Can we feel again…? ch2

can-you

 

 

 

 

 

توضيح(xxmهو الاسم
المعرفون به عصابتهم)

.

.

 

 

 

 

 

 

أنه من الأفضل ان لا نتحدث على الأطلاق

الأن عميقاً في الداخلأنت تعلم أنه يقطع
كالسكين..

لكني فخور جداً بأظهارهالألم في صدري

أحساسه يبدو كأني افقد انفاسي

ولكنك فقط لا تعلم أشياء كثيرة حاولت قولها

أنه يقتلني..

ولكن يبدو بأني لن اخبره

لأني املك كبريائي..أنا لن أبكي

لن يكون هناك دموع تسقط من هذه العيون..

لا اريده ان يرى..بأنه يقتلني

لهذا سوف اقول له ..

لا يجب عليك منادتي مره اخرى….فما انت الا خائن سافل..

.

.

.

.

.

لوهان-مينسوك-سيهون-الرئيس-يوتشون-أخرى

الساعة12:05  صباحاً

شاحنة كبيرة سوداء بالكامل تسير في طريقها للخروج من كوريا

Luhan pov

ألم شديد اجتاح مؤخرة رأسي لاقطب حاجبي،رفعت يدي لكي امسك مؤخرة رأسي لكن سوار حديدي منعني من ذلك

فتحت عيني لكن رؤيتي ضبابية

اغلقتها مجدداً لافتحها وتتضح الصوره ببطء

اتسعت عيناي وعدت للخلف بسبب عينين مثبتتين علي

بقيت متصنم لدقائق بينما اجمع انفاسي

 

 

امتلئ رأسي بالتساؤلات الكثيره

اين انا؟من هذا؟واين مينسوك؟ماذا يحدث مع تشين؟ولماذا انا مكبل اليدين؟!!وانتظر لحظه لماذا انا في هذه السياره؟!!

لكن حلقي كان جاف لينطق بها

 

وزعت نظري في ما حولي

المكان ليس واسع جداً ،مقاعد مستقيمة خشبيه متقابله حيث اني اجلس عليها مقابلاً للرجل الذي امامي ،لا يوجد اضواء سوء ضوء خفيف اتي من النافذه الصغيره الحديديه اعلى الباب الخلفي للشاحنة،

 

هناك ثلاث رجل امامي أضافتاً للشخص الذي لازال يحدق بي ،اشكالهم تثبت انهم مافيا..،كمامةرداء من الجلد- قفازات-  وحذاء جيشي يوحي اليك انه قوي لدرجة اذا ضغط به على رأسك سوف يتهشم
والاهم من ذلك هناك شارات عليها كلمة
xxm مثبته على قميصهم  وجميعها باللون الاسود ..،حركت رأسي لليمين قليلا لأجد مينسوك بجانبي لكن حقائب سوداء تفصل بيننا

 

 

اعدت نظري للشخص الذي امامي ،

لافتح فمي اخيراًمن انتم؟!ارسلت له نظره حادة،

انتظرته ليتحدث لكن لم ينطق بأي شئ

 

ايها الاحمق انا اتحدث اليك الا تسمعصرخت عليه بغضب واحاول فك القيود التي على يدي وكل ما فعله

 

هو انه بقي ينظر اشك في انه اصمايها العين تحدث

 اين انا ؟لماذا انا هنا؟ من انتم؟ اجب عنها جميعاً وابعد هذه القيوقاطع صراخي عليه الرجل الذي بجانبهاين انت؟انت على الطريق المؤدي للمكسيك،ولماذا انت هنا؟لا يجب ان تعرف،من نحن ؟نحن نؤدي عملنا فقط

والان اغلق فمك العين ونمواغلق عينيه ليعود للنوم كما كان

 

 

ماذ المكسيك!!!مالذي تعنيه بالمكسيك؟ لماذا سأذهب لهناك اقسم لكم ان لم توقفو هذه الشاحنه سوف اقتلع رؤسكم من اماكنها واعاوقفت صراخي بسبب وقوف الاصم من مكانه امسك بالحقيبه المتوسطة الحجم التي تفصيل بيني وبين صديقي عبث بها قليلاً بينما انظر له بقليل من الخوف بسبب حاجبيه المنعقده بشدة  ليخرج منها شريط لاصق اسود ومقص ..قص قطعة متوسطه

 

من الشريط الاصق ليقترب مني وعيني تنظر له بترجي واحاول فك القيود التي بيديم ما ما الذي ت تفعلةتأتأة

امسك بفكي بشده ليرفعه للاعلى ثبت بيده الاخرى الشريط الاصق على فمي بقوة قطبت حاجبي بألم من قبضته القويه

تركني ليعيد الشريط والمقص للحقيبة واغلقها ليعود لمكانه بهدوء لكن المختلف انه اغلق عينيه

 

شعرت بالدموع تتجمع في عيني ،اريد البكاء حقاً لكن لا استطيع انزالها انها فقط تتجمع وتذهب وكأني فقدت القدره على البكاء..لااعلم ماالذي فعلته ليعاقبني الرب هكذا!!

