مركز بالكامل ! 

يا الهي انها تسديده رائعه .. كل شيء بها مثالي و نمط الرسم هو اﻷفضل ، خاصةً هذا الجزء !! واه رسم جسد كايدي متقن جداً في هذه الصفحه ! همم لقد جعلوه يبدو مثيراً بحبيبات العرق المتطايره تلك ، واه يبدو صلبا و رشيقا ذو خصر منحوت جميل ، يبدو مشابها بخاصة … لوهان .

 

” اللعنه !!!! ” 

رميت ذلك الكتاب من بين يدي ليرتطم بالجدار بقوه ، شددت على غرتي ﻷعيدها للخلف بينما اقف عن كرسي الدراسه ﻷخرج من الغرفة نحو المطبخ ، حلقي قد جف بالفعل و انا بحاجة للماء على الفور .

 

🌸

 

فتحت باب الثلاجة اتناول قنينة الماء من داخلها ﻷفتحها و من ثم شربها مباشرةً ، اشعر ببرودتها تنساب عبر بلعومي لتنتشر داخل صدري و تثلجه ، كان شعوراً جميلاً قد استوطن معدتي ليزيح الحرارة بداخلها .

اسندت رأسي على باب الثلاجة بعد ان ابتلعت اخر دفعة من الماء ﻷستعيد انفاسي ببطء و اطهر عقلي و اخفف من حرارة جسدي .

 

سيهون انت مريض مختل حقاً ، لقد سمحت لنفسك بأن تحب اخاك لكنك أبداً لن تسمح لنفسك ان تفكر به بتلك الطريقة المريضه ! 

انت ببطء تتحول لعاهر ساقط .. اخرج من ذلك المستنقع حالاً ! لوهان فتى ! و اﻷهم من ذلك هو شقيقك ، ذلك مقزز !

كيف لك ان ترغب بشقيقك و بأنتهاكه ؟ حتى الحيوانات لن تفعل شيئاً بشعا كهذا .

لذلك اصحو ايها اللعين و عد لوعيك ! .

 

و بخت نفسي داخلياً بكلمات قاسيه ، اعلم اني استحق اكثر منها .. للحد الذي يجعلني ارغب بحرق يدي و معاقبة نفسي حتى اتوقف تماماً عن التفكير به و أفكر مليا قبل ان اطرح صوره امام عيني ، بشده انا اود العودة لنفسي السابقه .. الى سيهون الفتى السيء الذي يمقت شقيقه اﻷنثوي لوهان . 

 

و لكم كنت مرتاح البال في تلك اللحظات ، لم اكن اهتم بمشاعره او بما يفعل او بما قد يحصل له كان في حياتي اقل ما يقال عنه السراب .. لكن رغبتي الملحه التي نمت لحمايته فجأه جعلتني اصبح على ما انا عليه اﻵن ، شاذ قذر لعين يتوق ﻷخيه !! .

 

تنهدت بضيق بينما ارتد بجسمي عن الثلاجه ﻷستقيم بشكل جيد و اعيد قنينة الماء لداخل الثلاجه ، لقد حصلت على ما يكفي من التوبيخ ليجعلني اشعر بضيق عارم .

 

خرجت للممر المؤدي لغرفتي المشتركه مع لوهان ﻷسمع اثناء سيري بعض الخشخشة القادمة من اتجاه المدخل ، وقفت بصمت في منتصف الممر ليظهر لوهان امامي ﻷول مره منذ ان ذهب الى كريس .

 

 

تقدم نحو الردهة بعد ان خلع حذاءه و نظره مركز ناحية اﻷرضيه .

” يا الهي ! لقد افزعتني ” 

جفل حالما رآني بينما يربت على أيسره .

تفحصته من اعلاه الى اسفله ، نوعاً ما هو يبدو … في حالة فوضى .

 

” تشه انا من عليه ان يشعر بالفزع هنا ، الا تعلم كم الساعة اﻵن يا هذا ؟ انه منتصف الليل ” 

غمغمت واضعا يدي بجيب البنطال ﻷتابع سيري نحو الغرفه شاعراً بخطاه تسير من خلفي .

 

حالما فتحت الباب توجهت نحو المكتب ﻷلتقط الفصل الثاني من المانجا و اصعد به نحو سريري العلوي ﻷكمل قرائته .. مع انني لم انهي الفصل اﻷول فعلياً و لكني لا اريد العودة لتلك الصفحة مجدداً .

هو دخل بعد دقائق و بيده قنينة ماء ليغلق الباب من خلفه برفق ، اتجه مباشرةً نحو خزانة ثيابه يفتحها برعونه و يفتش داخلها بعشوائيه ناثراً كل ما تمسه يده على اﻷرض .

 

 

اردت تجاهل ما رأيته بوضوح على جسده لكن مهما تجاهلت امر تلك العلامة التي رأيتها على ترقوته فعيناي تتتبعانها لا إراديا .. الصورة بشكلٍ اوضح بدأت تتكون داخل رأسي .. لوهان حقاً قد فعلها .

 

🌸

 

” تبدو قذراً .. ” 

اردفت بعد صمت امتد لثواني اركز نظري على الكتاب بين يدي .

تمكنت من رؤيته يلتفت بتعجب نحوي يحتضن عدة استحمامه بينما كان يهم للخروج .

 

حولت تحديقاتي اليه ليقطع هو اتصال اعيننا عندما فضل النظر الى الباب ، ﻷسمع بعدها تنهيدته العميقه .

 

” انت تعلم بالفعل لماذا ابدو ‘قذرا’ كما تزعم ، لذا سأطلب بلطف منك ان تلتزم الصمت ولا تتدخل .. كما تفعل في كل مره ” 

همهم بنبرة غير مباليه واضعا منشفته على كتفه ، اعدت نظري نحو كتابي ﻷقلب الصفحة التاليه .

 

” لم يكن هناك اي لطف في طلبك  ” 

” أيا يكن .. ” 

تحدث يخرج نفسه من الغرفة ليصفع الباب من خلفه ، انت حقاً بدأت تصبح مزعجا كبيراً لوهان-آه .

