Because I Love You || ONESHOT.

tumblr_static_tumblr_static_egbzv8yex74808gsskkgs4848_640

بيكهيون سيهون – تشانيول اخرون

——————————

بارك تشانيول هو الرئيس لسلسلة فنادق بارك في فرنسا

هذا الشخص قد اشتهر بوسامته و ذكائه واناقته وهذا قد جذب الكثير من الانظار اليه

لذا هو شخصٌ ذو جدولٍ مزدحم باللقاءات المتتالية و دعوات الحفلات الراقية~

و احدث تلك اللقاءات هي التي حصلت في باريس…

كانت مقابلة تلفزيونية وهو كان يجلس بشموخ على مقعده، و بجانبه هناك مترجمه الخاص.. بيون بيكهيون

كان يستمع بتمعن ليهمس بالكورية لتشانيول و يترجم ما يقوله الاطول~

مهذب جداً و حكيم جداً هكذا كان بارك تشانيول بالرغم من ذلك بيكهيون يستطيع التقاط نظرات الشهوة الموجهة للمذيعة الاجنبية

و بيكهيون كره ذلك…

فهو واقع لذلك الرجل

لكن.. تشانيول شاب مستقيم و هذا ما كان يمنع بيكهيون من التقرب منه

و لا يظن بأن تشانيول سوف يغير ميوله من اجله

فهو بيون بيكهيون فقط!

هكذا انتهى بقلب محطم~

بعدما اُغلقت الكاميرات تشانيول صافح المذيعة و اشار لبيكهيون ليقترب

بخطوات هادئة تقدم لجانب تشانيول و الاطول قال بعض الكلمات و التي بالتأكيد يريد ترجمتها للمذيعة “سررت بإجراء هذا اللقاء اتمنى ألا يكون الاخير” بيكهيون ابتسم في وجهها و نطق بالفرنسية

اوه بالطبع! لقد كان ممتعاً” اجابت بصوتها الغنج

اذا.. ما رأيك بكأس شراب؟” بيكهيون ترجم مجدداً

و هي لم ترفض بالطبع~

بينما كان الاثنان يتبادلان اطراف الحديث بيكهيون كان الوسيط بينهما

تشانيول بالفعل كان يلمح للمرأة بأن ترافقه لاحد غرف الفندق و هي بالتأكيد فهمت ما كان يرمي اليه

هو لم يكن قلقاً بشأن بيكهيون بسبب انه يعلم بالفعل!

هذا هو السبب الذي جعله يبقي بيكهيون لديه رغم انه يعلم بمدى اعجاب الفتى له

لذا انتهى الامر ببيكهيون يجلس لوحده و الآخران يحظيان بالمتعة هناك

يرخي مرفقيه على الطاولة بينما يعبث باصابعه و ملامح الانكسار باديه على وجهه~

تنهد للمرة الالف بعد المليون وعندما كان على وشك المغادرة جسد ما استقر امامه~

نظر بتعجب للفتى المبتسم امامه

ناصع البياض بخصلات بنية.. ملامح حادة و منحوتة.. يمتلك الكثير من الجاذبية و لديه سحر ما~

هو كان يبدو اسيوياً

تبدو محبطاً؟” اوه, يتحدث الكورية

امال الفتى رأسه بلطف مع ابتسامه هادئة على وجهه

و قلب بيكهيون لان على المنظر اللطيف

الفتى نظر نحو النادل و طلب كأسان من المشروبات

في غضون دقائق الكأسان استقرا امامهما و بيكهيون شعر بالتردد

لا تقلق~ لا احمل اي نوايا سيئة” قال و رفع المشروب ليرتشف منه

بيكهيون اطلق نفساً و سحب الكأس ناحيته

فقط اريد التخفيف عنك~

ابتسم بيكهيون له “صدقني انت فعلت من الولهه الاولى” ارتشف السائل المر و تنهد مرة اخرى 

جيد اذاً~” اكمل الفتى مشروبه بصمت و بيكهيون فعل المثل “بالمناسبة انا اوهه سيهون” سيهون قال فجأة و مد يده ناحية بيكهيون

بيكهيون شابك ايديهم “بيون بيكهيون” و اكمل مشروبه المجاني الذي كان يحتاجه فعلاً

بالنسبة لبيكهيون هو بالفعل ضعيف ضد الكحول لذا هو ثمل سريعاً كما توقع سيهون

سيهون ادرك ذلك و هو الأن يقوم بإستجوابه~

هل يمكنني ان اعرف ما الذي يزعجك؟” الفتى سأل بحذر

بيكهيون نظر لوجهه لدقيقة ثم ابتسم بسخرية

ابتسم سيهون بالمقابل “دعني اخمن اذاً؟” وضع يده على ذقنه كأنه يفكر “ذلك الفتى…. انت معجب به؟” 

بيكهيون صفق بصخب كطفل صغير “نعم!!!!! لقد حزرت الاجابة!!

