Can we feel again…? ch7

we

 

 

 

 

 

 

أتخبَط بين ذلِك
وذاكَ

لا أعرفُ ماهو الصَحيح.
؟

لما رحلتّ ..؟!

لما رحلت عندماَ
كنت أتخبطُ بين طياَت الالم والفقد والاحاسيس

يجبُ عليك تحمل ما
خلَفه غيابُك الأنّ..

.

.

.

sehun pov

حقاً اخِبروني بأن كل هذا مُزحه لعِينه

كيف؟!!كيف حدثَ كل ذلك؟!!

كيف يُمكن للوهان السَاذج ان يُشير بالسِلاح ناحيِتي

حقاً…؟مالذِي حدَث في غيَابي؟!!

 

سأتحَمل ذِلك ..أنا حقاً سأتَماسك

لاتفَعل
ذلِك لوهان..

لا تُصبح مثلّي أنا لا أُريِد ذلك حقاً..

أُخرج
منّ هنا وإلا سَأفرغ هذا المسَدس في رأُسك
!!

لا تَفعل ذلك فتَماسُكي يَختل

لوهان
الذِي أعرفُه لنّ يفعَل ذلِك

كانت كحدِيث لذاتِي

لا وجُود
للوهان تعرِفه هنّا

تمَاسكِي يختَل اكثر…اقتربتُ من السُقوطَ

إذاً…أفرغه

أنَا واثِق من أنّك هو ذاتُه لَم تتغَير..لذى أَنت لنّ
تفعلَها

 

ثبَت عدسَتي على ارتجافَت يده لأرفعُها لعَينيه…هنَاك
حيثُ عينَيه تحتفِظُ بلمعتِها الجَذابه

يُمكنني رؤيَة الخوف في عينيَك لوهان،يمكنني رؤية
لوهان البريئ هناك ..لا تتظاهَر بأنك قوي وأصبَحت اقوى من ذلِك وعينيك لاتُساعدك…هي
لنّ تتغير ابداً
~

 

أصحو من ثَمالتي في عينيه حين أُجتِذب كتفِي بقوة للخَلفِ

ذلِك الطويل حقاً؟!!يسحبُني للخارج بقُوة…كيف أصبَح هكذا؟!!

أنا لازلتُ أذكر ارتجافهه أمامي …والان يسحبُني
كالقمَامة للخَارج

 

أستوعِب ذلك حين أصبَحت خارج شقتهما بالفعل…يمتلك
يدٌ قويه حقاً

لا تأتِي إلى هُنا مجدداً

يقفل البَاب بقوة مخلفاً خلفهُ صوتاً قوياً

ماهَذا؟لماذا الجمِيع تغير؟اينَ ذهب خوفُه ورهبته منِي؟!!

 

جررت قَدمي لشقتي بعقلاٍ شارد

أرمي جسدي على الاريِكه الجلديه في غرفةِ المعيشه
بقوة

أنا لم افتَح الاضاءه حتى..

أُريدُ النوم فقط كي اهرُب من هذا الواقِعي المريِر..

 

أذهبُ للاحلامِ حيث يقعُ لوهان الخاص بي هنَاك~

سوف أهرُب من لوهان الواقِعي الى أن استعِيد لوهان
البريئ ذا الرأس اليابس

 

أنا سأُعيد إحيَاء نفسه النائمه داخلَ عينيه من جديد
وحين يحدث ذلك أنا سأخبأه عن الكُل لا بل عن العالمِ اجمع
!!

لي فقطْ

 

أصِبح أناني إتجاهه ممتلكاتي وسأفعلُ الجنون لكي لا
يقترِب منها احد..فحذر من لمسِها

لكن إحِداها لمس..أغلى ما أملِك لمس…وداعاً للحياةِ
واهلاً بالجُنون

ماكان عليِك تلوثُ ماكان يلمع يوماً…

End sehun pov

 

يسَقط في نوم عميق ليريح رأسهُ من الافكار الكثِيره

.

.

.

في الجهه الأُُِخرى حيث ووبين ينتظر تفسير مُقنع من
لوهان

ويحتضن لوهان نفسهُ على تلك الاريكه ومُسدسه الصغير
ارتخى على الارضِ هناك

ينظر للجدار أمامه بعينين بعيده عنِ الواقع يقعُ عميقاً
هناك داخل أفكاِره وأحاسِيسه

أُطالب بتفَسير لو؟!

ينظر له بِحده أكثَر

لا يتلقى إستجابه من الاخر ليسَحب لوهان من جِذعه
ويوقفه أمامه

يترنحُ جسد لوهان بخفةٍ بين يديه،يثبت نفسه جيداً حينَما
خرج من قوقعةِ أفكاره

ماذا
ووبين؟
!”

يرفع نظره للمُمسك بجذعه بقوه بنظره حاده

أنا أُطالب بتفسير لعِين لما حدث قبّل
قليل لو؟
!!!

لا أعلم..

يهمسُ بشرود حين تذكَر ملمسْ شفتي سيهون على شفَتيه

لو واللعنه لمِا قبلك المدرب سيهون؟!!

وبذلك الصراخ عاد لوهان الخطر

أخبرتك
بأني لا أعلم ،لا أعلم عنه أي شئ لا تسئلني بأي شئ يخصُ ذلك اللعين مرتاً أخرى
!!

يخطو لغرفته ويغلقُ الباب خلفه بقوةٍ

ليبقى ووبين وحيداً في غرفةِ المعيشه،لوهان وللمره
الاولى يصرخُ عليه..؟هل يؤثر عليه المدرب سيهون إلى هذهِ الدرجه..؟
!!

 

يذهب لغرفتهِ هو الاخر بفكر شارد

 

يتركان غرفة المعيشه فوضويه والتلفازُ يعرض الفلم
بصوتٍ مُرتفع، لكن لم يستمع له اياً منهم فكلاً منهم داخل قوقعةِ أفكارة..

.

.

.

7:36ص

ترفرف عيني ووبين معلنتاً عن إستيقاضه ،يستحم ويغسل
أسنانهُ سريعاً فخلفه يوم حافل هو ولوهان

فهما سينتقلان للمقر الرئيسي

 

يرتدي كنزه بلون النبيذِ القاتم..وبنطال جلدي اسود
يضِيق على ساقيه ليظهره بمظهر مثير، يحمل معطفه ذا الفرو الوٓثير في يده ويتجهه
لغرفة المعيشه

 

يطلق تنهيده على الفوضى التي تعُمها ، يرفع أكمامه
بعد أن وضع معطفهُ على طرفِ الاريكه

يحمل علب البيره واكياس الحلوى والبطاطا ويضَعها في
سلة المهملات

 

يطفئ التلفاز ويمسك بالهاتف ويطلب الطعامَ لهما

يتجهه ناحية غرفة لوهان ويطرقُ الباب بخفه

لوهان

لا يتلقى رد ليحرك المقبض ويجِده مفتوح يتجهه للوهان
المتكور في السرير الوسيع بالنسبه لجسده الصغِير

 

وكم جلب منظرهُ الراحه لووبين ليقف هناك متأملاً له~،يتكور داخل الغطاء ضاماً ساقيه لصدره

 

لايظهرُ منه سوى وجهه اللطيف،شفتيه متفرقه عن بعضها
بلطافه وشعره مبعثَر في جميع الاتجاهاتِ

 

وهنَاك سكون ملامح وجهه جلبت الراحه لقلبه، انت لن
ترى لوهان بهذا المنظر كثيراً حيث انه سيبقى مقطباً حاجبيه طوال الوقت ويتذمر من
ذاك وذلك ، لا يُظهر الراحه على وجهه ابداً،

 

يتأمل ويتأمل ويتأمل…~

 

يقطع تأمله صوت الجرس ليتجِهه للباب ويفتحه

يدخل العامل الذي يدفع عربه مُتوسطة الطول يوجد عليها
الطعام الذي طلبه

يقطب حاجبيهالم تُخبرني بأنه سَيأخذ نصف ساعه؟!