 

🌸

LUHAN

 

بتحديقات متفحصه نظرت نحو جسدي العاري امام المرآة ، انا حقاً بدوت قذرا و في حالة فوضى بالبقع التي تملئ معظم أجزاء جسدي .

و هناك تلك الرائحة الغريبه الملتصقه بي .. رائحة لا تخصني .. كل هذه اﻵثار حول هالتي لا تنتمي إلي .

بل لشخص هو اﻷول من بين الجميع الذي اسمح له بالعبث بي .

بشكل واضح تلبدت تلك الحمرة عند وجنتي الاحظها من خلال انعكاسي حالما تذكرت مجريات ما حدث في الفترة السابقه تجعل قلبي يرتعش .

 

رششت الماء على وجهي ﻷبدد ذلك اللون لتقع عيناي على شيء اشد حمرة يتوسط عظمة ترقوتي و بشكل لا إرادي قبضت بكفي عليها .. من بين جميع اﻷخريات هي كانت اﻷوضح بينهم .

ازحت كفي عنها متنهدا افكر بما قد يغطيها او يجعلها تذهب بسرعه .

انا لم اكره اﻷمر و لكن .. لن يكون جلياً ﻷحدهم ان يراها .

 

دفعت جسدي داخل الحوض الدافئ برفق اعيد رأسي للخلف بينما اتنفس بعمق ، اسمح ﻷعضائي المتصلبه باﻷسترخاء تحت المياه تزيح تعب اليوم بأكمله عن كاهلي .

بجد بقيت افرك كل شبر من جسدي ، اخلصه من اي اعراض واضحه عليه ومن تلك الرائحة التي استوطنته ﻷنتهي بتجفيف شعري امام المرآة .

ازحت رأسي للجانب قليلاً لتظهر لي تلك العلامة الواضحة مجدداً ، فتحت خزانة اﻷدوية ﻷخرج لاصق الجروح و اضعه فوقها .. سأدعي بأن تحتها جرح ما.

انتهيت من ارتداء ثياب النوم ﻷضع التي كنت ارتديها في سلة الغسيل ، رسمت خطاي نحو غرفة النوم ﻷجد ان سيهون بالفعل قد استغرق في النوم .

بقلب صادق كنت قد دعوت ان اجده نائماً قبل دخولي للمنزل و لكن بالطبع .. سيهون كالعادة يضعني في مواجهة لمواقف حرجه .

 

القيت بجسدي تحت الغطاء أرمي بذلك جهد هذا اليوم الحافل الطويل .

 

🌸

 

في الصباح

 

” إذاً ؟ ماذا جرى في منزل صديقك البارحه ؟ ” 

سأل والدي مقلبا صفحات الجريده و يشرب من كأس القهوة السوداء .

 

شابكت اصابعي على منضدة الطعام و أرجحت بصري حول المطبخ ، حسناً هذا بشكل ما هزني داخلياً ، لقد شعرت بارتباك عارم جراء سؤاله المفاجئ ، يكفي اني بالفعل حصلت على صداع قاتل حالما استيقظت .

 

” امم ل-لم يحصل شيء مهم .. فقط امور الفتيان “

اجبت متجنبا نظراته بينما اعبث بالخبز المحمص امامي.

 

” لم اكن اعلم بأمر امتلاكك لصديق مقرب ، يجب عليك ان تقدمه لنا في يوم ما ” 

ربت على كتفي بعد ان انزل صحيفته ليعود لأرتشاف قهوته . 

” نعم .. بالتأكيد ” 

غمغمت ضاغطا على اصابعي ، بالطبع انا لا املك واحداً بذلك القرب لكن ما العمل ؟ اخبره بأنه عشيق لي و عندها سيطعنني بشظايا الطبق الزجاجي ، فكرة مرفوضه .

 

” اﻷهم من ذلك .. ” 

اتت والدتي من خلفي بشكل مفاجئ واضعة اطباق البيض و اللحم المقدد على المنضده .

” هل تؤلمك ؟ ما الذي اصابك ؟  ” 

اوه رائع .. انها تشير نحو لاصق الجروح ! كان علي ان اعد جواب لهكذا سؤال .. اعني بالطبع انها والدتي الشخص اﻷكثر قلقاً على وجه اﻷرض .

” امم ل-ليس كثيراً ، لقد سقطت “

 

تحدثت بخفوت اناولها كأس عصير البرتقال لتملئه .

دحرجت تحديقاتي لتقع على سيهون المبتسم بتكلف .. حسناً كلانا يعلم انك تعلم ما تحت هذه اللاصقه لذا توقف عن التبسم .

 

قمت بتهديده بنظرات حارقه ليتوقف و لكنه ابتسم بشكل أشدّ سخريه .. يالك من وغد .

 

عادت امي بالكأس لتنظم الينا على المنضده .

” كن حذراً و راقب خطواتك المرة القادمه ، الفصل الدراسي الجديد قادم ولا اريد ان تصاب بأصابات او ما شابه .. و انت “

 

اشارت نحو سيهون الذي مضغ ببطء حالما اشارت نحوه يرفع حاجبه بتساؤل عن سبب الهجوم المفاجئ نحوه .

” اتوقع منك عملا جاداً في هذا الفصل ، ابذل جهدك و احصل على علامات جيده لدخول الجامعة وإلا .. “

 

عاد لتقليب طبقه متنهدا بانزعاج من ذلك التسجيل الذي تلقيه والدتي نحوه كل بداية فصل دراسي جديد ، ليس ذنبه انه بليد لا يجيد الدراسه .

” مينا و زيتاو سينضمان اليكما في هذا الفصل ، اعتنيا بهما فقد لا يعتادان بسهولة على نظام المدارس الكوريه ” 

همهمنا معا كأجابة لطلب والدي .

 

فطور هادئ على صدى صوت نشرة اﻷخبار من التلفاز كان بقية هذا الصباح الباكر لتبدأ عائلتنا بفعل نشاطاتها المعتاده .

و منذ اني لا املك مواعيد او جدولا يجب علي القيام به هذا اليوم فسأقضي الوقت بكسل في المنزل .

