Can we feel again…? ch1

can-you
  Can we feel again…?
.
.
.
كل أصدقائي مذنبين…افهمه على
مهلك…..
فأنتظرهم ليسألوك من تعرف…أرجوك
لا تفعل شئ مفاجئ..،
وأنت لا تعرف مدى الإساءة….،في
علم قذرلا يمكنك إيجاد روح طاهرة تشابة روحك…،
إلا بعد أن تلعب معك بحقارة إلى أن
تفقد أنت روحك الطاهرة..،حينها ستجد روح طاهرة تشابهك
لكن تملك نفس مصيرك..حينها يجب أن
تفعل المستحيل كي تحميها من مصيرها المشابهة لك…
لكن ماذا سوف يحدث إذا فات
الأوان..!!!!
.
.
.
.
.
.
تشينمينسوكلوهانسيهونوالد لوهانأخرى
7:10ص
صباح جميل ،مع زقزقة عصافير ونسيم جميل بما انه
بداية شهر الربيع
كل هذا جعل الملاك الصغير يستيقظ مع ابتسامه ~
نهظ النائم من على سريره الابيض الفسيح ..،
ليستعد للذهاب للمدرسة
فرش أسنانه الصغيره واخذ حمام دافئ يناسب الجو
الهادئ والجالب للاسترخاء
خرج من الحمام بينما يلف خصره النحيل بمنشفه
كبيره واخرى
صغيره يجفف بها شعره الناعم ذا لون الكراميل
اذ انه ورثه من امه المتوفاه….
أرتدى البنطال اللحمي الخاص بالمدرسه،وقميص ابيض
مع معطف المدرسه الازرق
علق شارة اسمه اعلى المعطف وارتدى جواربه البيضاء
رش من عطره ، أخذ يجفف شعره واسدله على جبينه
الصغير~
سحب حقيبته من على الاريكه الصغيره التى في
الغرفة ونزل للاسفل..
تلفت لليمين واليسار على امل ان يجد والده…
هو دوماً مشغول بعمله ولا يراه الا قليلاً واذا
رأه سوف يتجاهله والده ولا ينظر الى وجهه ..،هل هذا بسبب انه يملك ملامح امه
المتوفاه
عيني غزال جبين صغير مع بشره شاحبه ،وخدين مشبعه
بحمره خفيفه
انف مدبب لطيف وشفاه صغيره ذات ندبه فاتنه
وجهه بيضاوي صغير ..،يجعل من يراه ينكر انه في
الثانوية
مع قصر قامته وضألت جسده ..،فأن كل من يراه يؤكد
انه في الابتدائيه…
توجهه للمطبخ واخذ رقيقات الذره وحليب من الثلاجه
وضع رقيقات الذره في الاناء وسكب عليها الحليب
اخذ كأس وسكب عصير البرتقال
سحب الكرسي وجلس على طاولة الطعام وحيداً
ليس وكأنه يرى والده كل يوم ….
لكنه دوماً مايتمنى ان يتناولا الافطار سوياً،طرد
الافكار من رأسة وافرغه من كل شئ واكل طعامه بهدوء
بعد ان انتهى وضع الاناء والكأس في حوض الغسيل
اتدى حذاءه الابيض مع تثبيته لحقيبته على ظهره
وخرج من المنزل
بحكم ان المدرسة لا تبعد عن بيته الا عشر دقائق
فأنه يذهب اليها مشياً على الاقدام،عبر من البوابة الكبيره الخاصه بالمدرسه
وزع نظراته في جمبع الاتجاهات بينما يبحث عن
صديقه العزيز
للوووههااانن“التفت
ليجد مينسوك يدخل من بوابة المدرسة مع ابتسامه كبيره وهو يلوح له
ابتسم له ايضاً بلطف ولوح له ايضاً
مرحباً“صفع
كتفه بخفه بمرح عندما وصل للوهان
مرحباً“قال
الفتى الذي خلف مينسوك وللتو انتبه لوهان ان هناك شخص اخر معه
مرحباً لكما
ايضاً،من هذا مينسوك؟!
“سأل بأستغراب بينما يرفع حاجبه للاعلى
انه صديق
تعرفت عليه بالامس بينما كنت عائد للمنزل،لوهان هذا تشين ..،تشين هذا لوهان الذي
اخبرتك عنه
اهلاً تشرفت
بمعرفتك،انا تشين من السنه الثانيه
“رحب  ببتسامه كبيره بينما يمد يده
اهلاً بك وانا
ايضاً تشرفت بمعرفتك،لوهان من السنه الاولى
” وهو ينحني بستمرار بينما
يحاول اخفاء الصدمه من على وجهه،لانه ومرحبا اكبر منهم!!!
انتبه ليد تشين ليصافحهه بسرعه بينما يحك رأسه من
الخلف بخجل
اذاً يرفاق
دعونا نذهب للداخل بسرعه قبل ان تبداء الحصة الاولى
” بينما يسحبهما
خلفه
اصبح شيومين بينهما ،بينما هما يمشيان بالجانب
الايمن والايسر
تحدثو قليلاً الى ان دخلو المدرسة وسمعو الجرس
يرن
اه يبدو اننا
انسجمنا بسرعه هههه
” و قهقه بسعادة
هذا رائع،لنكون
صداقة جميله معاً اذا
“اردف بينما عينها تبتسمان مع ابتسامته
اذاً نلتقي في
وقت الاستراحه ،الى اللقاء
” بينما يذهب بالجهه الاخرى لفصول السنه
الاولى ،
ذهب مينسوك ولوهان الى فصلهما ببتسامه جميله
لتعرفهما على تشين واندماجهم معه بسرعه
وكأنهم يعرفون بعضهم من سنين..~
.
.
.
.
.
شخص يتحدث للهاتف “وقعت الفريسة في الفخ“بأبتسامة خبيثه ملوثه بالقذاره
أوزع الابتسامات…أعرف كيف اخدع
هؤلاء الناس..
سأفعل ذالك حتى غروب الشمس…وطوال
الليل..
فما أنا الا مجنونٌ مهوساً بالجنون..!!!
.
.
.
.
.
.
مر شهر على صداقة لوهان ومينسوك مع تشين
في اي مكان يذهبون اليه سوف يكونون معاً
حدث بينهم انسجام غريب ..،وكأنهم يعرفونه من
الطفولة
حتى خارج المدرسة سوف يتجولون معاً ،وفي عطلت
نهاية الاسبوع
سوف يتفقون على الذهاب اليه سويه
 