لقد مضت نِصف ساعه بالفعل..

تتسع عيناه بصدمه

ماذا؟!مالذي كان يفعله طوال ذلك الوقت؟!!

آه…..هو كان يتأمل ملامح النائم بعمق~

يجب أن يُمسك نفسه جيداً وإلا سيقعُ لذلك الطفل ..أمسك
نفسَك ووبين

 

يرتب العامل الفطور على مائدةِ الطعام ليجر عربته بعد
ذلك للخارج منحنياً للووبين

 

ينظر ووبين للطعام بشهيه،يجب أن يوقِض لوهان سريعاً
كي يلتهما ذلك بفوضويه كالمعتاد
~

 

يقف أمام النائم بعمقٍ وينظر لملامحه مجدداً كان على
وشك السقوط فيها عميقاً لكن ابعد عينيه سريعاً

هو سيوقظه كالمعتاد وإن كان غاضب منه هو فقط سيوقظه
كما اعتاد ان يوقظ احداهما الاخر

 

يستلقي بجانبه على السرير ويَحشر المتكور بلطف داخل
حضنه ليتَحرك لوهان بأنزعاج

يضيق ووبين بيَديه اكثر حوله ببتسامه وضحكه يحاول
امساكها جيداً

اامم
غعجمعف

تمتمات غير مفهومه تَصدر منه بسبب حشره لوجهه لوهان
في حظنه

يتحرك لوهان اكثر من السابق بينما يحاول اخراج يديه
من داخل الغطاء

آه
ووبين
آه ابتعد لقَد استيقظت بالفعل!!

بصوت ملئ بالنوم وبحه خفيفه صاحبته

يشد ووبين يديه حوله اكثر بعِناد

 

يتحرك لوهان مرتاً اخرى بأنزعاج وتَصدر ضحكات خفيفه
من ووبين الذي حاول كتمها

تخطر للوهان فكره سرِيعه ويدخل نفسه داخل الغطاء
وينزل جسده للاسفل ليخرج من حول يديه المحيطه له

لقد
تحررت
!!

ينطقها بتمثيل ممتذل بينَما يرفع يديه للاعلى ويمدد
جسده

ياا كيف خرجت؟!!

يجلس ووبين بأستغراب يملئ وجهه ليُطلق لوهان ضحكه
عاليه على ملامحه الحمقاء

يبتسم ووبين بخفه على طُفولية ملامح الاخر حيث ان
عينيه منتفخه من النوم وضحكه عاليه تخرج من ثغره الصغير وشعره مبعثر بعشوائيه
،حقاً النظر له يجلب الراحه والهدوء والسكون

يتوقف لوهان عن الضحك حينَ اعتصره ووبين مجدداً بين
يديه

ياا
دعني
!!

وجاء دور ووبين ليطلق العديد من الضحكات

حاول الافلات الان

يُحاول لوهان الهروب من بين ذراعَيه ليشد ووبين يديه
اكثر

يتقلبان في جميع الانحاء على ذلك السرير مبعثِرينه
بعبث طفولي

 

من يراهما الان لن يُصدق بأنهما ووبين ولوهان اخطر
ثنائي في العصابه

هنا فقط حين يكونان في شُقتهما وحيدين تظهر تصرفاتهم  الحقيقيه

فقط أمام بعضهم البعض..~

لكن ما إن يخّرجا من هنا سينفر الجميع منهما

يملكان هاله عظيمه~يهابها الرئيس ايضاً

لذلك لِنبقي مسافيه بينَهم وبيننا همم..

 

يتوقفان عن العبث بشغب حين اصدرت معدتهما اصواتاً

يعبس لوهان بطفوليهأنا جائع~

 

وكم يعشقُ ووبين طفولية لوهان التِي لا تظهر الا أمامه

لقد طلبتُ الإفطار بالفعل ،سأنتظرِك
هناك الى أن تنتهي همم؟

يخفي عينيه العاشِقه جيداً وينهض من فَوق الطفل اسفله

ووبينآه الافضل!!

يرفع أبهامه ناحية ووبين بطُفوليه وهو مستلقي بفوضويه
بقميصَه الابيض قصير الاكمَام والذي انزاح عن كتفيه قليلاً وشورت قصير لما فوق رُكبتيه
اسود

يسحب ووبين يَده ويُقيمه من على السرير

أعلم بالفعل بأنني الافضل والأن انتهي
سريعاً قبل أن يبرد الطعام

يدفع لوهان ناحية الحمام ويوقفه امام المغسله هُناك

يضع في يده اليمنى الفرشاه واليسرى المعجون كل ذلك
تحت هدوء لوهان الذي لا زال يشعر بجسده مخدراً بفعل النوم

والأن إنتهي سريعاً

يُبعثر شعره ويخرج من هُناك ليجلسَ على طاولة الطعام
ويعبث بهاتفه براحه كبيره

 

هو وللحظه ضن بأن لوهان سيتغير حين رأى المدرب سيهون

هو ظن بأنه سيعود للوهان الذي كان قبل شهراً واحد من
الان

لايريد التفكير في ذلك حتى..

 

يرفع نظره عن هاتفه حين جلس لوهان أمامهُ على منضدة
الطعام ويُمسك أعواده بحماس شديد

 

 راقب لوهان
لمده قَصيره فهو لن يراه بهذه اللطافه لي بقيت اليوم

يلتقط أعواده هو ايضاً حينما لاحظ نظراتِ لوهان
المستغربه

يلتهم طعامه بحماس شديد كما يفعل لوهان أمامه

يتمنى رؤية لوهان دائماً هكذاً هو حقاً يريد ذلك

 

لكن هو فقطْ يظهر عند استيقاظه وتناوله طعام
الافطار…

هو معتاد بالفعل على ذلك…

 

ينتهيان من تناول إفطارهم لينهض ووبين من على الكُرسي

إذهب وتجهز لدينا مهمه اليوم كما أن
العمال سيأتون بعد قليل لنقل حاجياتنا للمقر الرئيسي..

يومئ لوهان ويتجهه لغُرفته ليتجهز

بينما وبين استلقى على الاريكه الجلديه في غُرفة
المعيشه يعبث بهاتِفه

يمرُ القليل منّ الوقت وهو يعبث بهاتفه بلعبه ما..

يغلقه بأنزعاج حين هزم فيها

 

يزفر بأنزعاج ويغلق عينيه طالباً قسطاً من الراحه
ليقاطعه عن ذلك صوت بارد…،

هيا
بنا لقد تأخرنا

يفتح عينيه بهدوء لتقع على لوهان امامه

هذا مايقصده بأن لوهان سيتغير..ما إن يحيط الكحل
الاسود عينيه ويرتدي تِلك الملابس الجلديه مع نبرت صوته تلك هو سيتغير …

يطلق تنهيده وينهض من هُناك حاملاً معطفه وهاتفه
ويتجهه ناحية الباب مُرتدياً حذاءه

هيا

 

يغلقان الباب خلفهما ومن هُنا يختفيانِ اللطيفان
ويظهران الخطيران المعروفان برقم
7-8

رقم مجهول وشم هناك أسَفل اذن ووبين اليُسرى ويعرف
بين هذه العصابةِ بالرقم
8

وأخر وشم أسَفل إذن لوهان اليُسرى ويعرف بالرقم7

 

أرقام مجهُوله تحمل خلفها قِصه ربمَا..؟!