اقسم بأني لم أوذي احد بشده ليعاقبني لهذه الحد..ثبت نظري على منسوك متأملاً استيقاظة ..لكن خاب املي حين مرت دقيقتين ولم يستيقظ ..اخفضت نظري للاسفل افكر كيف سوف اخرج من هذا الجحيم..قلت سرعة الشاحنه لاشعر بأنعطافها ثم توقفها

 

رفعت رأسي لباب الشاحنة متأملاً ان يفتح انتظرت وانتظرت..لكن الشاحنة عادت للتحرك بعد دقائق يبدو بأنهم توقفو لملأ الوقود

مضت تقريباً نصف ساعه وانا افكر كيف اخرج من هنا

ليسقط رأسي للاسفل واعود للنوم ..ادخل في ظلام دامس يشبهه هذا الجحيم الذي انا به

End luhan pov

كيف للقدر ان يسقطني لعمق الهاوية بينما كنت في الاعلى..؟

.

.

.

.

.

المكسيك9:00 صباحاً

مدينة مونتيري شمال شرق المكسيك..

تدخل هذه الشاحنة وتتغلغل بعيداً عنها قليلاً في قرية مجاورة لها

غير معروفة كثيراً ،توقفت الشاحنة امام بوابة لمبنى تحيطه جدران طويله وسميكة رمادية يبدو كالمعسكر،فتحت البوابة لتدخل الشاحنة لمكان اشبة بقرية اخرى خالية من البشر

ارض واسعة صحراوية بمساحة تعادل قرية تقريباً

مبنى يبدو كسكن
فاخر
يقع في الزاوية ،اماكن للتدريب في كل زاوية وبقعه ؛ومبنى بعيد عن هذه الاماكن كبير نسبياً في الجهه الاخرى

 

توقفت عنده الشاحنة..

 

داخل الشحانة حيث لوهان ومينسوك

لوهانهمس بجانب النائم بطريقة خاطئة

لوهان استيقظهمس بصوت اعلى قليلاً بجانب اذنه متجاهلاً الحقائب التي تفصل بينهم

عقد لوهان حاجبيه بأنزعاج والم من طريقة نومه

رفع رأسة بألم ونظر لمينسوك

 

وقعت عينيه على الاصق الذي يحيط فم صديقة اللطيف ليرفع يدية المقيده ويزيل الاصق بهدوء،حرك لوهان فمه قليلاً ثم بقي يحدق قليلاً لمينسوك ورأى لمحة لخوف في عينيه ،ابتسم ليهدء من روع صديقهأستيقظتبلطافة بينما عينه منتفخه من النوم

قهقه مينسوك على شكله اللطيف ،للحظة ينسيان الواقع الذي هم فيه

 

كيف لروحين بريئه تنسى واقعها سريعاً ان توجد هنا !!

كيف لاناس يملكون قلوب ان يجلبوهم لهذا المكان؟!!

الن يؤنبهم ضميرهم ان تغيرت روحهم البريئه..؟

.

.

.

يقطع هذه اللحظة باب الشاحنة الذي فتح ليدخل الضوء عليهم ليغمضى اعينهم من النور المفاجئ

 

فتحوها ليرو من فتح الباب ليظهر اربع رجال لا يختلفون عن الذي امامهم في الشكل ،

استيقظ الرجال الذين يجلسون امامهم من الضوء ليحمل كلاً حقيبه وينزل من الشاحنة

نظرا لوهان ومينسوك لبعضهم لا يعلمون ماذا يفعلون ؟وقبل التفكير في اي شئ سحب مينسوك من احد الرجال الاربعة

 

لينزلياا ماذا تفعل اتركنيامسكه الاخر من الجهه الاخرى ليذهبو به لداخل المبنى متجاهلين صراخه

 