 

استلقيت بكسل على اﻷريكه ملتقطاً جهاز تحكم بالتلفاز أقلب المحطات بتملل علني أجد شيئاً يستحق ان يشاهد . 

وضعت محطة عشوائيه لم اعلم حتى ما الفيلم الذي يعرض عليها اﻵن و لكنني سأتابعه .

 

🌸

 

تنهدت بملل حيث انه لم ينل اعجابي شيء ، ﻷعود ﻷلتقاط جهاز التحكم و معاودة التنقيب .

 

” ما هذا ؟ انت أيضاً في المنزل ؟ ” 

سألت حالما رأيت انعكاس سيهون على شاشة التلفاز من خلفي ، كان بملابس البيت .. يبدو ان احدهم أيضاً لا يجد ما يفعله .

 

” سأبقى في المنزل اليوم ، لا شيء ﻷفعله في الخارج ” 

غمغم متجهاً نحو المطبخ ليعود بعلبتي صودا ليناولني واحده منها بينما يستقر بجانبي و يشرب خاصته .

 

” ماذا عن جونغ إن ؟ انتما لم تخرجا معاً منذ بدء العطله ” 

” أنه يقضي وقتاً مع كيونغسو هيونغ ، تعلم .. هما يتواعدان ” 

همهمت مرتشفاً من علبة الصودا .

 

” و مينا ؟  ” 

 

” لا أعلم .. ” 

 

” عليك ان تقضي بعض الوقت معها ” 

 

” لست مضطراً لمرافقتها كل يوم ” 

 

” و لكنها ستكون زوجتك يوماً ما ” 

 

” انا لم اقل هذا .. ” 

 

” اهذا يعني انك لن تفي بوعدك ؟ “

 

” هل توقفت رجاءاً عن التدخل ؟ هذا ليس من شأنك “

 

🌸

 

صدح صوت سيهون المعتلي في انحاء غرفة المعيشه ، يثبت نظرته المنزعجه على وجه لوهان المتعجب .

هو حقاً انزعج من اسئلته تلك ..

 

” تشه ، هذا سخيف حقاً ” 

دحرج لوهان تحديقاته للتلفاز مجدداً يمنحه اهتمامه بعيداً عن الفتى بجانبه .

بجديه .. ذلك كان سخيفا بحق ، وما شأنه ليسأل عن كل هذه اﻷمور ، ذلك الزواج كان كالحمل الثقيل عليه و يكره ان تجلب سيرته ، أحياناً يتمنى ان يعلق في سن التاسعه عشر حتى يحل مشكلته أولاً .

الى ان يوجه قلبه للمكان الصحيح مجدداً ، لا يريد ان يعلق في دوامة من اﻷكاذيب للعمر المتبقي من حياته .

 

هو فكر بأن لوهان كان متعمداً ليجلب موضوع زواجه ليذكره بالواقع الذي عليه العودة له .

 

حسناً البقاء في المنزل هذه اللحظة اصبح فكرة خانقه غير مستساغه ، و لكن الى أين يذهب ؟ ..

 

حدق بالتلفاز امامه يتابع احد البرامج الحوارية سامحاً للصمت بالتغلغل بينهما دون اي كلمة تذكر و اﻵخر بجانبه يعبث بهاتفه ، قرر متابعته و تكريس كامل عقله له حتى يزيح ذلك الضيق الذي اكتساه .

 

.

.

.

 

ايحادث كريس ؟ ما الذي يدور بينهما ؟ 

و اشياء اخرى من هذا القبيل تلوح بعقله ، هو في نهاية اﻷمر لم يستطع التركيز كما آراد ، تساؤلاته اصبحت كاللعنة لرأسه .

و كانت هي عدة دقائق مرت حتى التقط هاتفه هو اﻵخر ، ينقر بأصابعه على كل تطبيق تقع عينيه عليه و من ثم قراءة الرسائل الفائته و فعل ما يفعله اي شخص بهاتفه .

في تلك اللحظة التي وضع نفسه فيها بحالة اﻷتصال اتته رسالة من شخص ما و الذي لم يكن سوا مينا .

 

تنهد ناقراً على محادثتها التي تأتي تباعاً لبعضها .

 

‘ صباح الخير ، أخيراً استيقظت ‘ 

‘ هل انت متفرغ اليوم ؟ ‘ 

‘ نذهب لمكان ما ؟ ‘

 

نقر لوحة المفاتيح ليكتب رده .

‘ صباح الخير ، نعم و لا ، لست في مزاج للخروج آسف ‘

 

و بذلك ارسل رده و لم يمر وقت طويل حتى اتاه الرد من الطرف اﻵخر .

 

‘ همم ارى ذلك ~ ‘ 

‘ إذاً هل آتي اليك ؟ ان كنت لا تمانع ‘ 

‘ سأطهو لك الغداء🙂 ‘

 

”  لماذا ترسل بدفعات ؟ سيكون من اﻷسهل القاءها دفعة واحده .. مراسلة الفتيات هي اﻷسوء ” 

هسهس تحت انفاسه بينما ينقر الحروف مجدداً .

 

‘ لا أمانع ، لكن انا لست في البيت بمفردي ‘

‘ لوهان يرافقني ‘

 

‘ لا بأس ، سآتي في غضون دقائق /^ ^\ ‘

و بذلك القى هاتفه مجدداً بعد تنهيدة طويله ، ليس هناك خيار آخر لفعله سوا السماح لها بالمجيء فسيعتبره اعتذار ﻷنه جعلها تشعر بالسوء في اليوم الماضي .

 

عاد لمتابعة ذلك البرنامج الحواري الذي بدا و للحق مملا و جالباً للنعاس فقط من الخمس الدقائق اﻷولى منذ وقعت عينه عليه ، لم يحتمله لذا كان على وشك الطلب من لوهان ان يبدل المحطة بشيء آخر لكن يبدو بأن الملل المتسرب من هذا البرنامج قد نال من لوهان أولاً ليجده نائماً ضاماً قدميه نحو صدره و رأسه بخفة يعود للخلف .

 

استقام ليسمح لجسد لوهان للتمدد براحة على طول اﻷريكه يعطيه بذلك وضعاًً مريحاً لينام به .