 

وهنا ايضاً حيث النظرات اللطيفه والعينين المبتسمه
تتحول الى نظره بارده متعطشه للموت يحدها السواد،

 

الأبتسمات الواسعه والجالبه للراحه تتحول لأبتسامات
جانبيه ساخره وخبيثه..

 

الضحكات اللطيفه الصاخبه والعاليه تتحول لضحكات تجعل
الخوف يدب الى قلبك بمجرد سماعها

 

 

كل شئ يتغير بهما ما أن يعودان لواقعهم وتعود رغبتهم
الشديده بالانتقام بقسوة

هنا حيث يحملان الاسلحه في أنحاء جسدهم

أسفل حذاءهم ،في الحزامِ المثبت على حوضهم،جيوب معَاطفهم
الداخليه،وهناك مسدس صغير واضح للعين يُثبت بحامل على فخذهم

لا أحد يتجراء الإقتراب منهم حتى…

 

صمتٌ قاتل يحيطهما الى أن وصلوا لمكتب رئيسهما في الوقت
الحالي يوتشون

 

يَطرقان الباب بهدوء ليسمح لهما يوتشون بالدخول

يجلسان أمام مكتبه بهدوء بينما هو أجرى إتصال ما

 

ينهي الاتصال بَعد دقائق معدوده ويعطي إنتباهه لهما

إذاً حالما ينقل العمال أغراضكم الى
المقرِ الرئيسي هنالك مهمه خفيفه اريد منكما تنفيذها..؟
!

هل له
علاقه بمن نُريد الأنتقام منهم؟
!

يسأل بصوت خالطهُ البرود والحقد

تقريباً

موافق.

ينطقها بصرامه ليوجهه يوتشون نظراته لووبين الصامت

ماذا عنك..؟!

اياً مايريده لوهان انا معه..

يبتسم يوتشون عكس لوهان بمَلامح ثابته

اذاً مهمتكما هيا أن تجلبا رئيس عصابة
برك بوت حياً الى هنا..

ملامح جامده هو كل ماتلقاه

رئيس عصابة برك بوت ليس سهلاً ولديه منافذ كثير ويملك
الكثير من الرجال حوله

أستغرب من عدم معارتهم على ذلك لانهم بالفعلِ يعلمان
من هو رئيسهم

 

وماعلاقك
هذا بأنتقامنا؟
!

آه…هذا مايهم لوهان الانتقامُ وفقط الانتقامُ

مثير للاهتمام …هل كان بِتلك الاهميه حقاً؟!!

يُثير إهتمام يوتشون رغبة لوهان الملحه بالانتقام..؟

هما حليفان إن سقط أحدهما سقط
الاخر،فكر بها جيدا.؟

سنجلبه
الان.

يقف لوهان من مقعده سريعاً

هي رويدك يافتى دعني اخُبرك
بالخطه..فكَما تعلم هو ليس سهلاً

 

يجلس لوهان واضعاً قدماً على الاخرى بينما يضم شفتيه بغضب

،يضن بأنه
بهذه الحركه سيكون مخيفاً لكن هو عكس ذلك إذ انه بهذه الحركه ظهر كطفل غاصب من
والدته لعدم إعطاءه السكاكر

لطِيف~

 

جميعنا نعرف أنه شاذ ويقع كالاحمق عند
الفتيان الصغار اللطيفين بل ويخطفهم ايضاً، صحيح؟

يحصل على همهمه منهما

هو لا يعرفك لوهان ،ما رائيك ؟

هل
تريد مني أن اغريه؟
!!ذلك المقزز أنا لن افعل

يبتر حديثه يوتشون

أنت فقط ستتصرف كأي فتى عادي وتَمر من امامه حينها سيلحق بِك
وتخبره بأنك تائهه وحين يصطَحبك معه أخبره بأنك تريد النوم وبعدها سيأخذك الى فندق
ما وحينها أتصل بي وأخبرني أسم الفُندق ونحن سنحاصره هُناك،آوه ؟

ينظر له لوهان بِتفكير عميق

ماذااا؟وماذا إن إغتصبه ؟!!هو معروف بذلك بالفعل؟

يعترضُ ووبين بشده

لوهان يحملُ الكثير من الاسلحه بالفعل

آوه…

صحيح لوهان يملك الكثير من الاسلحه كما أنه يعرف بعض
حَركات الدفاع عن النفس

سوف أقتله
قبل ان يفكر بفعلها حتى هه

يقولها بسخريه

اذاً متى
سوف ننفذها؟
!

الان لكن قبلاً ستذهب مع المدرب
بيكهون لشراء ملابس لطيفه وحين تنتهي سيأخذك للمحطه حسناً؟

هل
سوف ارتدي رداء طفولي؟
!! أنا لا أريد ذلك يمكنني الذهاب هكذا!!

يعترض بشده

هو سيعرف حينها أنك من عصابه ما ،كما
انه ينجذب للفتيان اللطيفن ويصبح كالاحمق خلفهم
!!

اللعنه
حسناً

يشد بقبضَتيه على طرف بنطاله بغضب هو سيفعل أي شئ
مقابل إنتقامه

ومن
هو بيكهيون هذا؟
!

هو لم يأتي الى هنا من قبل هو يعمل
هناك في المقر الرئيسي ،سأتصل عليه ليأتي

يرفع هاتفه ويتصل عليه

مرحباً؟!

بصوت يغلفه البرود

آوه بيكهونآه كيف حالك؟!

يحاول اضافة المرح لصوته

ماذا تريد؟!

هو بيكهيون بعد كل شئ..

تعال الى مكتبي في المقر الفرعي

يعيد صوته طبيعاً

حسناً

يغلقُ الخط وينظر لووبين ولوهان الصَامتين

هو سيستغرق بعض الوقت ليصل ،يمكنكا
الذهاب واذا أتى سأتصل عليكما

يقفان وينحنيان له بهدوء

حسناً

 

يتنهد يوتشون بعد خروجهما بصعوبه فهو للتو أدخلهما في
مهمه خطِره على مبتدأين وبدون عِلم اي احد..

بينما ووبين ولوهان عادى لتلك الشقة واستلقى كلاً
منهما على أريكه

لوهان عاد للنوم والأخر يعبث بهاتفه

 

وصمتٌ قاتل يحيط شقتهما بينما الشمس المشعه من
النافذه تحاول إدخال بعض النور على حَياتهما

لكن دُون فائده…

.

.

.

9:00ص

تُرفرف عيني سيهون بخفه بينما يقطبُ حاجبيه بسبب أشعة
الشمس

 

يقيم جسده ويجلس بهدوء ضاماً رأسه بَين يديه

وهاهو لوهان يدخُل لعقله بدونِ سابق إنذار~،كيف له أن يكون هَكذا..؟!

 

يُطلق تنهيده وينهض ليذهب لاخذ حمام سريع يغير مزاجه

يرتدي قميص وبدله جميعها باللون الاسود..