ذلك البارك تشانيول انا معجب به” تمتم بتقزز “لكنه!….. احمق~ احمق فعلاً~

و احزر ماذا؟” همس و هو يقرب وجهه نحوه “هو يعلم بذلك!” صرخ بغضب

سيهون ابدى وجهاً مندهشاً تزامناً مع بيكهيون “نعم انا ايضاً مندهش!” اعاد ظهره للخلف و فرك مؤخرة عنقه

يعلم بذلك لكنه يجعلني الوسيط بينه و بين تلك العاهرات!” صرخ بغضب مجدداً و الاطول شكر الرب ان من حولهم لا يتحدثون الكورية

اوه انه سيء الا تظن ذلك؟” سيهون غير مقعده ليجلس بجانب بيكهيون

نعم……. جداً……..” بيكهيون نظر للأرض باعين ناعسة

منذ بدأت- منذ بدأت اعمل لديه.. و انا معجب به~~~” تمتم بيكهيون ثم بدأ بالتثاؤب

سيهون وضع يده على كتف بيكهيون و دلكه يحاول جعله يستريح

و بيكهيون استجاب لحركة سيهون

تدريجياً هو بدأ بالغوص في النوم حتى سقط رأسه على الطاولة

بعد ذلك هو لا يتذكر اي مما حصل…

في الصباح بيكهيون استيقظ مع صداع حاد

لم يستطع التفكير في بادئ الامر بأي مما يحصل حوله

لكن بعد دقائق هو تقلب على السرير ليصطدم بشيء ما؟

فتح عينيه جيداً و كل ما استطاع رؤيته هو شفاه كالكرز و فكٌ حاد~

رمش عدة مرات ثم قفز بذعر من على السرير

وجهه تحول للون الابيض.. هل تم اغتصابه؟ نظر لوجه الفتى و هو كان الفتى من الليلة الماضية!

تقدم له و قام بهزه بعنف بينما يصرخ ب ‘ياه‘ سيهون بالفعل استيقظ وهو امسك بأيدي بيكهيون بقوة يوقفه عن الهز

ماذا يحصل بحق قوس قزح؟” سيهون سئل بصوته النعس

يجدر بي سؤالك عن ما الذي حصل!” بيكهيون صرخ بذعر

سيهون ضيق عيناه “ماذا حصل؟ لم يحصل شيء..

بيكهيون نظر بعدم فهم “ماذا تقصد بلم يحصل شيء؟ لماذا انا نائم بجانبك اذا؟!

اوه, تقصد هذا~ لا شيء لقد سقطت نائماً و حملتك الى هنا كنت متعباً جداً لاعود للمنزل لذا نمت بجانبك” اجاب بنفس واحد

بيكهيون ابتعد بهدوء و سيهون ترك يداه “هكذا اذا.. اعتذر عن ما فعلته إذا” ابتسم بغباء

لا بأس~ غباءك يشفع لك” قال بمزاح “اعني كيف اكون مارست معك وانت بثيابك؟

نظر بيكهيون نحو ثيابه و هو ادرك ذلك فعلاً.. انه احمق~!

ابتسم سيهون ثم نهض عن السرير “هل تريد استخدام الحمام اولاً؟” سأل لكن بيكهيون نفى “اذهب انت اولاً

حسناً, و ايضاً هناك بعض الادوية تناولها من اجل الصداع~” اشار على الكيس المُلقى على الاريكة و دخل للحمام

