(Ground Zero S2 (1

 

ground-zero_%d9%a1

 

 

 

الجزء الأول

.

.

.

الحياة تختار ان تعلمنا بالطريقة الصعبه .. كلانا ﻻ ينكر هذه الحقيقة

كلانا ﻻنملك سوى ماض ﻻيمكننا تغيره….  كل مايمكننا فعله هو الندم

 هنا في نفس المكان انا من انتصرت ..انا بقيت وانت رحلت ، لكني حزين ربما ﻻني تأخرت لادرك حقيقة ان كلانا خاسر

رحيلك المفاجئ قتلني ،قتل روحي

 

 .

 

نهاية اسبوع عاديه كغيرها ، لوهان يدرس على احدى الطاولات في مكتبة الجامعة غير ان نظرة واحده للطرف الاخر تغير مجرى تفكيرة

هناك

تحديدا تلك الطاوله قرب النافذه …حيث اعتاد رؤية ذلك الشخص بتلك الهالة التى تحيط به

ارخى لوهان عينيه يفكر ،قد مر زمن طويل لكن الجرح لم يلتأم بعد

لازال الالم يحتفظ بقوته كأول يوم بعد غيابه وحتى الان

حتى وقت قريب كانت تلك الزاويه تشكل ألما كبيرا في نفسه

 

.

* سيهون *

حتى بعد ان رحل ترك خدشا كبيرا يزداد بعدد ايام غيابه

.

استقام ليقف قرب النافذه ينظر لتلك البقعة الخضراء .. لا شيء تغير المنظر هو ذاته منذ سنوات، شعوره ايضا لم يتغير، هو مزيج بين الاسى والقسوه ،مالذي تغير في وقفته اليوم ؟

ﻻ شيء

روتينه اليومي في تأمله هو ذاته ،الا ان جمله من احدهم تلقى احيانا دون جهد تكون كفيله بقلب كيانك راسا على عقب

 

.

فكر لوهان

مالذي تغير؟ انا ايضا اود ان اعرف من انا ؟لست وحدك كيونغسو ..فأنا ايضا اشتاق لنفسي القديمه

كيونغسو صديقه اليوم اخبره انه لم يعد يعرفه وانه اشتاق
ل لوهان القديم

.

اغمض عينيه بأسى سامحا لتلك الدموع بالنزول ..ومشى تاركا النافذه خلفه ليجلس على الطاوله ذاتها

ابتسم بأسى بينما يحدث نفسه

مالذي تغير ؟ او ربما تجيبيني انت مالذي تغير ؟

.

تسائل هل كانت تلك الهاله التي تحيط بذلك الشخص الذي اعتاد ان يجلس هنا بداية التغير ؟ ام قد اكون انا من وضعت تلك الاوهام في رأسي جعلتني ابقى دوما متاخرا عنه بخطوة؟

 .

فكر لوهان ان تتحول حياتك لحرب البقاء واثبات الاقوى شيء متعب، ﻻزلت اذكر تفاصيل الايام الماضيه كما لو حدثت بالامس

 

.

فلاش باك

في اول يوم لي عندما عدت الى هنا كطالب نظامي رأيتك

ﻻزلت اذكرك ذلك اليوم كما لو اني
اراك امامي الان ،بتلك الهالة التي لطالما احاطت بك

تلك الهاله التي بقيت تذكرني لاخر يوم اني سأبقى متأخر عنك بخطوه ،منذ ان عرفت من تكون حتى اشعلت في قلبي حرب البقاء ،لم يعرف قلبينا يوما للسلام

تنهد لوهان بألم ،بالطبع انت ستتغير ..

أن تبقى تحت تأثير كل هذه الطاقة السلبية ،فأنت حتما ستتغير ،تلك الطاقة كانت نتيجه كل تلك المحاوﻻت لاثبات الذات

.

فكر لوهان كيف أن لحلم طفولته الجميل التحول لحرب البقاء وحرب الاقوى ، بعد كل شيء فعلته لأجلي إلا انني لم اتوقف يوما عن نبذك الا انني حاولت مرة على الاقل بينما انت
لم تفعل ،لذا تبقى لي الافضليه

ومع هذا تبقى متقدما علي بخطوة ..