 

يطلب الافطار ويجلس على سريره بهدوء بينما ينظر
للشرفه بشرود

هل حدث ذلك حقاً..؟!،هل حدث وأن رأيت لوهان؟ لا لا ليس لوهان هو فقط شخص اخر
بالتأكيد نعم ذلك صحيح
!!!،روح لوهان
ترقد في مكان ما وهو سيستعيدها..؟

لكن كيف ذلك…؟!

لوهان يحمل سلاح بالفعل ولن يستغرب ان كان يحمل غيرها
في مكان ما على ردائه

 

لقد كان في مكانه يوماً لذلك تقريباً يعلم بذلك ،أن
كل شخص هنا لا يحمل سلاح وحد كما يظهر عليه

لا هم يخبأونها جيداً داخل ردائهم ،الاقتراب منهم خطر

 

 

ورغبةٌ غريبه وشديده داهمته في إحتضان لوهان الأن!!!

هو يُريد إحتضانهُ وتخبأته عن العالم أجمع الأن!!

يُريد الذهاب الى مكان لطيف برفقته ويفاجئهُ بحلوى
وهناك تظهر أبتسامة الطفل

يريد احتضان جسده الصغير طوال الليل

 

يُريد إلتهام شفتيه التى تشابهه الحلوى في طعمها
،سيهون لا يُحب الحلوى لكن في حين ظهور لوهان هو يعشقُها حد الجنونِ ،يُريد وضع ملكياته
على عُنقه وفكهُ وهُناك أعلى وجنتهُ بالقربِ من زاوية عينهّ

 

يـاااه~ ..هو سَيفتن بشده حينَها

 

ينهَض بتهورٍ من تلك الرغبه هو يريد تنفيذ كل ذلِك
الأن ،فقط رغبتهُ من تقوده الأن

 

يتجههُ ناحِية الباب سريعاً وتمتد يده لفتحه ..لكن
قبل ذلك يرن الجرس

ليفتحه ويجد العامل يُمسك بعربة طعامه…ليِس الأن..

طاب مسائك سيدي

ينحني تسعون درجه ليُفسح له سيهون المجال ويُدخل
العربه

 

يهز سيهون رأسه بشده محاولاً إبعاد تلك الرغبه التي
داهمته فَجأه

 

ينحني له العامل مرةً أُخرى بعد أن رتب طعامه على
الطاولة ويذهبُ للخارجِ

 

يجلس بهدوء على ذِلك الكرسي بعد أن أبعد تلك الرغبه
اللعينه

يُمسك بأعواده ويبداء بتناول طعامه بلا شهيه لَكن هو
سيبتلعه فَقط لأن يومه سيكون مشغول جداً ليُفكر بالطعام فهو ذاهب لإستعادة لوهان
~

 

ينتهي سريعاً ويمسك بمعطفه ويرتديه سريعاً ويتجهُه
للشقة التي يوجَد بها فاتِنه
~

 

يطرق الباب بهدوء وملامح حاده ،هو خطط لكل ذلك جيداً
،سيطلبُ من لوهان المجئ بهدوء معه وحينَ يرفض هو فقط سَيسحبه خلفه مجبراً وإن حاولَ
ذلك الطويل التدخلَ هو سيوسعه ضرباً ،لا يحب قربه من لوهان مطلقاً…

 

وبعد ذلِك سيأخذه لمكانٍ لطيف ويتأسف كثيراً على
غيابه وبعد ذلك سيطالب لوهان بتفسير لما حدث معه
!!

 

يقطب حاجبيه حينما لم يتلقى رد ،يرن الجرس هذه المره
وينتظر قليلاً لكن لا احد

أين ذهبا؟

 

يتجههُ لساحة المستجدين ويلقي نظرتاً هناك لكن لا أثر
لهُما ،يعود للبحث في أرجئ المبنى ،الحٓمام،غرفة الخدمِ، المخزن،غرف المسّتجدين
لكن لا أثر..

 

يرفع هاتفه بينما يلهثُ بخفه من بحثه الطويل

يمرر سبابتهُ على جهاتِ الاتصال ويقع على اسم ما ..

يوتشون؟!!

 

ترتدي تعابير وجههُ الحده ،هو نسي بأن يوتشون كان
يكذب عليه..يبدو بأن يوتشون لا يعلمُ ما سيحدث لمن يعبَث مع سيهون..ويغفل عقلهُ عن
فكرة البحث عن لوهان حيث أن كل ما أمامهُ الان هو تلقِين ذلِك الوغد درساً

حتى وإن كان شريكهُ في العمل في يَوم من الايام..

 

يدخل يديه في جيبه ويتجه لمكتبِ ذلك الوغد..

لا أحد يعبثّ مع سيهون..

.

.

.

9:23ص

 

بالقرب من نهر ريو غراندي حيث تقعُ محطة قطار هُناك

أين
هو ذلك اللعين انا لا اتحمل البقاء بهاذه الملابس كثيراً؟
!!

ينطقها وهو يحاول تغطية ركبتيه ساحباً البنطال للاسفل،
حسناً هو كان يرتدي قميص قصيرُ الاكمام سماوي اللون مع بنطال قصير لأعلى رُكبتيه
أبيض

وجوارب ملونه بألوان قوس قزح مع حذاء عصري باللون
الابيض مع خطين أسودين بالجانب

 

كما ان بيكهيون او العميل رقم4

غمره ببودرة الاطفال وشعره صُفف بفوضويه على جبينه

والكحل الاسود الذي كان يحيط عينيه مُسح وأظهر عيني
الغزال البريئه
~

تـس لا تخفض البنطال

صفع بيكهيون يده الممسِكه بالبنطال بخفه

تبدو لطيفاً جداً لوهان أُريد أكلك!

يسحبُ وجنتي لوهان بقوه مبتسماً بقوه

أبعد
يديك قبل أن أكسرها لك أيُها اللعين
!!

مزاج لوهان منحدر حقاً

هاهو هناك!!

يشير اليه بيكهيون بينما يحاول إخفاض نبرةِ صوته وهو ينزل
من القطار

 

ولوهان لم يستطيع رؤية وجهه جيداً بسبب قبعة المعطف
الاسود التى يضعها على رأسه والكمامه المشابهه لها في اللون

أنت تعرف ماعليك فعله لوهان أنه شخص
خطر احذر حسنا
ً

يدب الخوفُ قلب لوهان قليلاً من حديثه لكن لا يظهر
ذلك ابداً

اعلم
والان اذهبا من هنا

أنتبهه لنفسك جيداً لوهان لا تتهور

آوه

 

يتحركان من هناك بعد احتضان ووبين له ويركبانِ سيارة
بيكهيون ويحركان من هناك

هم سيتتبعونهم لكن بمسافه كبيره فرجال ذلك الشَخص في
كل مكان متظاهرينَ بأنهم أناس عاديونّ

 

يمشي لوهان من امام الشخص الخطير عاضاً شفتهُ السُفلى
ويظهر نظره محتاره في عينه البريئه وذلك جَعل من الرجل يتجمد في مكانه

أحمق~، ينطقُها لوهان داخله

 

يقف هناك امامه لكن يلتفت لجهه أخرى ويدير رأسه في
جميع الاتجاهات ليظهر له بأنهُ تائهه

يمكنه رؤية يبتلع كثيراً بينما عينيه تتنقل على جسده
وملابسه التي تظهر شحوب بشرته

 

يقترب منه الرجل سريعاً حين تحرك لوهان بعيداً عنه
قليلاً

يمسك بساعده ويديره ناحية ويسقط في تأمل الفتى امامه
بشهوه،جميل هو مايراه من عينين تنظر له ببرئه وشفتين يضمها بطفوليه هو يريد التهام
الفتى امامه الان وبقسوه يريد سماع تأوهاته بأسمه أسفله

يمتلك تفكيراً قذر بالفعل~

جميل~

ينطقها بلا وعي

يستوعب ذلِك سريعاً
حين رأى الفتى أمامهُ يميل رأسه بأستغراب

هل أنت تائهه ايها الصغير؟

يحاول التصرف بطبيعيه وإخفاء عينه المليئه بالشهوه

نعم
لقد اضعت والدي

يتحدث بطفوليه وكم كره لوهان نفسه بسبب ذلك..