ان سيهون شخص لطيف.. هذا ما فكر به بيكهيون

بعد ان سلموا مفتاح الغرفة بيكهيون قرر دعوة سيهون لتناول الفطور

اعتذاراً و شكراً لسيهون لما فعله له~

بيكهيون اختار مطعماً راقياً و حجز طاولة لهما و طلب الكثير من الطعام

خلال ذلك الوقت هما تبادلا اطراف الحديث~ يتعرفان على بعضيهما اكثر

اوه, اذا انت مصور فوتوغرافي؟” سأل بيكهيون بإندهاش و سيهون اومأ بفخر

نعم, لكني الأن في فترة راحة و قررت قضائها هنا” سيهون شرح

اوه هذا رائع! يجب ان تدعوني للاستديو الخاص بك يوماً ما

بالتأكيد سوف افعل عندما تأتي لكوريا

اتطلع لذلك” ابتسم باتساع و شعر بالراحة اكثر

فكما يبدو سيهون شخص لطيف و مرح كما انه طفولي بعض الشيء~

و بيكهيون وجد نفسه يرتاح له وهذا كان جيداً بل ممتازاً

في هذه اللحظة الاطباق وُضعت امامهم و بدأو بتناول الطعام

و فجأة خطر سؤال في عقل بيكهيون “اود سؤالك؟” نظر سيهون نحوه و اومأ يُبين انه يستمع

بالأمس؟ هل ثرثرت بشيء ما؟” سأل بترقب

حاول سيهون التذكر ثم هتف “اوه نعم!” و بيكهيون اتسعت عيناه برعب يخشى انه قال شيئاً خاطئاً “ذلك الشخص بارك تشونوول؟ بارك تشينال؟

بارك تشانيول؟!” بيكهيون قال بفزع

اوه نعم انه هو!

عض بيكهيون شفته السفلى “ما الذي قلته؟

لا اذكر~ شيء عن انه احمق” سيهون كان يدعي عدم التذكر فقط لكيلا يجعل الاخر يشعر بالسوء

اوه.. هو احمق فعلاً” تمتم باحباط ثم رفع نظره الى سيهون

هو رأى رغبة الاطول في معرفة من هو بارك تشانيول؟

بيكهيون اعتقد ان الفتى شخص جيد و يمكن الوثوق به لذا نعم! هو سوف يخبره

هو فقط شخص انا معجب به~ لكنه لا يهتم لي لأنه مستقيم” قال باختصار

و سيهون امال رأسه بتفكير “اذا هل تريد المساعدة؟” قال بابتهاج

نظر بيكهيون بتعجب “مساعدة؟

نعم, في جعله يقع لك” سيهون شرح

همم, لا اعتقد ذلك.. فتشانيول لا يبدو من النوع الذي قد يغير ميوله من اجل شخص مثلي” عبث بالطعام في الطبق

صدقني كنت لافعل لو كنت بارك تشونوول هذا” ابتسم باتساع و هذا جعل بيكهيون يقهقه بخجل “انه تشانيول

لا يهم~ اذا هل تقبل مساعدتي؟

امم- نعم.. اعتقد؟” اومأ في النهاية

حسناً, سوف يكون هذا ممتعاً

خلال هذا الاسبوع تشانيول لم يكن يمتلك اي مواعيد عندها بيكهيون لم يحتج للبقاء بجانبه

في هذا الوقت بيكهيون و سيهون اصبحا اقرب و قضيا الكثير من الوقت معاً

و طبعاً سيهون كان عند كلمته عندما اخبر بيكهيون انه سوف يساعده

هو جعل بيكهيون يغير لون شعره للاشقر و اشترى العديد من الملابس الجديدة

حاول استخدام مستحضرات التجميل لكن بيكهيون بالفعل لا يحتاج لها~

و اعطاه دروساً في كيف يصبح مثيراً و جعل الفتى يطبق امامه -والذي جعل سيهون يضحك كثيراً-

خلال ذلك سيهون انجذب لبيكهيون بدلاً من تشانيول~

عندما عاد جدول تشانيول للامتلاء بيكهيون كان يستعد للذهاب

و سيهون بالفعل اتى ليساعد بيكهيون في اختيار ثيابه

بيكهيون كان يقف امام الخزانة يحاول الخروج بثياب رائعة لكن سيهون كان يخبره انه غير مناسب في كل مرة يخرج شيء ما

سيهون تدخل اخيراً و امسك بيكهيون من كتفاه و ابعده عن الخزانة بلطف “اجلس سيدي الصغير” ثم جعله يجلس على السرير

ابتسم بيكهيون بامتنان و راقب سيهون يعمل

وقف لدقائق ينقب بين الثياب حتى انتهى بـ جنز ضيق سكري اللون و قميص ازرق فاتح اللون و قد ثنى الاكمام نحو منتصف ذراعه مع ترك اول زر مفتوحاً

هو سلم الثياب لبيكهيون و اخبره ان يبدل الأن

في هذه الاثناء هو كان يفكر بما يجب فعله بشعر بيكهيون وماذا سوف تكون ردة فعل تشانيول 