عندما هو كان يهم للذهاب لتبديل ثيابه عاد مجدداً بعد ان وقعت عينيه على ذلك اللاصق بترقوة لوهان ، بحذر يده امتدت لتتلمسه نهاية اصابعه يستشعر تلك الثقوب عليه ، اصابعه تمردت و ازالت ذلك الحاجز الذي يمنعه من رؤية ما تحتها ، تلك الكدمة التي جعلته يحترق من الداخل .. شعور لم يحبه كيف انه يشعر بالغيرة من اﻷنامل التي يمكنها تحسس هذا الجسد براحة متى ما ارادت ذلك .

 

بوضوح تام يطغى ذلك الشعور على قلبه ، هو كره كريس بحق و كيف له ان يخلف مثل هذه العلامات على جسد لوهان .

شعور آراد قلبه المريض تجربته ، لذا هو دون وعي انحنى نحو تلك العلامة بعد ان ازاح طرف قميص نوم لوهان ، يمرغ انفه بعنق اﻵخر يستنشقه بعمق هناك سامحاً ليده بالتمرد و تحسس جسده اﻷنسيابي من فوق قميصه ، اطبق شفتيه تماماً فوق تلك العلامة التي كرهها فقط يلصقها هناك وما زال انفه يستنشق رائحته و حرارة جسده ترتفع عند كل أنين منزعج يطلقه لوهان .. ارادته تضعف تدريجياً وما زالت انامله تتمرد لتدخل من اسفل قميص نوم لوهان الرمادي .

رفع رأسه على طول عنق النائم اسفله ، يستنشق منابت شعره و يزفر بحرارة هناك منقاد تحت سطوة رغبته ، محولاً تحديقاته الباهته نحو وجهه النائم و الى تلك المتوردتين ببروز فاتن تظهران امامه تدعوه لتحسسها ، عقله كان يزين كل خطيئة هو مقدم على فعلها يجعله ينقاد تحت رحمة رغباته المريضه دون اعتراض او تفكبر ملياً .

ازاح يده التي تحسست ما يكفيها من المساحة اسفل القميص ، يجعلها ترتفع بسلاسة نحو وجنت لوهان ليرخيها هناك ، شيء آخر اراده غير الشعور ببشرة اﻵخر .. اراد شفتيه التي لم يعرفها سوا مرة واحده اكثر من اي شيء ، هو لن يشعر به و يصفعه كالمرة السابقه .

أجل .. هو بالكامل له اﻵن و سيفعل ما يريد فلوهان لن يشعر به .

 

رغباته الشيطانيه لن تتوقف أبداً منذ اللحظة التي انحنى فيها نحو شفتي النائم بتردد يطبقها بخاصته ، كالعاصفة كان قلبه يدوي بنبضات مسموعه و ذلك الخدر الذي استوطنه يجعله يجد صعوبة في التوازن و اﻷستقرار .

 

في لحظة ما هو استعاد وعيه عند سماعه لرنين جرس الباب ، بهلع ارتد جسده بعيداً عن النائم على اﻷريكه ، قلبه كان في سباق مجهد .. ينبض سريعاً يكاد يخرج من صدره .

 

” ما هذا بحق الجحيم ؟! ما الذي افعله ؟ “

بهمس مرتجف تحدث الى نفسه بعينين جاحظتين يثبها على الجسد الغارق في النوم امامه ، شعور الغثيان ارتفع لحنجرته بعد أن ضرب قلبه بخوف لعدة مرات .

عاد الى مسامعه صوت جرس الباب من جديد ليمسح البلورات التي تكونت على جبينه و يهم لناحية الردهة المؤدية لباب المنزل بخطى مهتزه حتى يفتحه .

 

” مرحباً ! ” 

هيئة صغيره بشعر اسود طويل قد رفع بذيل حصان و ثياب ربيعيه بألوان زاهيه ظهرت امامه بأبتسامة هاتفه .

 

“أوه .. مينا ” 

تنهد بعمق يعيد لون بشرته الذي خطف .

 

” كما وعدتك ، سأطبخ لك الغداء .. اعني لثلاثتنا ” 

تقدمت ناحيته رافعتاً اكياسا محملة بالمكونات ، ابتسم لها ببهوت حاملاً اﻷكياس من يديها ليقودها بينما تتبعه الى المطبخ .

 

” عذراً ، لوهان عاد للنوم لهذا لم يلقي التحيه ” 

” لا بأس ، يمكننا ان نطبخ سوياً ” 

و بأعتياديه هي ستقوم بأحاطته بذراعيها و لكنه سحب نفسه بعيداً عنها هذهِ المره يجعلها تلقي العديد من تحديقات اﻷستنكار .

” امم ما الذي..ستطهينه ؟ ” 

سأل مدلكا عنقه بحرج ، اراد طعن نفسه لكونه لم يعد قادراً على التحكم بجسده ، و ما زاد شعوره بالذنب نظرتها المنكسره عندما استدارت نحو اﻷكياس الموضوعة على طاولة المطبخ تخرج منها مكونات وجبتها التي ستعدها بحب لفتاها .

” اﻷرز و الكاري .. هو كل ما اعرفه ” 

غمغمت بذلك مستمره بأخراج كل ما تحتاجه من الكيس .

” إذاً ، هل اساعدك ؟ ” 

” سيكون لطفا منك سيهون “

 

فاشل وغد يستمر بالخطأ ، لعن سيهون نفسه تحت انفاسه فمن المفترض ان يكون مجيئها الى هنا كاعتذار لها عما بدر منه ، لكنه يزيد اﻷمر سوءاً و جسده يتحرك بملئ ارادته .

 

” خذ ! ضعها في آلة الأرز ” 

ناولته كيس من اﻷرز سريع التحضير قاطعتاً  بذلك سلسلة شتائمه القاسية لنفسه .

اليوم و البارحة سيسجلان رقماً قياسياً كأثر يومان شتم فيهما سيهون نفسه ، اجزم بداخله انه سيصبح مريضا نفسيا بسبب ما يلقيه على نفسه .