ما رأيك بان نبحث عنهما خارج المحطه
لا بد من انهما خرجا من هنا؟
!

امم
حسناً

يمسك بيده الرجل جيداً كأنه سيهرب إن تركه وسحبه خارج
هذه المحطه

 

يرى لوهان تفاصيل الرجل أمامهُ يبدو شاهق الطول
ويرتدي السواد أيضاً يمكنه رؤية خصله الطويله البندقيه من اسفل قبعة الهودي خاصته
ولكن الكمامه تغطي نصف وجهه لذلك لم يحفظ شكله جيداً

 

والان ماذا افعل..؟كيف اخبره بالذهاب معي الى الفندق

سيدي اشعر بالنوم هل يمكننا الذهاب
لفندق ما؟
!

يخبره بذلك بأكثر نظره برئيه يمكن رؤيتها

 

توقف الرجل خارج المحطه والتفت اليه حسناً لنذهب للفندق لنجعل الصغير يحضى بالنوم الذي يريده

هه يُحادثه وكأنه طفل

 

همهم له لوهان ببرئه ويسحب مجدداً الى تلك السيارة
الطويله السوداء ويدخله فيها ويجلس بجانبه ولازل ممسكاً بيده،يوزع نظراته على
السيارة الفاخره حيث انه يجلس على مقعد طويل واخر امامه يتخذان لون العنب
~

ثلاجه صغيره في الزاويه وهو متأكد أن كل مايمَلئها هو
الخمر بسبب الرئحه المنتشره في محيطه

 

ينظر للرجل بجانبه بينما يحادث السائق عن المكان الذي
يريده بصوت خافت ،حاول سماع مايقولانه لكن كل مألتقطه أذناه شوشره خفيفه غير
مفهومه

 

دب الرعب في قلبه حين أعاد الرجل ظهره للخلف بعد ان
اخبر السائق بالمكان الذي يُرده وكل مافي عقل لوهان الان هو ماهو المكان؟
!!أنا لم أسمع مايقول؟!!كيف سأخبر يوتشون عنه؟!!أنا لا اعرف المكسيك جيداً؟!!

 

يخرج من قوقعة افكاره حين مسح الرجل على فخذه بيده

إذاً أيها الصغير أنت من كوريا؟!

صحيح!!هو لتتو ينتبه لذلك ،الرجل تحدث بالكوريه معه؟!!!

 

يشحب وجهه بخوف ،كيف علم بذلك؟!!هل هو يتظاهر بعدم معرفتي؟!!لا لا أنا لم أره من قبل وهو أيضاً لم يراني قبلاً..اذاً كيف
ذلك؟
!!

نعم
،كيف عرفت ذلك؟

يهمس بها ،يشعر بيديه تتعرق ليقبض عليها

أنت تملك ملامحهم بالفعل

تدبُ الراحه قلب الصغير~

 

يبعد الرجل يده عن فخذه ليرفع لوهان نظره له ،يبعد
الكمامه عن فمه ليُظهر وجهه أخيراً وأنزل القبعه عن رأسه ايضاً جاعلاً من خصلات
شعره الطويله تظهر

الجو خانق هنا

ينزع معطفه اخيراً ويرمي به على المقعد الذي امامه

 

حسناً لوهان لن ينكر ذلك هو وسيم ~،لكن فكرة أنه حليف مع من يريد الانتقام منه أظهرته قبيحاً
بالنسبه له

حسناً هو سيتظاهر بعدمِ معرفته لاسمه

سيدي
ما أسمك؟

يميل رأسه بطفوليه ليبتلع الرجل لعابه من جماله
وطفوليته التي يريد سلبها
~قذر..

آه أسمي هيون جونغ ايها اللطيف

يبتسم لوهان بلطف لتسقطُ سريعاً حينما فتح فمه من
أمامه

ماذا عنك؟!

 

 

 

أنا لم افكر في ذلك!!!لم أفكر بأسم أخدعه به !!مالذي يجب علي فعله؟!!حسناً لوهان اهدئ اهدئ فقط اخترع إسماً  ،يتدارك الموقف سريعاً ويعيد ابتسامته حين لاحظ
ملامح الاستغرابِ على ملامحه

أسأسمي ديهانجونيتلعثم بأرتباك

ينظر له هيون جونغ بأستغراب من لعثمته في نطقه لاسمه

امم أسم لطيف

يعود للمسح على فخذه عاضاً شفتيه السفلى بشهوه أنسته
تلعثمُ الفتى أمامه

 

وللتو يخطر على بالِ لوهان عدم سؤاله عن المكان الذي
سيذهبون إليه ،أحمق
!!أحمقٌ
لوهان
!!

سيدي
الي اين سنذهب؟
!

متجاهلاً يده المستمره بمسح فخذه مع رفع بنطاله اكثر

إلى الفندق

أعلم
ذلك لكن أي فندق؟

لا حاجه لأن تعرف

ايها اللعين فقط أنطق!!!

لكنني
أُريد معرفته
!!

وماذا ستستفيد؟!

مركزاً على يده التي تتحسس فخذه القطني من أسفل
بنطاله

 

فقط
أخبرني بأسمه ايها اللعين
!!!!

 

يصرخ بها دافعاً يده بعيداً عن فخذه بينما يقطب
حاجبيه

ينظر له هيون جونغ بهدوء بينما يدفع بقمة لسانه جدار
وجنته

يستوعب لوهان صراخه عليه وشتمه ليبتلع بخوف باطني

هل تريد معرفته لتلك الدرجه؟!

محافظاً على هدوءه

نعم

يخفض رأسه ويهمس بها

فندق Quinta Real Monterrey

ماذا؟ماهذا الاسم الصعب؟!!

هل أنت سعيد الان؟

يرفع لوهان نظره له ليجده يبتسم بجانبيه

آوه

يخفض رأسه سريعاً متظاهراً بالخوف منه،هه هو يملك مسدس
بالفعِل لكن يجب عليه التظاهر بذلك

 

يمرر يده هذه المره على شعره نزولاً الى كتفه ثم جانب
ذراعه يمكنه من خلال لمساته له أن يعرف بأنها مليئه بالشهوه

 

 

 

هدوء قاتل بينهم ويد هيون جونغ تمسح على انحاء جسده
طوال الطريق

ليتنفس لوهان براحه حين توقفت السيارة ونطق السائق

لقد وصلنا

يسحب هيون جونغ معطفه ويمسك بيد لوهان ويخرجه من
الباب المجانب له معه لا من الباب الاخر

هه وكأنني سأهرب أنتَ من يجب علِيه الهرب هنا

 

وبينما يعبران الطريق الى داخلِ الفندق لوهان نظر
لاسمه ليتأكد وكان هو نفسُه

حفظ الكلمه الاولى منه فقط فبيكهيون أخبره بأن يحفظ أوله
جيداً لانه بالفعل يعلم عن كل الفنادقِ التي تتواجد هنا

 

يقفان عند الاستقبال ويحجزان غرفة ذات سَرير واحد
ولوهان لازل صامتاً

يتجهان للمصعد من ثم للجناح وكل ذلك ولم يترك يده…

 

يخطف لوهان نظره لرقم الجناح ويحفظه ،اذاً جناح138 في أخر طابق

هو حفظ كل ذلك وكل ماعليه فعله الان هو الاتصال على يوتشون
وأخباره

لكن كيف وهذا الرجل يمسِكه ولا يفكر بتركه حتى؟!!