سيهوناه~” بيكهيون نادى و سيهون التفت

اااووووههه~~~” قال بإعجاب “تبدو رائعاً” رفع ابهاميه

لكن.. ابعد هذه” ابعد مطاط الشعر لتسقط خصلاته على عينيه “افضل.. لكن ليس كثيراً يجب ان اصففه لك و اجعله مستقيماً

لنبدأ اذا” سيهون قد احظر الالة مسبقاً فقط اذا احتاجها بيكهيون “جيد اني احضرتها

جلس امام المرآه و سيهون بدأ العمل

اشعر بأن مظهري لا يزال ناقصاً~” بيكهيون قال عندما كان يمعن النظر لإنعكاسه

و سيهون شاركه النظر الى انعكاسه ثم اعاد نظره الى شعر بيكهيون

مثل ماذا؟” سأل و انهى اخر خصلة و اغلق الالة

ضيق عينيه يحاول اكتشاف ما ينقصه “لا اعلم…” لمس بشرة وجهه “شيء ينقص وجهي ربما؟

حالما ابعد بيكهيون اصابعه عن وجهه شيء اخر لامس بشرته بلطف~!

هو بالفعل يرى سيهون الذي كان يقف بجانبه و الذى انحنى ليُموضع شفتيه على خد بيكهيون

بعد ثوان سيهون ابتعد و نطق بهدوء “الأن اصبحت مثالياً

نظر بيكهيون له و ضحك بتوتر “اوه, حسناً~

لماذا تبدو فزعاً هكذا؟” سأل سيهون كأن شيئاً لم يحصل

لا, فقط كان مفاجئ” نفى بيده

نظر نحو الساعة “يجب ان اذهب حان الوقت” نهض و بحث عن حذاءه ليرتديه

سيهون اتى خلفه و عندما وقف بيكهيون قام بتعديل ثيابه “جيد انت جاهز~

هذا بفضلك” احاط ذراعيه حول خصر سيهون “شكراً لك

نعم بالطبع ما الذي كنت سوف تفعله بدوني~؟” مازحه سيهون

بيكهيون ضربه على ظهره و فصل العناق “سوف اذهب الأن” لوح لسيهون و فتح الباب ليخرج

حظاً موفقاً~” لوح بالمقابل و بيكهيون اخذ طريقه نحو سيارته

هذه المرة كان تشانيول يوقع عقداً مع احد مدراء الشركات المختصة بالملحقات الفندقية

بيكهيون كان يقف بجانب بيكهيون ينتظرون الضيف ليأتي

بيكهيون كان يتبع تعليمات سيهون فحاول قدر الامكان ان يبدو لامبالي و يظهر اجزاء كثيرة من جسده~

تشانيول كان سريع الملاحظة و ادرك ان الفتى لم يعد يرمقه بنظرات الاعجاب تلك و لم يخفَى عليه التغيير الكامل في مظهره الخارجي!

بيكهيون كان يتمايل في وقفته كل ثانية و يطلق تأففات منخفضة

يعبث بازرار قميصه ليفتح احدها عمداً و يخلخل اصابعه بين خصلات شعره

يفعل الكثير..~

تشانيول راقب كل حركة و هو شعر.. بالإنجذاب؟

لا يعلم لكن بيكهيون الجديد يروقه جداً~

ما قطع تحديقات تشانيول هو مجيء المدير الذي سوف تُجرى معه الصفقه

كلاهما عرضا شروطهما و بيكهيون كان يتحدث بصوت جريء و واضح

عكس ما كان عليه سابقاً~

ابتسم تشانيول “اخبره ان العقد ساري الأن فقط نحتاج للتوقيع

بيكهيون اومأ و بدأ بالترجمة للفرنسية~

الرجل وقف بابتسامه و تشانيول تبعه و تصافحا

بيكهيون هل يمكنك احظار العقد؟” تشانيول طلب

اومأ بيكهيون و ذهب ليبحث في مكتب بارك عن العقد

كان بعيداً قليلاً لذا اضطر بيكهيون للانحناء على المكتب ليصل له

وهذا جعل مؤخرته تبرُز امام ناظري تشانيول و الجنز الضيق لم يزد الوضع الا سوءً

التقط بيكهيون العقد و استقام و تشانيول كان يصرخ داخلياً!