 

سار نحو آلة اﻷرز يضع اﻷرز بداخلها متبعا التعليمات المطبوعة على الكيس لينتهي من ذلك بضغط زر الطبخ ساحبا كرسي ليجلس بقرب اﻵله .

نظر نحو الفتاة بمريلة الطبخ تقوم بتقطيع كل ما يلزم لوضعه في طبق الكاري ، ملامحها غير مقروءة و لكن يمكن الحكم بوضوح انها ليست سعيده كالمعتاد .

 

تنهد سيهون مسندا رأسه بظهر الكرسي يعيد تحديقاته نحو اﻵله .

 

🌸

 

انتهى المؤقت بعد ان تحدثت آلة الطهو تعلن عن انتهاء مدة طبخ اﻷرز ، مزامنتاً بذلك انهاء حساء الكاري الذي كانت تتولى مينا امره .

لم يتبقى سوا اعداد الطاولة و اﻷطباق الذي تشاركا في اعدادها .

 

صحنان مجانبان لبعضهما و آخر مقابل لهما لتنتهي اعداداتهما لوجبة غداءهما التي من المفترض ان تكون لهما وحدهما .

” سأذهب ﻷوقظ لوهان .. ” 

تلقى همهمة خافته من مينا التي جلست بالفعل لا تمنح سيهون ادنى نظره ، هو القى بتحديقات متعجبه نحوها لبضع ثوانٍ قبل ان ينسحب من المطبخ لغرفة المعيشه يهز جسد لوهان المتصلب على اﻷريكه يلمسه بحذر ، ليعود بعدها نحو المطبخ من جديد بعد ان تأكد من تيقظ لوهان .

 

” عذراً ، سيأتي بعد دقائق ” 

قال بينما يجلس بجانب مينا .

 

” يبدو اني نسيت احضار الملاعق ، آسف ” 

تحدث بعد ان تفحص الطاولة الخالية من ملاعق الطعام يسند بثقل جسده على المنضده ليستقيم عن كرسييه ليتجه نحو الدرج .

” سيهون .. “

 

قبضتها بشكل خفيف التفت حول معصمه تجعله يرتد للخلف بضع خطوات ، ينظر نحوها متسائلاً ..

في اللحظة التي رفعت رأسها نحوه بنظرة لم يعهدها سيهون من قبل ، حيث ان تلك العينين لم تحدقا بغير الحب يوماً لكن اﻵن .. هناك ذاك اللمعان الباهت يظهر انكسار نظرتها ليتبعها اهتزاز نبرتها بسؤال جعل شعر اﻵخر يقف ..

 

.

.

.

.

 

” هل .. تحب لوهان ؟ “

 

_________________

 

نهاية البارت ~ 

اخباركم ي حلواتي ؟ ايش رايكم فيني و انا ما اتأخر 👼

ترا والله كنت مخلصتو من زمان لكن ما كان عندي نت و انزلو 😿

 

الزبده .. انا زعلانه مرا 💔

البارت الي راح ما كانت تعليقاتو كثيره مع انو كان مطلوب كثير ، اكيه يمكن ما حبيتوه ﻷنو كان كريسهان ؟ مدري .

بس بلز يعني انا ما ابغى احد البارتات الجايه بباسوورد ، عارفين القانون الجديد مو ؟ 👀

و حابه اشكر الجميلات الي جو و عرفوني ع انفسهم ف تويتر ، آه لطافتكم 😿💕

اقرأوا بسعادة و كونوا سعيدين كيكاتي 💫

TWITTER

ASK

36 فكرة على ”Hate Turns Into Love – CH 16

  1. نلخبحثتلهخاصثترخحتيحهالج
    مينا سؤالج اجة بمكانة ..
    و اي هو يحب لوهان <<انة جاوبت عنه .
    اووووه ماي كاد هوني لا تسمح لرغباتك تسيطر عليك .
    و لو انة ما عندي مانع ترة كيكيكي .
    احس روحي تخبلت .
    كوماوو اوني .
    فايتينغ !

    أعجبني

  2. صح ان اللي يسويه سيهون غلط ! بس لوهان ما تحسووا انه قاسي عليه ؟ صح معاه حق انه هو عنده حبيب و هدا اخوه يحبه كمان .
    بس مو كأنو يأذيه او شي كدا ؟
    سيهون و مينا يعني احس خلاص الولد اتغير ما يباها افهم .
    و مينا كيف عرفت انو سيهون يحب لوهان ؟ و يا اخي لوهان خلاص حس اسحب على كريس، سيهون افضل يا اخي 🙊🙊😞
    سيهون المجنون حرق لي اعصابي قاعدة اقول تخيلوا لو لوهان فجأة قام و شاف سيهون في دا الوضع معاه يسير مو كره اتحول لحب ! يسير كره اتحول لبغض و اقوى كمان .🔥😦🌝

    أعجبني

  3. طول البااارت وانا ماسكه قلبي قلت لو درى سيهون
    بالي صار مع كريس ولوهان عاد الحين وش راح يكون وضع مع مينا
    الله يعينه شكله بيروح الها عشان يسكتها وعشان ينسى لوهاان
    فااااايتنغ

    أعجبني

  4. واخيررا نزل
    اه صراحة بكره الكريسهان لهيك البارت الماضي عصبني بشكل😂💔
    مدري ليش بزعل ع سيهون مع انو فعلا تفكيرو غلط
    وميناه هيك اسمها صح😂😂 يخي بحسها بتحشر حالها غصب😒 بكره نوع هالبنات
    متحمسة للبارت الجاي بتمنى ماطولي كتير
    فايتينغ ❤

    أعجبني

  5. صح اوني الكل اجاهم جلطة وشلل وحالة نفسيه من ذاك البارت وأولهم اني يعني أولا سيهون ماكو مظهر ابد وثانيا تصرفات كريس الحقير ويه لوهان جرحت قلوب كل الهونهانيين

    كفى حديث عن ذاك البارت 😈😈😈😈😈

    أهم شي هذا البارت 😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😘😘😘😍😍😍

    أولا سيهوني حبيبي وهو يريد يلهي نفسه وميكدر يعني هذا الانسان مكتوب اله العذاب بحياته😢😢😢😢