نظر لهم لوهان بحدهاقسم ان حدث شئ له اني سآقتلكم جميعاًبصوت يشبهه فحيح الافعى ،ابتسم احد الرجال اسف الكمامه مفكراً كيف لوجهه برئ ان يخرج منه صوت كهذا

انزلامره

لا تلقي علي الاوامر،كما اني لن اتحرك من هنا وضع قدمية فوق بعضها امام المقعد الذي امامه بتحدي

هذا ليس شئ توخير فيهبأستهزاء صعد للشاحنة ،أخرج خنجر صغير من حزامة المثبت على خصره

 

نظر لوهان للخنجر بخوف داخلي لكن التفت برأسه للجهه الاخرىحقاً اخفتني،اذهب والعب بها بعيداً

سحبه الرجل بقوه مفاجئه من ياقته

 

ورمى به للخارج ولا مقارنه لجسد لوهان مع جسد من امامه

امسكه الذي يقف في الخارج قبل ان يسقط

 

نزل الاخر وقلب السكين في يده قليلاً ولوهان لازال في صدمته من قوة من امامه

 

وبلمح البصر مرر خنجره على فك لوهان  بقوه لينزل الدم سريعاً

صرخ لوهان بينما يحول ان يمسك بفكه الذي يؤلمه سقط على ركبتيه بينما

تتجمع الدموع في زواية عينه لتنزل وتلسع جرحه تجعله ينتحب بألم  اكثر

 

لا احد يعصي من هم اعلى رتبه منهبسخره بينما يعيد خنجره الملطخ بالدماء قليلاً الى حزامه متجاهلاً الباكي امامه

 

هيا،لقد تأخرنانطق الاخر اخيراً بصوت خالي من المشاعر ساحباً الساقط ليقف متجاهلاً انتحابه والدم الذي وصل الى منتصف رقبته بالفعل

امسكاه من الجانب وسحباه لداخل المبنى

اصبح لوهان يبكي بصمت وألم

بدخولهم صمت وجفت دموعه وهو يكبت ألمه لكي لا يبين لهم ضعفه

 

يوجد بابين في الجهه اليمنى اسودين وباب واحد في الجهه الاخرى بينما امامهم يوجد درج ضيق

ادخلوه من احد البابين الموجوده في اليمين ،ممر واسع بأرض  بيضاء يوجد بكلاً الجهتين ابواب حديدية سوداء اعلاها نافذة صغيره مغلقة بحدأد عامودية

 

يمكنه سماع همس من داخل بعضها وصراخ من اخرى لا يمكنه رؤية ما بالداخل بسبب النوافذ الصغيره جداً كما انها بعيده عن مستوى نظره قليلاً

اوقفاه عند اخر باب في الممر بالجهه اليسرى

اخرج مالك الخنجر مفتاح صغير من جيبه وامسك بيديه الصغيره المقيده ليفك القيود فكر بالفرار لكن من خلفه يمسكه بشده
لذا
ابعدها من رأسه ،فتح الباب ودفعه لداخل الغرفة واغلقه خلفه

 

امسك بالنافذه سريعاً
بينما يرفع اطراف اصابعه
اين مينسوك،لما هو ليس هنا؟!!الفزع دب جسده هو خطط على ان لا يفترقو

 

لم يجيبه احد وذهبا الاثنان ليبقى وحيداً عاد للخلف بينماً يعبس بغضب على تجاهلهم له

 

نظر للغرفة الصغيره سرير مهترء نسبياً ..في الزاوية مرحاض يوحيطه زجاج شفاف وبجانبة مغسله صغيره صنبور مهترء اذ ان الماء يتسرب منه

و

فقط!!كيف له ان يبقى فيها انها اشبه بالنفاية

جلس على السرير المهترء بهدوء

 

اصدرت معدته اصوات ليربت عليهاآسف عزيزتي لكن لا يوجد ما يؤكل هنابقي لدقائق يحاول اسكاتها

ليسمع صوت اتى من مكبر او شئ هكذا

حان وقت الافطار ،مدة الافطار عشر دقائق ثم تعودون

ومن لا يعود يعلم عقابه.سمع اصوات فتح اقفال وخطوات

 

لينظر من النافذه بينما يرفع اطراف اصابعه ليرى ناس مختلفين الجنسيه والاشكال والاعمار،فهناك من هو كبير ويكاد شعره يصبح ابيض بالكامل ،بينما هناك من هم في

مثل عمره او اكبر لان بنيتهم ضخمه

 

 كما انهم جميعاً يرتدون الاسود،فتح احدهم الباب الذي امامه ليظهرمن هو خلف البابمينسوكببهجه من رؤية صديقه