مد العقد لتشانيول و الاخر امسكه بعدما تحمحم

جعل الرجل يوقع اولاً ثم قام هو بالتوقيع بعد ذلك الرجل العجوز حمل ما يخصه و ودعهم و غادر

صفقة رائعة سيد بارك” ابتسم بهدوء و تشانيول اومأ له “شكراً لعملك الجاد بيكهيون

انحنى بيكهيون قليلاً و استقام “سوف اذهب الأن

نعم, ايضاً لا تنسى هناك حفل افتتاح هذا المساء

بالطبع لن انسى

كيف كان؟” سيهون قفز في وجهه بيكهيون عندما خطى خطوة داخل المنزل

ابتسم بيكهيون ابتسامه عملاقة “رائع!!! اااوه لقد كان يحدق طويلاً!

سيهون احتضن بيكهيون بقوة “اخبرتك سوف ينجح!!!

وااه كان موتراً لكني تماسكت! كان صعباً

ابتعد سيهون و رفع قبضته في الهواء “هذا البارك سوف يصبح شاذاً!” هو صرخ جاعلاً بيكهيون يضحك

هذا المساء سوف تكون هناك امسية لذا سوف اضطر للخروج مرة اخرى” قال بيكهيون

سيهون بدأ بالتفكير “هل يجب ان نستخدم القليل من مستحضرات التجميل هذه المرة؟” سأل و بيكهيون اومأ بعد تردد

لذا هذا ما حصل

سيهون لم يحتج الكثير من المستحضرات التجميليه ليضعها على وجهه بيكهيون

فبشرة الفتى كانت مثالية هو اكتفى بالقليل من احمر الشفاه و ايلاينر اسود بسيط

عطر رجالي ذو رائحة فتاكة و بذلة رسمية بيضاء بالكامل

بينما هذه المرة جعل شعره للاعلى

و كلمة واحدة استطاع سيهون وصفه بها.. ‘ملاك‘!!

الهي.. اشعر انني سوف اقع في الحب معك بدلاً من بارك..” سيهون ابدى اعجابه

اسف لافساد احلامك~” مازحه بيكهيون

سيهون لكم ذراعه “حسناً, ايها السيد انا واقع لبارك تشانيول حان وقت الذهاب

بيكهيون اعاد اللكمة “الحفل سوف ينتهي مبكراً لذا يمكنك البقاء هنا و سوف احظر طعام العشاء معي

نفى سيهون بيده “لا, لا حاجة لذلك

انا لم اطلب رأيك انا اخبرك اني سوف افعل هذا” ابتسم بغطرسة و ارتدى ساعته ليصبح الأن مستعداً بالكامل

حسناً حسناً اذهب الأن” اشار بيده ليخرج و بيكهيون ودعه و خرج

الكثير من الشخصيات المهمة و الكثير من الاطعمة هذا ما كانت تتكون منه تلك الاُمسية

بيكهيون كالعادة كان ملازماً لتشانيول

العديد من الاشخاص اتوا للحديث مع تشانيول و بيكهيون يشعر بالجفاف الأن!

هو الأن يندم على اتخاذه هذه الوظيفة مصدر رزقه

لكن هذا لم يكن مهماً الأن فكل ذلك الوقت الناس كانو يتخبطون به و بالتالي سوف يصطدم ببارك تشانيول!

هو كان يريد الصراخ عليهم لكنه تمالك نفسه هو لا يزال يحتاج هذه الوظيفة ليعيش

بالتالي امضى بيكهيون هذه الليلة وهو ملتصق بتشانيول~

و لعدد من المرات يدا تشانيول وقعت في اماكن محرمة على جسد بيكهيون لكن كلاهما يدعي الجنون..~

عندما اقتربت الساعة من العاشرة كان الناس قد بدأو بالعودة الى منازلهم

هنا كانت فرصة بيكيهون بالعودة الى المنزل و الى سيهون~

بيكهيون يمكنك العودة للمنزل اذا اردت” تشانيول قال و بيكهيون كان ممتناً انه من بادر الحديث

شكراً سيد بارك, اذا طابت ليلتك~” انحنى بشكل طفيف وعندما اوشك على الذهاب تشانيول اوقفه…

اجل سيد بارك؟” التفت بيكهيون له

امم اولاً؛ ما رأيك بالتوقف عن مناداتي بالسيد بارك؟” هو قال مما جعل فك بيكهيون يسقط ارضاً

تشانيول كان دائماً يمقُت من يناديه بأسمه لكن الأن يطلب من بيكهيون مناداته بأسمه!!!

اهه- حسناً..؟” اجاب بتعجب “جيد, اذا ما اردت قوله.. لقد لاحظت انك لم تتناول شيئاً لذا هل تريد تناول طعام العشاء معي؟

.