    بس اكو شي نبهني لولوتي بعده مو حيل يحب كريس لأن شفتي اول مرجع يريد يسبح وأيضا يكره هذه الرائحة وهيج شي
    😇😇😇😇😇 اكو أمل
    بس لولو رأسه يابس ومحجر

    هسه نجي عله اللقطة اللي شعلت فراشات بطني وخلتني اموع معها 😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍
    لوهان من نام
    وسيهون اجه يريد يعدل نومته
    و و و و و 😍😍😍😍😍😘😘😘
    😍😍😍😍😍😍😍😍😍
    ناويه تموعيني معهم
    معت معت مع حركات سيهون واللي يسويه
    والمشكله لوهان نايم ماكعد😂😂😂😂😂😂
    بس ليش جنت أتمنى يكعد بس يسوي روحه نايم
    يعني أتمنى يحس بسيهوني
    ليش لولو قاسي لهاي الدرجه😢😢😢😢😢😢😢😢😢

    آخر شي مينا 😱😱😱😱😱😱😱 شلون عرفت
    ولوهان اكيد سمع لأن سيهون كعده من النوم

    شراح يصير😱😱😱😱😱😱😱😱

    مينهيوف اوني اترجاكي متتاخري ب البارت الجاي
    روايتك أكثر من مذهله
    امتابعتك من أول بارت 😇😇😇😇
    ولم يخب ضني بك يوما
    روايه راقيه لكاتبه ارقه
    بس بدي اطلب منك طلب اونيتي راعي مشاعرنا الهونهانيه اترجاكي
    هم بالحقيقه بعيدين عن بعض 😢😢😢 لتخليهم هنا أيضا يفترقون

    سارانيو مينهيوف اه
    كوني بخير

    أعجبني

    • بارت جمممممممممممميل وكيوت😍 اففف لوهان يقهر😤 يعمري سيهون😢💔وبليز خلي البارت الجاي للهونهان اتمنى لك وقت جميل💋

      أعجبني

  6. انا مت باي ……
    كيف البارت كذا حلو كييييف كيييف؟؟؟؟؟
    الهي كل حاجه فيه جميله. ..
    وسؤال مينا لسيهون وقف قلبي جدياً……
    كيف جاء ببالها الشي ذا؟؟؟؟؟؟
    كيف شكت ان سيهون يحببه؟؟؟؟؟
    معقوله شافت شي بينهم؟؟
    او شافت تعابير سيهون اول م فتح الباب وشكت؟؟؟؟؟
    ولا من تصرفاته معاها؟؟؟
    راسي صدع من سؤالها المفاجاء……
    كيف قالت انه يحب لوهان ولوهان كان جاي المطبخ يعني سمع كل شي الهي مشاعري متلخبطه😭😭😭
    هفففف كيف كذا وقف بمكان غلط ؟؟؟؟؟
    سيهون اول م شاف لوهان وشاف العلامات حس بالغيره وحس بكره اتجاه كريس وكرهه نفسه لان صاير كذا اتجاه لوهان…
    كيف لما شاف حاله كذا قال عنه قذر ولما لوهان شاف نفسه تمنى سيهون م شافه كذا…
    البارت جميل مره متحمسه اعرف ردة فعل لوهان .
    ومتحمسه اعرف رد سيهون لها .
    بارت جميل شكرا ويعطيك العافيه

    أعجبني

  7. اشكرك حبيبتي البارت كان ممتع بمعنى الكلمة لكن كالعادة لازم توقفي عند شي يقهرني دائما
    عالعموم يعطيكي العافية واتمنى يزيد الحماس بالبارت الجاي ويكون في تطور اكبر بالاحداث

    أعجبني

  8. فيك مره جميل بس انا كارهه كريسهان
    لدرجة قعدت اكمل الاحداث براسي على ان لوهان بيحب سيهون وهو يواعد كريس و يسحب على كريس ويروح لسيهون و سيهون يسحب عليه 😂😂
    قاعده اشفي غليلي و كيف ان سيهون بيذل لوهان و مينا تحرش على لوهان عشانها تحب سيهون وو قصة جديده 😂😂
    كل ذا عشاني مغبونه من كريسهان 💔

    Liked by 1 person

  9. لا لا لا مينا اكتشفت مشاعر سيهون!!!!!!!!
    المسكين شنو راح يسوي فيها؟ يقولها ايه ولا لا…
    وياربي سيهون ماعاد يقدر يتحكم بنفسه!!!!
    اتمنى يكون سيهون او لوهان واحد منهم مو ولدهم بالحقيقه عشان يقدر لوهان يبادل مشاعر هون والله كسر خاطري
    ومينا ليتها تتركه بعد ماتعرف انه يحب لوهان مو جذي قاعده فحلجه..
    وبالتوفيق حبيبتي يعطيج العافيه 🌸

    Liked by 1 person

  10. طبعاً انصدمت انو نزلتي بدري🌈ومره فرحت البارت ذا يجننن في مومنتات هونهان الي قبلو💔ياكرهي بس لكريسهان😷حتى العلامه كرهتها بس استغربت من سيهون احسو لين ذحين مسيطر على نفسو بس خربها لمن لوهان نام✨😟انا طاح قلبي ياخي كيف كذا لوهان ماحس انا اقراء وانا خايفه🔪بس الحمدالله جت المجنونه ذي🔪مينا مااحبها ولا تقطع قلبي على كثر مايبين لها سيهون اونو مايحبها وبرضو تذكرت سيهون لمن قال للوهان انو مقرف😂🍥سيهون كيوت ولوهان المقرف يستاهل وانا اقراء اتحمس لمن لوهان راح يبادل سيهون المشاعر في البارتات الجايه وافرح بس كل البارت والاشياء هذي كوم وسؤال مينا في كوم ثاني طاح قلبي من سؤلها😭خييرر من وين جاها الشعور او اي شي اموت واعراف بليز بسرعه في البارت الجاي لانو راح اموت من الحماس😟💕🍥🌈وشكراً مره على البارت المستعجل ذا✨😇💕🍥باي