جميلة هي صداقتهم لكن مالا يعلموه هو انهم على
حافة النجف،بينهم وبين الجحيم شعره…
لكن عقولهم غافله وقد فات الاوان لانقاذهم لانهم
سقطو في قاع الجحيم بالفعل….
وقت الاستراحه/ يوم الخميس صباحاً
بينما الثلاثي يجلسون على طاولت الطعام في
المدرسة
رفاق لدي مكان
رائع اذهب اليه دائماً،هل تودون الذهاب معي غداً اليه بما انه يوم الجمعه
“اخبرهم
ببتسامه كبيره وأخذ رشفة من كوب الماء
فكر لوهان قليلاً ،حسناً هو لا يملك شئ ليفعله
غدا لذالك”لامنع لدي،وانت مينسوكي~“ببتسامه
لطيفه ،بينما اخذ قضمة كبيره من الشطيرة التي بين يديه
بالطبع سوف
اذهب معكما ،لن اجعلكما تذهبا بمفركما
“وافق بينما فمه ملياً بالطعام
يااا ابتلع طعامك
قبل ان تتحدث هذا مقزز!!
“صرخ عليه بينما يصنع تعابيير تقزز بوجهه
ارسل اليه مينسوك نظره حاده ثم عاد ليبتلع طعامه
بشراسه اكبر بعنادٍ للوهان
توقف عن هذا!!‘صرخ  بوجهه بينما يغطي وجهه بيديه الصغيره
بينما ينظر تشين اليهم بهدوء
لن افعل
“عاند  بصوت مكتوم  بسبب وجنتاه الممتلأتين بالطعام
قلت لك توقف !!“وقف
وصرخ في وجهه بغضب
وتشين مستمر بالنظر اليهم بهدوء
اننن وانا
اخبرتك بأني لن افعل
“وقف ايضاً بعناد
ياااااا
فلتجلسا وانت ابتلع طعامك وكل بهدوء والا جعلتك تبتلعه بطريقتي
“صرخ
عليهما اخير،فهو لم يستطيع ان يمسك اعصابه اكثر من ذلك
ليجلسان بهدوء “آسفين..”
اذاً سوف اتى
لاقلكما الساعة الثامنه مساءً،حسناً؟
“ببتسامه ،جعلهما هذا يضنان ان
لديه انفصام بتغيره المفاجئ من غاضب الى مبتسم
اه حسناً انا
لا املك شئ
” وهو يبتلع طعامه بهدوء كما اخبره تشين
وانا ايضاً لا
املك شئاً في الساعه الثامنه
” بينما يبدو الحماس على وجهه من
معرفة  المكان الرائع الذي يقصده تشين
اكملو طعامهم بينما يستمعون الى حديث تشين عن
كلبه الذي قتل قبل ثلاث شهور….لنقل انه غير في احداث القصه قليلاً،كأنه هنالك
شخص قتله وهو لا يعلم من هو،وفي الحقيقه هو الذي قتله ببتسامه بارده….؟
ودعو بعضهم بينما يبتسمون ويلوحون لبعضهم
ابتسم الان…فغداً سوف يكون اسوء…
Luhan pov
عدت للمنزل بعد يوم متعب ملئ بالدروس
وكالمعتاد ابي مشغول في عمله مررت من امام مكتب
عمله الذي في المنزل وقفت بجانب الباب بتردد هل اطرقه؟ام اذهب فقط
نظرت في الباب وكأني احادثه هل ادخل ام لا؟؟
لا  لا لا سوف اذه-
بدون سابق انذار فتح الباب ،لاتصنم في مكاني