 

اقترب مينسوك من الباب “لوهان حمداً للاله انك بخيرتنهد براحه من رؤية صديقه

للووههاانن ماهذا!!!صرخ بخوف على صديقه حينا رأى الجرح الذي على فكهاه لقد نسيتهلمسه بخفه ليجد ان الدم تخثر

ابعد الرجل مينسوك عن الباب ليفتح للوهان

 

خرج سريعاً بينما ذهب الرجل للخارج واحتضن صديقهاه لقد اشتقت لكبينما يفرك رأسه على كتفه

 

كان يريد مينسوك ابعاده ليرى جرحه لكن ابتسم عندما فرك رأسه عليه ليرب على شعره بهدوء

 

دعني انظف جرحكابعده عن حضنه وقاده لداخل الغرفة

فتح الحنفيه ليسحب من المناديل الخاصة بالمرحاض منديل ويغرقة بالماء قليلاً

 

مسح الدم الذي على رقبته ثم على فكه

آهتأوه بألم عندما مرر المنديل على جرحه

انتهى ليسحبه للخارج ليتناولا طعامهم قبل انتهى الوقت

خرجو من المكان الخاص بالسجن ليسمعو صوت اتى من الباب المجانب لهم فتحوه ليجدو الجميع يتناول طعامه بهدوء

 

 

 

لاتسمع اي صوت سوى همس خفيف ، هناك من ينظر اليهم بما انه جدد تجاهلوهم واخذو صحون ليضعو لهم الطعام

جلسو على طاولة فارغه بمفرهما

 

 

ما هذا الشئ؟تقزز بينما يحرك الشئ الاخضر بالملعقه

لا تهتم فقط ابتلعه لتصمت معدتكنصحه بينما يأكل سريعاً

وقف بجانبهما رجل

 وللتو انتبها انه على كل طاولة
يقف مراقب

اكل لوهان على مضض في البدايه ثم اصبح شرس بسبب جوعه

 

نظر مينسوك للجميع ليجدهم يحدقون بهم

ملئ ملعقته بالحساء بتوتر ليقربها له بيد مرتجفه

وقعت عينيه على احدهم يبتسم له برعب ليسقط ملعقتة بخوف

 

صرخ حين شعر بالحساء يلسع فخذيه

كل بحذر مابك؟بخوف بينما يقترب منه

لا بأس سوف اذهب لاغسلهبينما يحاول الابتسام بتوتر

سوف اتى معكوقف

لا سوف اتي سريعاً ابقى هناوذهب للخارج

 

اكمل طعامه بهدوء بينما ينتظره

انتهىجميع المراقبين
قالوها
ليخرجون

نهض جميع من على الطاولات سريعاً للعودة لغرفهم او سجنهم

 

نظر لوهان لهم بأستغرابماالذي يحدث لهم؟هز كتفيه وعاد لاكل طعامه بأنتظار مينسوك

خلت صالة الطعام من الجميع عدا لوهان منتظراً صديقه

.

.

انتهى مينسوك من غسل بنطاله وعندما هم بالخروج وجد ان الباب مقفل حاول وحاول ان يفتحه لكن لم يفتح

رأى احدهم بجانب الباب

 

افتح الباب

انتهى وقت الطعامبهدوء وبدون ان يلتفت له

لكن صديقي ينتظرني هناك افتح الباب!!”

وكل ماحصل عليه هو التجاهل

.

.

.

مابه تأخر؟تأفف

فتح الباب ليلتفت ببتسامه سريعاً متأملاً رؤية صديقة

لتسقط ابتسامته ببطء عندما اقترب منه ضخم البنيه

وبيده قيود

 

انتهى الوقت منذ دقيقتينسحبه من المقعد واوقفه امامه امسك يديه وحين هم بوضع القيود

 

فك لوهان نفسه بخفه منه اذ انه لم يكن ممسك به بقوه

قفز من فوق الطاوله ليركض للباب كمحاوله للهرب

فتح الباب ليجد اثنين يقفون امام الباب حاول دفعهم لكنهم اقوى واكثر منه خرج ضخم البنية وامسكه بغضب

سوف تعاقب بشدةوامسك يده بقوه وقيده

 

سحبوه للدرج الضيق بينما يقاومهم ليحمله احدهم على كتفه بينما يصرخ عليه بأن ينزله

 