    أعجبني

  11. حبيت البارت مرة حسيتة لامسي قلبي كيف ان سيهون يحب لوهان لكن ما يقدر يعترف لان بعد كل شيء هو اخوه !!
    غير كذا حاجة مقرفة تحبين اخوك ، وكريس احسه مناسب مع لوهان مدري كيف
    مدري وش بلاني على هونهان 😂😂😂 ، يارب سيهون يحب تاو وتنتهي السالفه 😂😂😂
    بجد حبيت الكةبل او مرة احب كوبل غير المعتادين 😅
    يعطيك العافيه وننتظر البارت الجاي

    أعجبني

  12. كيف راح ينجو الحب اللي المفروض يصير
    بين سيهون و لوهان ؟
    بالنهاية هم اخوان ! و هذا شيء مقزز و الله
    يحب أخوه ؟!
    و فوق كذا هل كريس واقع بحب لوهان ؟
    مشاعر و تنتهي صح !
    أو لوهان مشاعره تنتهي !
    اخخ كل الأفكار و الأسئلة ب كفه
    و سؤال مينا ب كفه !!!
    حست !
    كيف و متى ؟
    سيهون حذر كيف كشفته ؟
    و على التأخير ، اضطريت أقرأ
    البارت السابق حتى أتذكر الأحداث 💔
    في انتظار البارت القادم .❤️

    أعجبني

  13. قلبي ينبض بشكككلل !!! حان وقت موتي يا جماعه
    طول الوقت وانا ماسكه نفسي خللاااص بنهار دمووع

    أعجبني

  14. كريسهان احلا خلاص خليها كريسهان والله كدا احس انو يعني مدري ايش اقول خنقتني العبرة خلي سيهون وتاو مع بعض يعني هونهان كتير يكتبوا عنهم غيري شوية والله شي يغبن يعني دايما ادور رواية عن كريسهان وبالقوة الاقي ودحين دي حتصير هونهان 😒😷

    أعجبني

  15. طول البارت و انا ماسكة على قلبي
    مرره حزني ذا البارت و قهرني من سيهون
    م ادري ليش ماني قادرة اتقبل علاقه الكريسهان و يوم احس بسيهون وكيف انه يحب
    م يصير يحب اخوهه احزن بس عادي خليهم يحبون بعض 😭😭😭💔
    جتني البكية يوم قعد ينتظر لوهان ويتخل انهم يسون مع بعض وينقهر
    ميناا لطيفه حزنت عليها ي ليت سيهون يعطيها وجهه ولوهان يغار لو شوي
    بس م ادري ليش احس مافي امل بلوهان انه يحبه بس ي ليت يصير موقف
    ويحب سيهون قهرني سيهون يوم قرب لرقبه لوهان وباسه تمنيت انهه م سوا ذا
    شيء لان لو صحى لوهان وشافه بدل م يتحول الكرهه لحب بتحول لكرهه شديد
    بس ي قلبي يغار على العلامه وعلى الي يلمسه 😢💔
    المهم شكراً على البارت و لا تطولين لاني بتشقق ابي البارت الي بعده 😩😭💔

    أعجبني

  16. بموت وقف قلبي انا بعد معاه خير كيف عرفت ذي
    بعدين سيهون مجنون كيف سوا كيذا ولوهان نايم يالله مابي افكر انو في احتمال يكون وقتها لوهان مب نايم وحس بكل شي بس مستحيل صح لانه ما كان حيسكت
    يقلبي على سيهوني مسكين بس قاعد يسب نفسه احس حالته صعبه 💔

    أعجبني

  17. جميلل كالعادةة
    اجمل بارت بالنسبه لي ، ليش ؟ لانه عن سيهون بسس .. قلبي عورني عليه احس شعوره بالذنب قاتل .. لدرجة كرهت لوهان وكريس هنا زيادة .
    تدرين احس كريس هو الي يترك لوهان بعدين لوهان يزعل ويكتئب وينتبه لحال سيهون ويصير يحبه ويعيشو بسعادة لنهاية العمر ؟؟ تقدري تسوين كذااااا افف
    المهم تدرين احسن شي صار بالبارت ان البثرة عرفت عن مشاعر سيهون؟؟ فرحتت لهم اكثر من الكيسس والله😦
    الكيس الي صار -رغم انه غير متبادل- الا انو جميل جداا وارضاني عن القحط الي قاعدة تعملينه فيي هونهان ..
    البارت عجبني كثيررر وياليتت تكثرين كومينت تجيب الفراشات كذاا انسه مينن
    اي لوف يو
    فايتنق في كتلبة البارتات الجايه ╥﹏╥

    أعجبني

  18. اي واللله ماحبيت الكريسهان افضل الهونهان بس استغربت من سؤال ميناه بس كيف توقعت حب سهيون للوهان بليز اوني اتركي النهاية الهونهان حبيت روايتك كتير قراءت بارتيين بعدين ضيعت علي المدونة وياما بحت عليها والان لقيتها

    أعجبني

  19. انااااا متتتت خلااععصص 😭😱😱
    احس ودي اصفق لوهان بدال سيهون يعني كيف
    سمح لكريس يلمسه اففف )”
    … سيهون مو قادر يقاوم لولو ف استغله في نومه وقام
    يتلمسه وبقبله 😭😭😭 متئ تكون متبادله همم )’
    عندي امل بالبارت الجاي يقع لوهان بحب سيهون..
    ولحظه… مينا شكلها شافت لما سيهون يقبل هان!!! 😱
    يارب تعرف ان مالها وجود وتنقلع (‘

    أعجبني

  20. اااااااااااه نار نار نار وشرار 🔥🔥🔥🔥🔥
    احب ذي الروايه مو احبه اعشقه
    من ايام مدونه لونا 💘💘💘💫
    المهم لوهان يابن اللذين سيهون يحبك 💖👊
    مينا لايكون سمعت ولاشافت سيهون وهو يتقرب من لوهان 😣💔
    يعني هو احسن انها تدري عشان يفتك منها سيهون 😌
    * تحمست ان ذا البارت هونهان مو نفس البارت اللي قبل 💔
    تكفين تكفين تكفين خلي النهايه هونهان العشق 😚🌸🌸🌸
    ادري مالي دخل بس حبيت اقول 😂😂😂
    وبس ….🍃💖