.

.

ماذا؟!

بيكهيون صرخ داخلياً! بارك تشانيول يطلب منه الخروج معه!! و هو كان يراقبه!!

بيكهيون كان على وشك الصراخ كفتاة لكنه كتم تلك الانثى التي بداخله عبر عض شفته السفلى!

هذا العشاء كان الفرصة الذهبية! و الخطوة الااولى للتقرب من بارك تشانيول!

بيكهيون كان يصرخ داخلياً بـ ‘بحق كل ما هو لامع نعم!!‘

تحمحم ثم اجاب بـ تلك ال “نعم” و يا الهي يشعر بقلبه يسقط!

كان يتخيل الكثير الأن~ و هو يتلقى اعتراف من تشانيول.. و هو يواعد تشانيول.. وهو يقبل تشانيول.. وهو يتزوج تشانيول!

بيكهيون عُمي بتلك الافكار لم يكن يدرك ان تشانيول فقط يقصد عشاءً عادياً

و بين احلامه الورديه ظهرت صورة اوه سيهون…

هو تذكر بأنه يجب ان يعود له

لكن بالتأكيد سيهون لن يمانع اذا ذهب مع تشانيول

لكن.. اريد العودة للمنزل اولاً، لقد وعدت صديقي بأن احظر له العشاء” بيكهيون قال

اوه حسناً اذا لا بأس سوف انتظرك في المطعم” تشانيول قال و ذهب اولاً~

هو لم يعرف ما الذي يفضله سيهون بالضبط لذا اكتفى بالباستا و الكولا و بعض الحلوى

ابتسم عندما تخيل ردة فعل سيهون عندما يخبره بالاخبار الجديدة و هذا جعله يسرع بالعودة للمنزل

فتح الباب ليندفع للداخل “سيهونااه~~~!” نادى على اسمه بينما يخلع احذيته

سيهون؟” نادى مجدداً عندما لم يجد اجابة

نظر حوله و لم يكن هناك اثر للأطول

هل ذهب؟!” تسأل بينما حمل الطعام للمطبخ

نائم ربما؟” فكر و دخل غرفة نومه ليتأك من كلامه

كان سيهون نائماً على سرير بيكهيون بينما يحتضن وسادته

ابتسم و اقترب من السرير كان على وشك ايقاضه لكنه قرر فجأة تركه للحظات

ملامحه المسترخية جعلت العديد من الافكار تتدافع لعقل بيكهيون

هو كان اسبوع واحد فقط لكن سيهون ساعده كثيراً ليس في مسألة تشانيول فقط

بشكل مفاجئ عقله كان يصنع مقارنات بينه و بين تشانيول!

الفتى الذي التقاه منذ اسبوع و الشخص الذي يعمل لديه منذ مدة طويلة~

قطع ذلك صوت رنين هاتفه!

نظر لأسم المتصل و قد كان هو~ تشانيول

حدق لثواني ثم هو اجاب على الاتصال

اجل..؟” اجاب

اين انت بيكهيون؟

اوه..؟

ااه لقد وصلت للمنزل للتو

اذا انت قدام؟

هذا السؤال اوقف عقل بيكهيون

و بلاارادة هو التفت لينظر لسيهون و لم يجب على الذكر الاخر~

بيكهيون؟!

اوه سيد بارك..

تشانيول” تشانيول صحح له لكن بيكيهون تجاهل ذلك “لا اعتقد انني سوف اتي~

لماذا!!!” كان واضحاً من صوته انه غاضب

عض شفته “فقط.. لا استطيع…

كان تشانيول سوف يعترض لكن بيكهيون قاطعه “اسف, لكن لنفعلها في وقت لاحق~ اسف مجدداً

ثم اغلق الخط…

هو اختار سيهون على الرجل الذي هو معجبٌ به؟

و في تلك اللحظة سيهون استيقظ

بيك؟ لقد عدت” تمتم و استقام عن السرير

بيكهيون ابتسم له “نعم

من الذي كنت تتحدث معه للتو؟” سأل بينما يمدد جسده

امم فقط تشانيول~

اتسعت عينا سيهون “تشانيول؟! ماذا يريد؟

نهض بيكهيون عن السرير “فقط يريد مني تناول العشاء معه

هذا رائع!!” سيهون قفز عن السرير بحماس “هل ستذهب الأن؟

لا

غداً؟

لا

بعد غد؟” سأل بتردد

لا و لا و لا~ لقد رفضت” و سيهون سقط فكه

لماذا!!!” صرخ باستنكار

ابتسم بيكهيون لسيهون “لأبقى معك

تجمد سيهون للحظات “معي؟ انا؟

نعم انت” تنهد بيكهيون و اقترب من سيهون “لا اعلم فجأة فقدت الاهتمام بتشونوول~” و قام باحتضام سيهون