وصلو لنهاية الدرج ليفتح احدهم الباب ويدخل هو والذي يحمله والاثنين الاخرين ذهبو

عقاب خمس صعقات خفيفه لانه تأخر وخمس قويه لانه حاول الهروب

محدثاً الشخص الجالس على المكتب بجانب الكرسي الحديدي والموصل بالاسلاك من كل جهه

 

اجلسه على الكرسي وشد الحزام حول حوضه بشده

ثبت رجليه بالاربطه اسفل الكرسي ويديه عل جوانبه

بعد فك قيوده،وعاد للخلف بجانب الباب بأنتظاره لينتهي

اقام الرجل الذي يجلس على المكتب نفسه

 

اوقف لوهان صراخه ونظرلهم بحده وبالاخص الذي يرتدي اللباس الابيض عكسهم ويرتدي النظرات بدا للوهان انه طبيب

طبيب
مختلف عن الاطباء الذين يحبون مساعدة الجميع

 

وقف ذا الرداء الابيض بجانب الجهاز المتحكم بالكرسي

يجب الا تعصي الاوامروشغل الجهاز

 

انتفض جسد لوهان بشده وصرخ الى ان كادت حباله الصوتية ان تقطع من شدة صرخته

ماذا تفعل اوقف هذا!!!

 

شغل الجهاز مره اخرى وثالثه ورابعه وخامسه

ليهلك جسد لوهان من شدة الصعقات وينزل رأسه للاسفل

ليعاد تشغيل الجهاز لكن بقوه اكبر

 

صرخ بينما يقدم جسده للامام لكن لا صوت يخرج ،صوته ذهب من شدة الصراخ

امسك حواف الكرسي بشده

ليعاد تشغيل الجهاز الى العشره

ولوهان كاد ان يموت بالفعل لو زاد صعقه اخرى

 

اتى الواقف امام الباب ليفك الاربطه التى حوله ويقيد يديه وذا الرداء الابيض عاد لقرأة كتابه وكأنه لم يفعل شئ

 

انزله للاسفل بينما لوهان بالكاد يستطيع تحريك قدميه

دخل الى الممر بينما الرجل يقود جسده لداخل غرفته

 

سمع ندى شيومين لأسمه لكن لم يستطيع رفع رأسه

ادخله الاكس
ام
 للغرفه واغلق الباب خلفه وذهب بدون تأنيب للضمير على ما حدث للفتى الصغير

 

 

اسقط لوهان جسده على الارض بينما يحتظن جسده برجفه شديده من يراه سوف يشفق عليه هو حتى لم يستطيع حمل جسده للسرير

كل جزء من جسده يرتجف ليغمض عينه محاولاً ايقاف رجفة جسده ونام الصغير على الارض مع ارتجاف جسده كل ثانيه

 

.

.

.

.

.

مضى اسبوعان منذ مجئ لوهان ومينسوك للxxm

تغيرا فيها  قليلاً بالاخص لوهان…

 

في هذه الاسبوعين اعطوهم رداء اسود مكون من بنطال لفوق الكعبين وقميص قصير الاكمام

كل ليله سوف تسمع صراخ لوهان الاتى من الغرفة التى في الاعلى

 

 

 

بسبب عناده في بعض الاحيان ومحاولته للهرب اكثر من مره فهو لن يستسلم،سوف يرجع لغرفته كل ليله وهو يرتجف لينام على الارضيه
الصلبه

صديقه
العزيز اصبح كالابكم لا ينطق الا قليلاً

اعطوهم تدريبات في الساحة الكبيره كل يوم لكي يتدربو جيداً
ليصبحو منهم

والاهم من ذلك انهم حصلو على اصدقاء
سيئين

 

لكن اليوم سوف يتغير مجرى الاحداث حيث ان التدريب الحقيقي سوف يبدء من اليوم

 

10:22 صباحاً

كان الجميع يتدرب في الساحه الخارجية

فتحت البوابه الكبيره والبعيده عنهم لتدخل سيارة سوداء رياضيه
ليتوقفو عن التدريب وينظرو لها

وتستمر محاولات لوهان في الهرب

 

 

 

ركض الى البوابة البعيده عنه محاولاً الخروج،لتقف السياره امامه تعيق طريقه ،نظر للبوابة ووجد انها اغلقت ركل السيارة التى امامه بغضب وصرخاااححممققورفع اصبعه الاوسط

هذا ما تعلمه من اصدقاءه الجدد

 

نزل صاحب السيارة بهدوء ورزانه مثالى من جميع النواحي شعر بندقي طول متناسق عضلات خفيف يرتدي بكاب اسود قميص اسود وفي النهايه بنطال اسود مثبت على خصره بحزام نزل من الباب الذي بجانبه شخص يرفع شعره للاعلى