تلك صلابتك التي جعلتك تتقدم بينما انا عالق على جدار الماض

.

.

“لوهان هيا الم تنتهي بعد كاي بنتظارنا”

نظر لوهان لكونغسو الذي يبادله الابتسامه المعتاده ليرخي نظره للأسفل بينما يعتذر بلطف

.

” لما لا تذهبان بدوني ؟”

بوز كونغسو ليجيب

اتفقنا انها رحلة جماعية ولن تكون ممتعه بدونك

ابتسم لوهان على ضرافة الاخر ، رغم انه وكاي اصدقاء الا انه يصر دوما ان يصحب لوهان معه، كما انه مجامل جيد

.

” لكن..”

قاطعه الاخر

بدون لكن.. انت بالفعل تأخرت كفاية لذا رجائا وضب اغراضك لننطلق

…………………………..

.

.

ما ان رتب لوهان اموره وخرج من مبنى السكن كان جونغ ان وكيونغسو كلاهما بنتظاره امام البوابه تقدم كونغسو ليركب بالكرسي الامامي جانب السائق نظر لوهان لجونغ ان

.

” اشكرك لدعوتي “

قطب كاي حاجبيه

مالذي تقوله نحن لن نستمتع بدونك

ابتسم لوهان بخجل ،كاي ايضا تحول فجأة لشخص اخر ، لطالما ظن ان الاخر لا يحب وجوده ،لكن كاي فاق التخيلات بلطفه ، خلال السنوات الفائته استطاع ان يثبت انه صديق جيد واجتماعي على عكس نظرة لوهان له سابقا ، فقد ظن انه انطوائي ولا يفضل سوى صداقة سيهون ، اخرجه من دائرة تفكيره صوت كاي مشجعا

.

” هيا سنتأخر ان لم ننطلق حالا”

تركه خلفه ليسبقة الى السيارة

 …………………………………..

.

كان لوهان على الشاطئ وحيدا يتأمل امواج البحر غارقا بأفكاره

ﻻني تعبت .. انا حقا تعبت من
التفكير ، اريد ان اعرف ان كنت لجانبي ام ضدي ، اود ان افهمك سيهون ،انا ﻻ استطيع ان انساك وتلك الافكار في رأسي تجاهك

 عقلي ﻻ ينفك عن التفكر في لماذا فعلت هذا؟

ذلك خارج عن ارادتي ،بعد كل هذا الوقت لازلت اشعر بالنبذ

ﻻ اكذب ان قلت اني اريد سماعك

لا اعلم لما ؟ لكن حقا هذا ما اشعر به كثير من الاحيان،  ربما لأني اريد ان تكون حقا لجانبي على الرغم من وضوح كل شيء

لما لا استطيع ان افكر تجاهك على نحو افضل؟

دائما ما افكر ب *ماذا لو كان الظالم مظلوما *

سخر لوهان من افكاره ،هل حقا اريدك ان تكون مظلوما ؟

لكن حينها هل على  ان أتحمل نتيجة ظلمي لك؟

 

وهل سيكفيني حينها كرهي لنفسي؟

وهل سأغفر لها؟

.

.

كل تلك الافكار هو يعلم جيدا ان لا فائده منها ولن تغير في حقيقة الامر شيء

فسيهون* قد رحل*

.

لكن الاخر لازال يفكر فيما لو عاد هل كان سيقبل منه تبريره على الرغم من انه فضل الصمت والبعد على مواجهته؟

.

.

لايام قليله كنا قريبين من بعضنا ، انا حقا اردت هذا القرب بشدة ، منذ ان رايتك اول مرة انا اردتك كصديق، وكل تلك الحروب لاني كرهت ان انظر لك من بعيد ، لكنك بعدها

.

“هل تشعر بالبرد؟”

خرج من موجة افكاره حين ناداه كاي يسأله

” لا”

راقب كاي وهو يجلس قربه على الرمال

” اين كيونغسو؟”

.

” ذهب لاحضار الطعام “

تكلم ليتبع حديثه بابتسامه دافئه اعتادها لوهان مؤخرا ، استدار لوهان ناحية البحر يتأمله

انت لن تكتفي من النظر اليه ابدا

.