تشانيول” سيهون صحح و بيكهيون ضحك و بقي ملتصقاً بسيهون

سيهون بعد ثواني ابتسم هو الاخر و بادله العناق “تعلم انا سعيد لأنك اخترتني عوضاً عنه؟

بيكهيون اغلق عينيه يستمتع بحضن سيهون “لماذا؟

parce que je t’aime” قال سيهون بالفرنسية -لأنني احبك-

اعتقد انني افعل ايضا, سيهوناه~

END..

————————————-

2911 كلمة..

واسااب~~

وهذا هو ون شوت الكوبل الفايز في التصويت~~~

اتمنى يكون لطيف و جميل و رايع لكم؛

فكرة الون شوت كانت من Geli وانا نفذتها جست~

هوب يو لايك ات~~

kik: ae__14

ask: reyeon_kim

17 فكرة على ”Because I Love You || ONESHOT.

  1. اولل تعليققققق : لحضه تاريخية 😂💗 حلوووو كثيررر الونشوووت 😶 لو كنت مكان بكي كنت ختر تشاني 😭😭😭😭 شكراااا على الون شوووت جميللللل فايتينغ ❤

    أعجبني

  2. حبيت اعلق واقول شكرآ لمجهودك الون شوت جميل
    مع اني اكره هالكوبل
    بس ب جد شكرآ لمجهودك لان اكيد فيه بنات يحبن كوبل سيبيك ❤

    أعجبني

  3. مما قريتتت الونشوتتت لانههه ما اححب الكوبلاتتت الفرعيهه وذا 😿😿😿💜
    بس بقولككك الونشوتت لططيف ججدا قريت بس بدايتهه😿💜
    كان لططيف وججعلنني بككك 💕💕😿🌸
    وان شاء الله البناتتت يعلقوننن 💜

    أعجبني

  4. ياربي مغص 😭😭😭😭 متحمل بليز كثروا ونشوتز سيبيك وربي لطيف بقوه بيصير المفضل 😭😭😭😭😭 وش هالروعه كلها يوه لذتيتيتيياييايايير 😭😭😭😭 نبي كمان بليز

    Liked by 1 person

  5. ابوينينسمسمسخسمس سيبيك خقهه
    تشان بس اهتم لجمال بيك ماهتم له بالكامل ، جميلل الونشوت وحماسي كذا ولطييفبفيفيف ننهه⛅️🐞
    كيوتتت
    بيك جميل شكله ابي اشفشفه ككككك
    سيهونيييي شكرا لك😏🍖😊
    كماواواواو اونييي

    أعجبني

  6. جممممميل
    بالبدائيه ع بالي ان سوهو قاعد يتخيل كريس وان هو عشيقه قلت اكيد بتكون نهائي حزينه بس اعجبني كيف كريس دخل بحياته

    أعجبني

  7. صدمني ان الونشوت للبيكهيون وسيهون 😳😳
    بس حبيته مرة حسيتهم مرة لابقين لبعض
    يعطيك العافيه بجد يعني كيف ان هالونشوت
    طلع كيوت كذا !!ما توقعت يوم راح اشوف بيكيول مفترقين وانا
    مبسوط عليه 😂😂
    يعطيك العافيه ماقصرتي الله يسعدك 💕💕

    Liked by 1 person

  8. ياربي لطافه 😭
    سيبيك قايم عزهم هالايام ، ياخي ما الوم الشيبر ثنينهم يقتلون😭

    يعطيكم الف عافيه 😘

    أعجبني

  9. في الاول اعتقدت انو الونشوت للتشاتبيك ههههه بس بعدين غرفت انو بلسيبيك
    كتير عجبني في الأخير لما قال سيهون parce que je t’aime😍😍😍😍😻😇
    على العموم مشكورة عنجد على هالونشوت اللطيف

    أعجبني

  10. رووووووووووووووووووووعة
    ابدعتى اونى والله
    اووووووووووووووووووه
    جاااااااااااااااااااااااااااامد^^
    يسلموااااا
    ابداااااااااااااااااااااااااااااااااااع
    فاااااااااااااايتنغ ^^