بينما يرتدي بدلة اعمال رماديه ليعود للخلف قليلاً

 

نظر للاثنين بحدهماذا انتم الان؟اتى احد المراقبين
عليهم
وامرهم بالحاق به للذهاب بهم الى مكتب الرئيس هنا

مشيى خلفه بهدوء

 

 

ليسمعى لوهان يتحدث بصوت عالي لكي يسمعانهاه يبدو بأنهم حثاله اخرى ،لا بأس سوف يزجون في السجن في الاخير وضحك بصوت عالي

اعذراني للحظهبينما هو منحرج من هذا الشقي

 

امسك لوهان واخبر مراقب اخر ان يمسكهفلتعاقبه عشرون مره ولتجعلها جميعها قويه

في احلامك صغيريوضربه على رجولته وهرب

اتسعت عينى الرزين قليلاً فقط قليلاً من استهتار الفتى الصغير

 

سقط الرجل يمسك بخاصته متألماً

بينما الاخر يركض خلف الصغير المستمتع

ادار عينيه بعدم اهتمام وذهب للداخل هو ومن معه

 

ذهبا الى مكتب الرئيس الذي لا احد يعلم بمكانه سوى الذين معه

طرقى الباب بخفه ليسمح لهما بالدخول

كان يشرب كأس من الكحول وعندما رأهما وقف سريعاسيهون بارك يوتشونبفرح ورأحته كحول بينما يخبرهما بالجلوس

وامر السكرتير ان يجلب لهما مشروب

 

تحدثو قليلاً عن اعمالهم

اذاً سيهون انت سوف تتولا تدريبهم

حسناً

وانت سوف تساعده يوتشون

نعم

اذاً يمكنك البداء من الان

نهضا وذهبا الى الخارج

 

اثناء ذهابهم للخارج سمعا صوت صراخ عالي من الباب الذ ي في نهاية الممر في الدور الثاني

 

نزل يوتشون بدون اهتمام اما سيهون القى نظره من الزجاج العاكس لما يحدث ليجد نفس الفتى الذي حاول الهرب نظر ببرود اتجاهه وهو ينتفض كلما اعادو تشغيل الجهاز

لا يعلم لماذا يشعر بأنه يشبهه في ماضيه الاسود

كما انه يشعر بأنه قد قابله فملامحه تبدو مألوفه..؟

 

اخرج عقله من هذه الافكار لينزل للاسفل صعد للسيارة مجدداً وذهب للجهه الاخرى حيث يوجد المبنى الاخر

 

اوقفها وانزل نفسه منها ليدخل للداخل ويصعد المصعد للدور الخامس هي تختلف عن الاخرى الخاصه بالمستجدين

ذهب لغرفتة واخرج المفتاح
من جيبه
وفتح الباب ليدخل ويأخذ حمام سريع وينام بأرهاق فهو قطع مسافه حتى يصلل للمكسيك

.

.

.

.

أستطيع تحمل الصعقات الكهربائية

أستطيع ان لا اكل لسنة

أستطيع أن لا انام لاسبوع……

أستطيع فعل ذلك….أستطيع

.

.

.

لكن أنا فقط بشر

وأنزف عندما أسقط..

أنا فقط بشر..

أنا اتحطم وانهار..

أنا لدي احاسيس ومشاعر..

لأني فقط بشر..

.

.

 

هذا البارت يوضح مفهوم الرواية..

من البارت الجاي رح تبداء الاحداث والتغيرات في حياتهم…ما ابغى احرق
عليكم ،لذلك احتاج تعليقات لطيفه تساعدني انزل البارت بسرعة
🌸.

Ask http://ask.fm/ciel_m2001

6 أفكار على ”Can we feel again…? ch2

  1. ليش لوهان هيك ما يخاف
    كنت منظرة ظهور سيهون بفارغ الصبر
    على العلوم مشكورة على هالبارت اللطيف
    في الانتظار البارت الجاي ان شاء الله
    فايتنغ

    Liked by 1 person

  2. شيء مثير وفريد من نوعه
    مع اني ما بفضل هالنوع من الروايات لانه نهايتها ع الاغلب بتكون سخيفه لكن عندي امل فيكي
    لوهان المتمرد شيء جميل جدا وممتع عندي فضول اعرف كيف رح يقدر يخلص من هالورطه
    بانتظار جديدك

    Liked by 1 person

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s