لا أحد يكتفي من النظر للجمال

كاد يبتسم لوهان على رد كاي لكن مهلا ! صوته !! التفت اليه ليجد تلك النظره في عينيه تلك اللحظة شعر لوهان بشيء غريب في صدره لم يعلم سببه!!؟ هل كان رد كاي المفاجئ ؟ ام كانت تلك النظرة التي رأها في عيني الاخر؟

.

تلك النظرة عادة به لذكرى في الماض

.

.

……

فلاش باك

كان لوهان يجلس بجانب سيهون على سريره بينما يقلب في تلك الرسوم التي اعطاه اياها

هل أنت غاضب ؟ سأله سيهون باهتمام

“بالطبع ﻻ “

“حقا؟”

رغم سؤال الاخر المشكك الا انه اجابه بثقه

” حقا “

ابتسم لوهان ليتابع

ﻻقول الصدق حين رأيتها سابقا صدمت ، لكني اعلم انها مجرده هوايه وﻻ انكر انها فريده نوعا ما .. ضحك لوهان بخفه وعاد بنظر اليها ليقترب منه الاخر سائلا

وماذا ان اخبرتك انها ليست كذلك؟

ارتبك لوهان من قرب الاخر الذي سأله

ماذا لو كانت اكثر من مجرد رسم؟

شعر لوهان بقلبه يضرب بشده في صدره حين اخذه حبيبه في قبله عميقه

نهاية الفلاش باك

كانت ذكرى لطيفه اعادتها اليه تلك النظرة التي تلقاها من كاي تنهد لوهان يفكر

.

حتى في ذلك اليوم حين كانت المرة الاولى،  انت ضننت اني هربت منك
وربما ظننتني كرهتك ؟ اجل ربما كرهتك حينها ،لكن ليس لانك قبلتني ، بل لانك وقتها فتحت عيني على قلبي،  حتى ذلك الوقت انا لم اكن مهتما

لكن باتخاذك الخطوة الاولى مالبثت ان افكر فيما يجعلك مختلف عن غيرك

.

اغمض لوهان عينيه بأسى

انه الحب ، اجل ذلك الحب الذي تبادلناه كل على طريقته انت عبرت عن حبك عن طريق حماية من تحب اما انا فطريقتي مختلفة ،جل ماسعيت له كان لاجل تقليص المسافه بيننا

لكن هل احببتني حتى لتهجرني بتلك الطريقه؟ هذا مالا استطيع فهمه

 

…………………………..

.

.

اقترح لوهان ان يعدا شيئا ريثما يعود كونغسو لذا هما في المطبخ سويا حين شعر لوهان بالاخر خلفه استدار ليفاجئ بنظرات كاي ، مؤخرا هو اصبح شخصا اخر ، ابتسم له بعفويه لكن الاخر بقي ينظر اليه بجمود !!

لم يفهم لحظتها لوهان لما اصبح الاخر اقرب ولما اصبحت انفاسهما قريبه !! ببساطه هو استقبل تلك القبلة بكل هدوء ودون اي حراك ،لا يعلم لم تلك اللحظة تحديدا شعر بوجود ذلك الشخص معه ؟؟كاد يصدق فعلا انهما واحد!  وكأن الزمن لم يمر يوما ،وكأنهما لم يفترقا ابدا ، للحظه هو نسي الواقف امامه ليأسر نفسه في ذكرى الماض وفي سحر عشيقه الاول

.

فجأهما صوت كيونغسو الذي دخل متحمسا يحمل بكلتا يديه اكياس البقاله ،توقفا لينظرا معا الى الواقف متصنما كرد فعل طبيعية لما رأه !!

.

ماهي الا ثواني حتى كان كيونغسو اول شخص يبادر بمحو اثر الموقف ، تكلم بكل عفويه ليضع من يديه الاكياس على المائده

فكرت باعداد شيئا مميزا ..لذا ارجو ان ترتبا الاغراض حتى ابدل ملابسي

لم ينسى ذلك اللطيف ان يضيف ابتسامه نهاية حديثه تاركا الاخران غارقين بالصمت

.

دخل كيونغسو غرفته ليغلق الباب خلفه ، هنا فقط يمكنه ان يفصح عما في نفسه !! توقف وسط الغرفة سامحا اخيرا لتلك الدموع بالنزول ، ما رأه لم يكن سهلا ، كلاهما صديقيه! وكلاهما يحب!