    أعجبني

  11. “نعم انت” تنهد بيكهيون و اقترب من سيهون “لا اعلم فجأة فقدت الاهتمام بتشونوول~” و قام باحتضام سيهون
    “تشانيول” سيهون صحح و بيكهيون ضحك و بقي ملتصقاً بسيهون
    سيهون بعد ثواني ابتسم هو الاخر و بادله العناق “تعلم انا سعيد لأنك اخترتني عوضاً عنه؟“
    بيكهيون اغلق عينيه يستمتع بحضن سيهون “لماذا؟“
    “parce que je t’aime” قال سيهون بالفرنسية -لأنني احبك-
    اكثرر مقطع حببته في وانشوت 😍😍😍 كمية لطافهه في وانشوت احسهمم لايقينن علي بعضض بجد مرهه حبيت فكرت الوانشوت جديدهه مو زي الوانشوتات الباقي في بعضها فكرتها متكرره بسس هذا لمسس قلبي 😍😍 نفسي اكرره ميت مرهه وقعت في الونشوت ثانكيوو يا اجمل كاتبه علي الوانشوت لطيف 💕😻

    أعجبني

  12. سيبيك اول مرة اقرألهم بس كيوت مع بعض
    بدي اعرف كيف تشان ما اهتم بالطافة الي كانت معه كل هالوقت
    حبيته للونشوت اللطيف
    عنوان المطعم الي فيه تشان بليييييز 😊
    بما انو لوحده استغل الفرصة 😆

    أعجبني

  13. والله يختي المفروض اكون الاولى 😔😔
    بس حظوظ وخلاص 😕 ، اصلا انا قريته
    اول وحدة .. تراني خقيت ع كل حبة من الجمال
    هذا نييقا ! 💕💕💕 .. قسم بالله ما نمت إلا 1
    ونص بالليل ♡ ، وانا اقرا سطر سطر ع بالي ما
    انتهي منه .. افففف يعني نبدأ بالتدريج اوكي ؟
    بداية حتى لو مر علي اسم الون شوت كذا مرة بس
    والله عجبني .. اخخخ يعني حتى البوستر البسيط
    اللي حطيته خقيت عليه يالله 💔💔 .. كيف هيك
    يطلع في السيبيك جميلين وحلوين مع بعض رغم أنه
    مجرد مومنت عادي جدا 😔 ، وانا متأكدة انك بتضحك
    ع سخافة كلامي بس تراني اتكلم جد .. انا اتأثر
    كثير بأببسط الاشياء الجميلة 💘 اخخ حتى بساطة
    تنسيقك رائعة يختي جد .. أموت بشيء اسمه بساطة !

    وبعدييين تعالي للأحداث القميلة ذي 💞
    اخخخخ وبس .. قسم ما خطر على بالي ان بتحلي الفكرة
    للدرجة ذي نييقا 😍😍 . قصدي كون تشان مالك
    لسلسلة فنادق بفرنسا وذيك المذيعة ويااااااي 💓
    جد وصفك بسيط واختيارك للكلمات والسيناريو كان
    موفق جدآ .. يعني جد سيهون اكثر شخص عجبني
    بذا كله .. احس اني بخاطري اكله حي كذا .. زي ما
    اتمنى يسوي في بيك المارشميلو 😀 ..
    خلاص انا جد كرهت يودا .. تبا لك خلتيني اكرهه فعلا
    😂😂 .. والله انا متت لما قال سيهوناه لاني احبك
    بالفرنسية 💔💔💔💔 .. والله ذا اكثثثر مشهد حبيته
    بالون شوت نييقا .. جد جميل .. اكيد عشان هو اتى
    منك بدون ما افكر فيه 💕💕 ..
    اسفة ع ردي المتأخر .. بس لازم الحركة ذي اسويها 😅
    شكرا جزيلا ع مجهودك القميل بالسيبيك ..
    بانتظارك كلل جديدك بيبي ..
    سلامات ♡ ♡

    أعجبني

  14. واااه اخيراااااااا نقدر نقرأ شي للسيبيك بالعربي و اخيرا في تغيير بدل الملل من نفس الكوبلات يسلموووووو ابدعتيي 👏👏👏❤❤❤❤

    أعجبني

  15. جمييييل ألون شوت😍😍اول مره اقرأ لهم بس أحسهم لايقين على بعض❤️جميلين أحسن ان اختار هون بدال تشان كذا تحسهم مدري كتاكيت يجننون😩كوماوااااا على مجهودك فايتنغ💗

    أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s