يسحبه لغرفة النوم ويجعله يجلس على السَرير ،

ينزل هيون جونغ نفسه ويَنزع حذاء لوهان بلطف ويضعها
جانباً

تحمر وجنَتا لوهان قليلاً من تصرفه

نم الان قليلاً ومن ثم سنبحث عن
والديك آوه؟

يهز لوهان رأسه بهدوء دون النظر له

هل تريد شيئاً دافئاً قبل النوم؟

 

يهز لوهان رأسه بالنفي سريعاً هو يريد ان يبقى في
الغرفة وحده لكي يتصل على يوتشون فقط

بلا سأجلب لك بعض الحليب كي يساعدك
على النوم انتظرني هنا

 

ينهض من على الارض ويتجهه للثلاجه ويجد بها بعض
الحليب يسخنه على النار ويسكبه في الكوب ويحمله بعد ذلك متوجهاً للغرفة

آه نعم
هو يبتدأ ب
quinta ،أنا لا أستطيع تذكر الباقي

يتجمد امام الباب

الطابق
الاخير جناح
138

يبتسم بجانبِيه من يقفُ خلف الباب

لقد كنت أعلم بأنك لست برئي كما يظهر عليك

يتجهه بعد ذلك للمطبخ مره اخرى ويضع الكوب على
المنضده ،يمسك بمعطفه الملقى على الاريكه في غرفةِ المعيشه ويخرج من جيبه كيس شفاف
بداخله بودره بيضاء…

 

يسكب القليل منها في الكوب ويعيدها لمكانها

يحمل الكوب مجدداً الى الصغير الجاس على السرير بهدوء
وكأنه لم يفعل شيئاً

حقاً؟!!

 

يمد له الكوب بهدوء ليلتقطه لوهان ويشربه مرتاً واحده
كي يذهب من أمامه للخارج ويبقيه في الغرفة متظاهراً بالنوم ،ينزل الكوب ويقطب
حاجبيه من طعم الحليب الغريب

 

يمسك هيون جونغ بالكوب ويتجهه للباب

نم الان صغيري~

ينطقها ببتسامه متكلفه ويتجهه للخارج بعدها

يسقطُ لوهان على السيرير بسبب النوم الذي داعب جفنيه
،يشعر بالخمول

 

ماهذا؟ماهذا الكسل المفاجئ؟!!رغبه شديده بالنوم جعلتني اغلق عيني لا أرادياً

وأسقط في نوم عميق ~

.

.

.

.

يُفتح باب مكتب يوتشون بقوة ،ليرفع عينيه بغضب على
الذي فتح الباب بِهذه الطريقه

تتسع عينه حين نظر لمن يقف امام مكتبه

سسيهون…

يهمس بها

يسحب سيهون ياقتَة بقوة من خلف مكتبه وينظر له بنظرات
خاليه من الحياة ويحدها السواد

كاذب
لعين
!!!

يصرخ بها سيهون بغضب

 

يمسك يوتشون بيدي سيهون الممسكه بياقته محاولاً
أبعادها

سسيهون دعني افسر لك الامر!!

لماذا؟!لماذا كذبت علي؟!!لقد كنت اثق بك!!كيف امكنك فعل ذلك؟!!

ينطقها بقهر وخيبه

سيهون أقسم لك بأني حاولت عدم ادخاله
في الامر لكنه لم يستمع لي
!!!

يخفف سيهون من قوة يده الممسِكه بياقته ونظره حائره أعتلت
وجهه

ماالذي
تقصده بأنه لم يستمع اليك؟

يبعد يوتشون يدي سيهون عن ياقته اخيراً

اجلس ودعني اشرح لك كل شئ

 

يعدل ياقته ويجلس على مقعده بهدوء وسيهون لازال
حائراً

يتجاهل سيهون أنتقامه منه ويجلس بهدوء لكي يفهم مالذي
حدث في غيابه

تحدث

حسناً كل شئ بدء حينما اراد الرئيس مني
تدريبه ،لقد دربته جيداً ودربت خمسه أخرين معه جيداً واعجب بهم الرئيس، الجميع
أجبر على الذهاب لتلك المهمه التي كان يريد بها الرئيس عدداً اكبر ولكن لوهان عارض
ذلك وفضل الموت على الدخول معنا وحسناً الرئيس غضب كثيراً وكان على وشك قتله لكني
أخبرته بأن يهدئ وأنه هناك أخرين جيدين ،ولكنه كان مصراً على أختيار لوهان..اخبره
احد المراقبين بأنه يهتم لاحدهم هنا بشده ويمزه عن الاخرين وانه شخص مميز له،ليأخذ
الرئيس تلك الفرصة من نصيبه ويطلب مني أحضار لوهان قبل أسبوع من تنفيذ تلك المهمه ليخبره
بأنه سيخرج صديقة العزيز ان انضم لهذه المهمه فقط،ولاداعي لاخبرك كم شتم لوهان
الرئيس حينا لكنه في نهاية الامر وافق كي يخرج صديقه من هنا…

لعين!!!أقسم بأني سأقتل ذلك الوغد!!

يقبض سيهون على يده بغضب

دعني اكمل…هو كان سعيد جداً وكأنه
هو الذي سيخرج من هناك وليس صديقه

تدرب جيداً ايضاً ولكن حدث ما لم يتوقع …قبل المهمه
بيوم واحد أخبر الرئيس مجموعه من المراقبين بأخراج صديقه وإصاله للمطار كي يعود
لكوريا ،عارض مينسوك حينما لم يرى لوهان معه ولكننا أخبرناه بأنه ذهب بالسيارة
الاخرى ليوافق بعدها ويصعد معنا ولوهان كان يختبئ جيداً خلف الباب الخاص بمبنى
المستجدين أنا تمكنت من رؤية دموعه حينها وقبضه بيده ناحية قلبه هو كان يتألم بشدة
من عدم توديعه لصديقه وانه لن يراه مره أخرى

ولكن في الصباح التالي كان سعيداً جداً ويقفز على
ووبين بسعاده بسبب خروج صديقه من هنا لكن كل ذلك تغير حينما فتحت البوابه الكبيره ليدخل
منها مراقبان حاملان شخص ملئي بالدماء..جميع المستجدين كانو ينظرون لذلك بصدمه
وانا ايضاً ..بعد اختفاء الرجل داخل المبنى آتى احد المراقبين

وأخبرنا بالخبر الذي جعل من لوهان يجن …

يتوقف عن الحديث حين ظهرت احداث ذلك اليوم امام عينيه

مالذي
حدث؟
!!