نظر الي قليلاً ثم اخفض نظره
مرحباً بعودتك
للمنزل
“قال  بهدوء
حاولت ان اخرج صوتي لكن كل ما خرج هو تأتأه
اردت ان اخبرك
بأن لدي رحلة عمل في لندن ولا اعلم كم سوف تستغرق،
” متجاهل تأتأتي
هذا ليس جديد على اي حال هو دوماً ما يسافر الى
رحلات عمل ولكن الغريب انه يخبرني الان !!
كم سوف تستغرق؟“سألته
بهدوء هوليس من باب الاهتمام بل من باب الادب،هكذا هي علاقتي انا وابي هو احترام
للعلاقة التى تربطنا كأب وابنه فقط..
لااعلم ربما
اكثر من اسبوع
”  و عينيه ما
زالت تتجاهلني لان وكما قلت املك ملامح امي المتوفاه وهل هذا سبب لكي لا ينظر الى
وجهي !!
همم اذا رحلة
موفقه،استئذنك
“زيفت ابتسامه له مع انه لا ينظر الى والتفت لكي اذهب
الى غرفتي
رميت حقيبتي على الكنبة الصغيره التى في غرفتي
ورميت بنفسي على سريري
And luhan pov
اقام نفسه من على سريره بكسل ،استحم سريعاً وخرج
يلف خصره النحيل بمنشفه كبيره واخرى صغيره يجفف بها شعره الذي اصبح بنياً بسبب
الماء  يغطي عينه،زاده هذا المنظر جمالاً
اخرج له بنطال رمادي من القطن وقميص ابيض خفيف
بأكمام قصيره
اشغل التكيف واطفئ النور وانغمس في سريره الكبير
بالنسبه لجسده الصغير وضبط المنبه على
7:00
سريعاً وغط في نوم مريح بعد يوم متعب~
.
.
.
.
في مكان اخر بعيداً عن كوريا في فرنسا ربماً~
شخص جذاب يملك حاجبين حادين مع عينين حاده تخترق اياً
من كان امامه ،شعر بندقي ناعم يرفعه للاعلى ،عينيه تجعلك ترتجف من شدة حدتها
وثباتها عليك..فك حاد يناسب بشرته البيضاء الاشبهه بالحليب ..،كتفين عريضه زاد مظهره
كمالاً طول متناسق مع وزنه وما يميزه هو الوشم الغريب..والصغير اسفل اذنه
94
رقم يحكي حياته من اول ما ختم عليه..
يجلس في مكتبة الخاص بالشركة بيمنا يرتشف من
قهوته السوداء المره ~طرق سكرتيره الباب ليأمره بالدخول ،أغلق السكرتير الباب خلفة
بينما تقدم ليجلس امام مكتب الفاتن “سيدي اسف على مقاطعتك لكن اتتنا اخبار من 
xxm بأنهم حصلو
على فريستين جديده
  بهدوء اخبره بذلك بذالك
و..؟
ببرود وهو يرفع حاجبه الايمن
و ويريدون منك ان تأتي لتدربهم انت..“اخبره بتوتر
سوف انهي عملي
هنا اولاً.
“هذا كان أمر اكثر من سؤال،بينما يرتشف من قهوته السوداء
استئذنك“انحنى ليذهب لمكتبه في الخارج
وعاد ليكمل عمله ببرود ،كأنه لا يوجد ارواح بريئه
سوف تدمر…
.
.
.
.
.
 