..

لكن لماذا لا يستطيع ان يكون سعيدا ؟ لم يشعر انه اصبح منبوذا فجأه ؟ ولما اصبح الشخص العزول بينهم ؟

.

في هذه الرحلة تحديدا هو اراد ان يكون مع كاي وحدهما ، الا ان الاخير اصر على مجئ لوهان ،هل كان من البداية يريد لوهان معه ؟ وما كان هو غير وسيله لذلك ؟

.

حقا هذا شعور بغيض ، ليس سهلا ان يهمشك الشخص الاقرب الى قلبك ، لكن لا فائدة من هذا ، عليه ان يمسح دموعه ويخرج بتلك الابتسامة البلهاء كما يفعل دائما يرمم كرامته

.

عاد للمطبخ حيث الاثنان يعملان بصمت ،هما ايضا وجدا في السكوت افضل خيار ، ربما احيانا عليك ان تترك الامور كما هي ولا تزيد في تعقيدها

.

لم يكن بقية اليوم كيونغسو بكامل طبيعته ، هو اصبح من تلك اللحظة يعد نفسه كائنا طفيليا على الاخرين الصامتين ، من الواضح ان كلاهما يتجاهل الاخر ، وربما وجوده لا يزيد الامر الا سوء، لذا ما ان اتى صباح اليوم التالي حتى دبر حجة لتركهما وحيدين ، ربما هذا افضل مايمكنه فعله ، خرج مدعيا انه يريد شراء شيئا من البقاله وهو سيحاول اطالة الامر قدر الامكان ليتسنى للاخران وقتا كافيا بدونه

 ….

ﻻ داعي للمماطله اكثر، ولا معني من الانتظار دون جدوى، لذا قرر جونغ ان الخوض في لب مخاوفه ، هو عليه مواجهة لوهان ؛ اي ما كان رد فعل الاخر هما عليهما التحدث

.

طرق الباب ليستمع رد الاخر من الطرف الآخر دخل ليجده قد انتهى توا من اخذ حمامه

“صباح الخير”

ليست تحية صباح عادي فكلاهما يعلم هذا

“صباح الخير “

بادله لوهان تحية الصباح بشكل طبيعي ، هو اراد ان يكون الامر اسهل على كليهما ، ولا ضير من تخفيف حدت الموقف ، يكفي مايظهر في وجه الاخر من توتر والذي تقدم بخطوات متثاقله نحو السرير ليجلس على حافته

.

“اتريد بعض القهوة ؟ سأصنع لكلينا

..قاطعه كاي

“لوهان”

.

رمش لوهان بعينيه على ما يبدو ان الاخر كان متعجلا لحل الامور العالقة، صحيح فليلة واحده أكثر من كافية من الانتظار ، ابتسم لوهان بإشراق قائلا

ﻻ بأس كاي يمكن تجاوز ماحدث البارحة ولا داعي لتضخيم الامور

هو فكر انه بذلك قد يساعد في تسهيل الامر على الاخر ،لكنه صدم حرفيا من رد الاخر الذي بادله نظرات عميقة

في الحقيقة لم اكن انوي الاعتذار عما حصل

لم يستوعب لوهان للحظة ماعناه الاخر حتى استقام من مكانه واقترب منه ليرفع كفه الى وجهه

” ما اردت قوله اني أحبك “

وسع لوهان عينية بتفاجؤ؛ للحظه هو شكك في سلامة سمعه ، هل حصل للتو على اعتراف ؟ ومن من ؟

ﻻ أحد يستطيع تجاهل الجمال، انا ايضا لم استطع تجاهلك لوهان ،منذ اول يوم جئت فيه الى اليوم انا لم استطع يوما تجاهل وجهك

كان لوهان غارقا في صدمه كبيره، هو ضن ان الامر سيحل بمجرد اعتذار صغير، وهو سيرده بالقبول، لكن مجرى الحديث بعيد كليا عن سيل افكاره ؛ كاي اراد قول هذا منذ زمن فلم الانتظار اكثر

“كاي”