ينطقها سيهون بتردد

هو اخبرنا بأن كل من كان في السيارة
التي كانت توصل مينسوك صديق لوهان للمطار أطلق عليها النار وهم في الطريق لتنحرف
عن الخط وتتقلب عدة مرات ولازل الطلق مستمر لتنفجر بعد ذلك أخذتاً بذلك جميع أرواح
من كان في السيارة عدى ذلك الشخص المغطى بالدماء والذي طار من نافذة السيارة حين
تقلبت

ينظر لسيهون الصامت بينما عينيه متسعت وتنظر للفراغ

 

مينسوك؟!!هو يتذكره جيداً!!صديق طفولة لوهان!! هو يتذكر أهتمام لوهان الشديد به..يتذكر دفاع لوهان عنه!!

معاندته للمراقبين كثيراً لاجل ادخال صديقه للغرفة
وجعله يأخذ قسطاً من الراحه

ما..مالذي
فعله لوهان حينها..؟

يسأله بشرود

هو قد جن فقد عقله بالكامل لمدة اسبوع
هو حتى اوسع ذلك المراقب الذي اخبرنا بذلك ضرباً قائلاً بأنه يكذب

هو كان يصرخ بشده قائلاً بأن الجميع يكذب عليه هو ضرب
العديد من المستجدين بلا اي سبب وجيه

أنت ستسمع صراخه كل ليله وكأن هناك من يعاقبه حتى
صديقه ووبين حاول مواسته لكنه اوسعه ضرباً كذلك وكل مافعله ووبين هو الاستسلام له كل
ذلك حدث لمدة أسبوع حتى أن الرئيس لم يدخله في المهمه

ولكن بعد أسبوع واحد اصبح هدئ بشكل مخيف يوزع نظرات
قاتله على الجميع

هو يهمس بالانتقام طيلة الوقت فقط وجعل من ووبين فقط
من يدخل محيطه حيث أن ووبين أيضاً اراد الانتقام معه، هو طلب من الرئيس أن يدخله
معهم لكي يجد من فعل ذلك وبالتأكيد الرئيس وافق على ذلك

والان نحن نعلم من هو الذي فعل ذلك والان هو يسعى
للانتقام منه بصحبة ووبين

…..

كل ماتلقاه هو الصمت من سيهون بنما عينيه تنظر لمكتبه
بفراغ

لوهان مر بكل ذلك وهو لم يتواجد معه..هو يشعر بالخزي
والعار الان..

الان هو يعلم لما لوهان تغير بهذا الشكل..يعلم لما
لوهان يكره رؤية وجهه الان..

يشعر بالندمِ أكثر من ذي قبل

أين
هو لوهان الان؟
!

 

يريد أحتضانه وجعله يفرغ جميع همومه على كتفه الوسيع

سيمسح دموعه ويخبره بالكثير من لا بأس ستكون بخير

يريد حمايته عن العالمِ القذر

 

يمسك يوتشون بكوب الماء الذي على مكتبه ويشربه مرطباً
جفاف حلقه من الحديث الكثير

هو الان

يبتر جملته هاتفه الذي رن

يمسكه حين وجد رقم لوهان يتوسط الشاشه ويرفعه سريعاً

أين أنت سريعاً؟!!

يتجاهل نظرات سيهون المستغربه

آوه ،وما رقم الجناح؟!

في الطابق الاخير؟…حسناً ابقى هناك
ولا تقترب منه فقط تظاهر بالنوم الى ان نأتي

يغلق الخط

أنه لوهان ،يجب علي الذهاب الان

يقيم جسده سريعا

أنتظر
لوهان،أين هو لقد بحثت عنه في كل مكان ولم أجده؟
!!

هو في مهمه ما والان يجب أن أذهب اليه

ماذا؟!!اي نوع من المهام ؟فسر ذلك سريعاً

يمسك بساعد يوتشون بقوة ويوقفه امامه ويوجهه له
النظرات الحادة

لقد جعلته يغوي هيون جونغ ليذهب به
لفندق ما ونقبض عليه

يفسر ذلك سريعاً

أيها
اللعين
!!كيف ترسله الى هناك؟!أنه شخص خطير كيف تجعل لوهان يذهب لهناك؟

يهسهس بها بحده طابقاً أسنانه على بعضها بقوة

هو من أراد ذلك لأنه يريد الانتقام
فكما تعرف هو حليف سونغ هيون

يضيف بعض الكذب على حديثه

هل
معه سلاح؟

يحاول أمساك أعصابه جيداً

نعم

سأذهب
معكم

 

يتجهان للسيارة السيارة السوداء الطويله التي
تنتظرهما في الخارج

يتجهان للفندق الذي أخبره به لوهان مع عشر مراقبين
أخرين بأنواع الاسلحه معهم..

 

يدعو سيهون داخله بأن يكون لوهان بخير فذلك الشخص خطر
جداً

 

ينزلان سريعاً مع المراقبين العشرة خلفهم وجميعهم
مغطين بالسواد ،كمامات،قفازات،رداء،احذيه ،جاعلين من الناس ينظرون لهم بشك وخوف

 

يتجهون للجناح ليركل أحد المراقبن الباب بقوة محاولاً
كسره ،ركله اخرى ويسقط الباب

يدخلون جميعا ًو يتجهه سيهون ويوتشون لغرفة النوم
ويفتحان الباب بقوة

 

لكن…لا أحد هناك

 

بينما وضع مسدس صغير على السرير وسيهون متأكد من أنه
خاصة لوهان

 

يتجهه ناحية السرير بقلق من عدم تواجد لوهان

يجد ورقه صغيره بجانب المسدس يخط عليها

لم يكن عليكم العبث مع جونغ هيون، لا تفكرو حتى بأسترجاع
الطفل الصغير فهو احد ممتلكاتي الان
~

يقبض سيهون على الورقه بغضب

سأقتله…

يوتشون أيها اللعين أقسم إن حدث
شئ بلوهان أني سأحفر قبرك بنفسي

يبتلع يوتشون بخوف

لالاتقلق هم لم يبتعدو كثيراً

يلتفت له سيهون ويقترب منه

أين
لوهان؟

يوجهه له نظره خاليه من الحياة متعطشه للدماء وذلك
جعل من قدمي يوتشون ترتجف

سوف أتصل ببيكهيون لقد أمرته بأتباعهم
لا بد من أنه يتبعهم الان

يخرج هاتفه برجفه في يَديه لانه وحسنا سيهون لازال
ينظر اليه بتلك النظره ولوهان بين يَدي أخطر شخص

 

يتصل ويتلقى الرد سريعاً

يوتشون مالذي يحدث هنا؟!!لقد اخذ لوهان لمقرهم!!!!

ماذا؟!للمقر!!راقبه
جيداً س

وقبل أن يكمل حديثه سيهون تخطاه سريعاً

أنتظر سيهون!!!

يتجاهله سيهون وينزل من درج الطوارئ سريعاً

 

يركب سيارة يوتشون وينطلق بها سريعاً تركاً خلفه
يوتشون والمراقبين

بيكهون راقبه جيداً لا تدعه يخرج من
هناك سنأتي الان
!!

يغلق الخط بعد نطق بيكهون بحسناً وحسناً هو تجاهل
شتائم ووبين بجانبِ بيكهيون

 

ينزل سريعاً خلف سيهون ،اطلق تنهيده عندما لم يجد
سيارته ليصعد مع المراقبين ويأمرهم بالتوجهه لمقر هيون جونغ

هو الان فقط يريد أستِعادة لوهان…لكي لا يُقضى عليه

.