رن المنبه يعكر صفو الجو المريح قطب الصغير
النائم حاجبيه بأنزعاج
رفع يده للمنضده التي بجانبه وامسك بالمنبه بينما
عين واحده مفتوحه والاخرى مغلقه القى نظره على الساعة ليجدها
7:10
ارجع المنبه لمكانه ونهض بصعوبة
هو لدي عادة الاستحمام قبل النوم وبعده هو فقط
تعود عليها ولا يستطيع التخلي عنها لذلك استحم وغسل اسنانه ،اخرج له بنطال اسود
يضيق على ساقيه وكنزه خفيفه تقريباً بيضاء مع نقط سوداء صغيره
جفف شعره ومشطه للاسفل رش من عطره ،لينزل للاسفل
لكي يصمت معدته الجائعه
تلفت في المنزل ولم يجد احد علم بأن والده سافر
لم يكترث ودخل المطبخ الامريكي المطل على غرفة الجلوس
صنع له شطيره وسكب له بعض عصير البرتقال
تناولها سريعاً وحمل طبقه الى المغسله ووضعه فيها
لابأس بما ان خادمة المنزل تأتي في الساعه التاسعة
وتذهب بعد ان تنهي عملها
شاهد التلفاز قليلاً الى ان سمع الباب يدق هرع
ليفتحه بسرعه “ياا تشين لقد تأخرت“بينما
ينتحب بلطافه
مرحباً لك
ايضاً
“بأستهزاء رحب به
اوه مرحباً
انزل رأسة بخجل
آسف لوهاني
لقد مررت على مينسوك اولاً
“بينما يمسح بلطف على وجنته
اوه لابأس لنذهب
الان
” ببتسامه كبيره،سحبة تشين الى سيارته الفورد السوداء
صعدو السياره ليكون ترتيبهم كالتالي:تشين ومينسوك
في الامام ،لوهان في المقعده الخلفيه
مرحباً مينسوكي~
بلطافه رحب
ولك ايضاً
لوقو
” بلقبه المميز ،بينما يحاول منع نفسه من سحب وجنتيه
التي بدت قابله للاكل حقا~
لنذهب“صرخ
بمرح ،ليصرخا خلفه
مضى طريقهم بالحديث اللطيف ومشاجرات طفولية ،
والرقص بمرح على اغاني منوعه
هدوء مر عليهم عندما دخل تشين بالسياره الى حي
مخيف
حيث الظلام الدامس يحيط الحي لا توجد انوار
..،مباني متأكله قديمه ومهترئه بينما نصفها مهدوم جزءاً
ماهذ الحي
!!!،اخرج منه انه مخيف
“بينما الخوف دب جسده
لابأس نحن سوف
نمر منه فقط
“بصوت بهدوء بينما نظره مثبت للامام
بقي لوهان صامتاً بخوف
بدون سابق انذار اوقف تشين السياره وسحب المفتاح
ونزل “آسف
“واغلق الباب خلفه…
نظر مينسوك ولوهان اليه بصدمه لماذا يوقف السياره
فجاءة وينزل منها
والاهم من ذلك على ماذا يتأسف!!!!
مالذي يحصل هنا؟؟؟
الصدمة والتوتر سيطرا عليه
لا اعلم لا
اعلم
“تمتم  وعينية على وشك
الخروج من مكانهما
فجأه ظهر رجال من خلف المباني يرتدون ملابس من
الجلد الاسود
كممات وقبع سوداء قفاز اسود كل شئ اسود