قاطعه جونغ ان  

لوهان ان لم تسمح لي بالحديث الان فلن اتكلم ابدا

رمش لوهان بعينيه يتأمل جديه الاخر

انا ان لم اقولها الان فسأبقى صامتا الي الابد .. ان لم اخرجها الان لن تخرج ابدا لوهان.. اتفهمني ؟

بقي لوهان صامتا ينظر لعيني كاي التي بدت صادقة في مشاعرها تلك اللحظة ، اخذ يتلمس وجه الاخر بلطف ليهمس له

لم أستطع سابقا البوح مراعاة لمشاعر سيهون ،لكن أليست ثلاث سنوات كافية من الصمت

حرك لوهان شفتيه بغير صوت هو حقا ﻻ يملك ما يقوله الان ، لذا حاول الاخر اخذ المبادره

انا ﻻ اريد جوابا منك لوهان ، لست غبيا استطيع ان ارى مدى التفاجؤ في عينيك ، انا فقط ارجوك ان تتركني احبك لوهان ، فقط دعني اريك حجم حبي

………………. .

 Hana

11 فكرة على ”(Ground Zero S2 (1

    • بصراحه ……موعارفه شنو اكتب
      البارت فيه كمية كئابة غير طبيعية 😑😑
      وكاي …صدمنييي لييه تقبّل لوهانيي مو حقك هوو انت اخذ ديو ديو وبسس
      وسيهون طاااااار خسارة مو موجود في هذا البارت🙁
      البارت الجاي ان شاء الله يكون فيه شي يفرح ما نبي كئابة 😢😢

      Liked by 1 person

  1. اوووو. اماااي قااااد

    سيهون ياحقير خليك في حسرتك احسن لك لنو لوهان ضاع من يدك

    كمان انو احب كاي بس كيونغسو ايش ذنبو

    انو انت ماعد تحبو كمان لوهان دحين طح في في اختيار انو

    يحب كاي او لا حتى لو ماحبو كاي يحبو من تركو سهيون وكمان حبو معها بس عشان مشاعر سهيون تخلي عن مشاعرو بس دحين سيهون مو فيه

    اكيد كاي مارح يصبر دام لوهان قدامو

    كيونغسو رح ياعاني لنو كاي بين مارح يترك لوهان

    كوووووماوه اوني

    Liked by 1 person

  2. ممممممم مشاعر كاي صادمه ، توقعت كايسو مو كايلو !
    يمكن لوهان بيقبل بمشاعر كاي حتى ينسى سيهون بشكل نهائي
    وايضا يسترجع كرامته الي مبين سيهون داس عليها لما تركه فجأه
    انتظر واشوف 😉😉😉

    Liked by 1 person

  3. البارت الجاي ابغى اشوف صورة لوهان جمال جمال لين من الثاني خان صديقه
    عن اي جمال يقترف الخيانه بحق صديقه
    طيب كيونغسو ليش ما بهره الجمال مرا بالغتي في الوصف الصراحه😂😂

    Liked by 1 person

  4. امووووو هانا صدق بارت صدمة 😨😨😨
    بس جميل خلي كاي يربح احسن من سهيون الحقير 😡😡😡
    بليز طلب بس لو تغييرين لون كلام كاي 😁😘👀
    بانتظارج 🔥🔥🔥💝💝💝

    أعجبني

  5. البارت عباره عن صدمه 😳😳🙂 منجد يعني بداية لوهان وسيهون كيف كيذا تركه ماعليش توقعته يحبه ومره بالاخير تركه وثانياً قبلة كاي اوه 😳🙂✋🏻شذا الصدمه منجد كيونغ قطع قلبي ياقلبي عليه وشذا سكت وحس نفسه طفيلي قلبي عليه كرهي لهم الاثنين ليه يحسسوه كيذا خيرر وكمان كاي بالاخير مو ناوي يعتذر لا ابد مستمر الاخ معجبه الوضع 🙂🔪🔪 المهم البارت صادم بجد وبالنهايه يسعدك ربي ❤️❤️❤️❤️☹️

    Liked by 1 person

  6. اوووه كاي💔💔 زعلت عليه و كيونغ اخ بكره مثلثات الحب لانها بتكئبني . ماعرفت كمان ليش راح سيهون هيك غبي عصبني
    متحمسة كتير للبارت الجاية
    كوماواا❤💗

    Liked by 1 person

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s