    أعجبني

  21. لخييرا نزلتي البارت
    اشتقت للروايه كتير كتير .
    بحب روايتك كتير من لما كانت
    ب مدونه لونا
    البارت روووووعه الاحداث تجنن
    ومشوقه كتير وجميله وحماسيه
    سيهون هلأ بورطه
    بس كيف مينا عرفت انه بيحبه
    بانتظار البارت القادم
    .علي احر من الجمر
    فايتنغ ❤

    أعجبني

  22. اففف ياااربي ليش لوهان كذا 😢😢💔
    حزنت علي سيهون رغم اني كنت احب كوبل كريسهان بس صرت ابغى الهونهان يرجعون 😭😭
    احس بعذاب سيهون . . الشخص اللي يحبو يحب شخص اخر ويتبادلون الكلام الحلو واللمسات يااااربي قهر 🙀💔
    لو كنت مكانو كان طلعت من البيت ورحت اعيش بكوخ قديم 😅
    عاد المهم وربي اشتقت لروايتك توي دخلت المدونه احصلك منزله بارتين 😢. . يخي حظي كذا لما ادخل كل يوم اشيك مااحصلك منزله ولا ابطل ادخل تنزلي مراا كثير 😂😂💔💔💔💔
    السالفه حزينه ترى 😳
    اي صح وذي مينا احسها مسكينه مالها ذنب 😿💔
    اصلا انقهرت في البارت ذا مرااا كثير

    أعجبني

  23. البارت جميل جدا
    كرهت لوهان
    حبيت مينا
    ونقهرت عليها
    اريد ينكسر كلب لوهان مادري ليش😕
    المهم انضرج حلوتي اول مره اعلق طبعا 💋💋💋💋👀💋💋💋💋❤❤❤💋💋👅❤👄❤👄👄💋💋👄💋👄💋👄💋👄💋👄👄💋

    أعجبني

  24. على طاري الكريسهان جد جد وع وع وععوع
    مااحبهم مع بعض ياخي وسيهون ياعمري مسكين
    لو بس لوهان يهتم له شوي شوي بس مايضر مو
    يعامله كذا كأنه يكرهه ومدري وش ويوم سيهون
    باس لوهان ياخي انا احس لوهان حس فيه بس
    يحسب نفسه يتخيل واستسلم طبعا هذا مخي
    اما مينا كيف عرفت ان سيهون يحب لوهان شلون
    عرفت كييف ماكان واضح لاي احد فيهم هالشي
    ولا مصدقه نفسها بعد انها خطيبة سيهون المستقبليه 😂✋
    يعطيك العافيه ننتظرك ❤💋👍

    أعجبني

  25. طول ما انا اقرا الباوت كنت ما ابيه يخلص وخلص
    على الحدث الحماسي..لييييش ليييش
    شلون عرفت انه يحب لوهان ماقالت بنت او شخص ثاني
    مو بس سيهون اللي نفجع لحاله😂صدمه كيف عرفت
    الباوت كله سيهون يسب نفسه وحالته حاله
    ولوهان هناك مستانس وخدوده مورده من اللي صار☺
    ابي اعرف شبيكون رد سيهون واذا رد عليها بيسمعه لوهان ويغير رايه ولا وسيهون بيكذب ولا..الحماس مقطعني💔
    ششكرا❤❤❤

    أعجبني

  26. حاولي قد م تقدري لا ينجرح احساس كريس بليز يعني كنت متحمسه لان توقعت النهاية كريسهان لكن كل شي صار واضح و بتكون النهاية هونهان😭 و تاوريس 😷
    بليز يعني قد م يساعدك خيالك لا تجرحي كريس

    شكرررا لك ونستنا بارت جديد ..

    أعجبني

  27. مخنتتءتءعغءوغءغغءزنءععءغغءمءخخءاغسزسهتءعغغءءء توي بدأت اليوم اقراها من الحماس خلصت ١٦ بارت كلها اافف النهااية تتححمممسس ازل شيء البارا الي اح كرهته بششككلل وش يبغى كريس من الحياة بالله ! صح ابغ اععرف ايش العلاقة بين ام هونهان وابو تاو ايش هي العلاقة احتااج اعرفهااا حالا 😭 اففف قهرني لوهان لما خلى كريس يلمسه حيوان سخافة وقسم توك تعرفه من كم شهر تخليه يلمسك ! افففف اتمنى مايطلعون هونهان اهوة عشان يحبون بعض بببصصييححح اذا كانت النهاية حزينة وقسم بالله احتاج نهاية سعيدة واحتاج مينا تتباعد عن سيهون لما تعرف انه يحب لوهان هي لاحظت هالشيء بس سكتت والحين سؤالها جا في وقت مناااسبب جدداا يارب سيهون يعترف يارب يارب يارب يارب ككيوت كتاباتك انا وقعت في حبها انتظر البارت ١٧ من الحين لوف يوو 💞💞

    أعجبني

  28. سلامعليكو انا قارئه جديده وكذا اليوم خلصت الفيك بدات فيه من يومين كمية ابداع وكميه مشاعير وكلشي حلو بالدنيا كريس ماحبيته ابدا ابيه يطلع من حياة لو😦
    ثاني شي حبيت علاقة هونهان اتمنى يطلعون مو اخوان بالنهايه كيفي ابيهم يحبون بعض:(
    واخيرا انا اول مره اقرا لك مادري اذا عندك فيكز ثانيه بس شكلي بحطك مع قائمة كاتباتي المفضلات لاني حبييت كتاباتك مره:)

    أعجبني

  29. نارر ! وقفتي عند نقطة مهمة و مشوقة !
    اتصور انو سيهون راح ينكر في البداية و يتجاهل كلامها عن حبو للوهان و يحاول
    ينناسى الامر لكن اين الهرب §/ يدور و يرجع لنقطة البداية !
    thanks🙂

    Liked by 1 person

  30. اوووووووووووو مااي كاااد شهقت من الصدمة متوقعت هذا السؤال كيف عرفت يااربي مااتحمل ابغا البارت بسرعة اوني بسرعة نزليه تشيبال بعد مااتحمل

    أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s