وما جعل لوهان يشهق بقوه هو المسدس المثبت على
حزام بنطالهم
لوهان انا
خائف ماذا يحدث؟؟ ماذا يجب ان نفعل!!
” التفت الى لوهان بينما علامات
الخوف على وجهه من اقترابهم منهم
اهداء سوف نخرج من
هنا
” بينما يحاول الثبات
هل جلبت هاتفك؟؟“سأله
سريعاً
نعم
“اجاب بسرعة
اعطيني اياه بسرعة
امره بسرعة بعد ان اقترب الرجال من السياره جداً
اعطاه مينسوك الهاتف بسرعة كما طلب ،اغلق لوهان  السياره من الداخل
وكتب رقم الطوارئ في الهاتف بأسرع ما عنده
رأوه الرجال من نافذت السياره يحاول الاتصال
لذلك كسر زجاج السياره من جهة لوهان ليسقط لوهان
الهاتف كردة فعل
صرخ مينسوك بخوف حاول الحراك لكن قدمية لا تساعده
،جرحت اعلى وجنة لوهان بسبب انه كان قريب من النافذه
انزل نفسه سريعا ليأخذ الهاتف لكن قبل ان يصل
اليه شعر بأحدهم يسحب بياقته من الخلف ليخرج رأسة من النافذة المكسوره
نظر اليه بخوف بينما يمسك بيدية حواف النافذه
المكسوره بشدة ليجرح باطن يده دون ان يشعر
اتركه ايها
الحقير
” بينما دموعه تغطي وجنتاه ولا يستطيع الحركة ،كره ضعفه في هذه
اللحظه ونفسة ايضاً…
اما لوهان فقد دب الم حاد في مؤخرت رأسة ليفتح عينية
ويجد نفسة خارج السياره ممدداً على الارض
نظر للشخص الذي كسر زجاج النافذة الجانبية لمقعد
السائق ليمد يده ويفتح السياره
بينما في الجهه الاخرى التى بما مينسوك يقف رجل
انتظره الى ان فتح السياره ليفتح الباب ويسحب مينسوك ليسقطه على الارض بجانبه
حاول القوف لمساعدة صديقه لكن هناك من ارجعه للخلف
وضغط بمنديل على فمه حاول ان يقاوم لكن الرجل كان يضغط بقوه عليه ،شعر بعد ذالك
بالخدر يدب ارجاء جسده
اخر ما رأته عيناه مينسوك الفاقد للوعي بينما
يحمله رجل متين البنيه على كتفه ليذهب بعدها للظلام الدامس….
.
.
.
في مكان لن تعلم ابداً بوجود مختل
عقلياً جالس بجانبك…
ولن تعلم ابداً بوجود قاتل جالس
بجانبك..،
سوف تفكر كيف انا وصلت الى هنا…
وجالس بجانبك…؟!
 
 
 
الاسم:رغد
اسك: http://ask.fm/ciel_m2001
كيك:Rd.m2001
كاتبة 🌸.
 
 
 
 

8 أفكار على ”Can we feel again…? ch1

  1. واااااو الفيك شكله يجنن
    قد ما حاولت م عرفت شو بيصير للوهان و مينسوك
    تشين ي حقيييييير حرام عليك
    سو موفقة ي حلوة و بأنتظار القادم

    أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s