.

.

يتخطى سيهون العديدَ من السيارات بسرعه عاليه وخطره

أوقف السيارة بعيداً عن المقرِ في وقت قياسي

 

يخرج من صندوق السيارة بجانبه مسدس صغير اضافتاً للمسَدس
المثبت داخل حزامه

يسحب أحد المعاطف والكمامات السوداء التي خصصت لوقت
الحاجه والخطر

 

يرتدي المعطف ويضع قبعته على رأسه ويثبت الكمامه على
فمه جيداً

ينزل سريعاً ويمشي  ناحية المقر الكبيرِ والخالي منَ البشر حيث أنه
يقع في منطقه معزوله قليلاً

 

يحاول المشي بطبيعيه كي لا يجلب الشك له

يدخل من باب الطوارئ الذي يقع خلف المقر بحذر

يركضُ للاعلى سريعاً،ليست مرته الاولى في المجئ الى
هنا فلقد كان حليفهم يوماً

 

وهو يعلم بالفعل أين تقع غرفة هيون جونغ وبالتأكيد هو
أخذ لوهان الى هناك

 

هو سيقتله ببرود فقط إن وجَد خدشاً صغيراً على فاتنه
وهو أقسّم على ذلِك..

.

.

.

.

يتقلب لوهان على السرير بغير راحه ليفتح عينيه

ينظر لسقف الغرفه لدقيقة ليسَتقيم من على السرير
سريعاً حينما أستوعب بأنه ليس سقف غرفتة

 

ينظر للغرفة الكبيره حوله ،هناك ثلاث كنبات متقابلات
وطاولة صغيرة في وسطهم وجميعها بالون الابيض

 

شرفه كبيرة تقع بجانب السرير تحيطها الستائر الشفافه ويدخل
منها هواء بارد

 

يخرج منها هيون جونغ ويبدو بأنه للتو أنهى أتصالاً

آوه يبدو بأن الصغير أستيقظ أخيراً

ويبتسم بتكلف

 

ينظر له لوهان بحده ويخفض جسده سريعاً ناحية جورب
قدمه الايسر ويخرج منه سكيناً صغيراً

فكر بالأقتراب فقط

يوجهها ناحيته بحده مخفياً خوفه جيداً

 

يقترب منه جونغ هيون أكثر بينما لوهان يعود بجسده
للخلف

أيها اللعين لقد أخبرتك بعدم
الأقتراب
!!!

ياألهي أين ذهب ذلك الطفل اللطيف؟!

يتظاهر بالتفاجئ

يلعق لوهان شفتيه سريعاً

يجب أن تحصل على عقاب لأنك خدعتني أيها الصغير~

 

يعود لوهان للخلف أكثر ويصعد على السرير بخوف ظاهر
قليلاً

 

طرق قوي على الباب جعل تركيزه يتشتت

ليسحبه جيونغ هيون من قدمه ويسِقطه على السرير

يثبته جيداً تحته ويمسِك بيده الممسكه بالسكين الصغير
ويرميها بعيداً

فلتأخذ عقابك بهدوء همم

 

ينظر له لوهان بعينين خائفه ومتسعه ولازال طرق الباب
مستمراً

يقترب منه جونغ هيون محاولاً ألصاق شفتيه عليه ليلتفت
للجهه الاخرى

يمسك يوتشون بفكه بحده ويقبله بقسوة

يحاول لوهان تحرير يديه لكن دون أي فائده

لوهان!!!

ماذا؟!!..هو يعرف
هذا الصوت جيداً…سيهون؟
!

 

يبتعد مَن فوقه عن شفتيه وينظر ناحية الباب مقطباً
حاجبيه

إذا أنت من عصابة xxm
؟!

ينظر للوهان الذي يقطب حاجبيه محاولاً تحرير يديه من
بين يديه

لطالما أردت الأنتقام منهم ،وهاهي الفرصه بين يدي

ينظر للوهان بخبث

 

أيها اللعين أفتح الباب!!!أقسم بأني سأقتلك أن وضعت
أصبعاً واحداً عليه
!!!

 

يطلق جونغ هيون ضحكه عاليه وينظر للوهان بخبث أكثر

لا بد من أنك مهم بالنسبه له

يقترب مجدداً محاولاً تقبيل لوهان ومتجاهلاً للطرق
العالي

 

أيها العاهر!!!!

 

يصرخ بها حين ضربه لوهان بركبته على منطقة رجولته
ليمسك بها بألم شديد

يدفعه لوهان عنه ويتجهه للباب بخوف

سيهون!!

يحرك المقبض محاولاً فتحه لكنه مغلق

يتوقف سيهون عن الطرق على الباب بقوة حين سمع صوت
لوهان
لوهان هل أنت بخير؟!!

نعم أنا بخير لكن الباب لايفتح!!!

أبقى بعيداً عن الباب لوهان
سأحاول كسره

يبتعد لوهان عن الباب وينظر للمتألم الذي يتخبط على
السرير

 

بينما سيهون في الخارج يركل البابً بقوة شديدة
جاعلتاً من الباب يهتز

يقيم ذلك المتألم جسده ويقترب من لوهان

أيها العين أقسم بأني سأقتلك!!!

 

يزع لوهان نظراته في أنحاء الغرفة باحثاً عن مخرج من
الذي يقترب منه

ينظر للشرفة وتخطر له فكرة سريعاً

يتجهه اليها متخطياً جونغ هيون الذي أخرج من معطفه
مسدس

 

يتمسك بالسور سريعاً وينظراً للاسفل ليجد أن المسافه
بعيده جداً عن الارض

يعود بنظره لجونغ هيون الذي يقترب من الشرفة بينما
يعبي ذلك المسدس ببعضاً من الرصاص

 

يثبت قدميه على حافة السور ويمسك به بيديه جيداً

أيها العاهر الصغير أنزل من هناك!!!

يوجهه المسدس على لوهان لينظر لوهان للأسفل حيث تقع
هناك شرفة بعيداً عنه قليلاً يغمض عينيه

 

 

 

ويرمي نفسه من هناك

 

 

في ذات اللحظة يكسر الباب ويدخل سيهون سريعاً

 

لـــوهــــان!!!

 

يصرخ بشده حين رأى لوهان يرمي نفسه من هناك…

.

.

.

لست سوى شخص
مكسور….توقفت أنفاسي

لا أستطيع التراجع
..ليس بعد الأن

ليتني لم أقترب منك
أكثر……

———————————————————-

أطول بكثير من المعتاد🌸~

50صفحه..

شكراً لكل وحده علقت لكن لم يكن عدد التعليقات
مرضي…

حدث الكثير في هذا البارت لذلك أتمنى أن يعلق الكثير~

أمممم حول طول البارت؟ تبوني أنزل بارت كذا طويل وأخذ
وقت أطول ولا أخليه قصير وأنزله بسرعه؟

رأيكم 🌸~

امم البرستر جميل صح؟تصميم الجميله هاّل💜

ممتنه لها جداً~

البارت الجاي رح ينزل اذا وصلت التعليقات25~

وأي وحده عندها سؤال تجي الأسك لا تسأل هنا

http://ask.fm/ciel_m2001

الكاتبة سيئل~

45 فكرة على ”Can we feel again…? ch7

  1. وقفتي بمكان ….. غلط تبااا لييش باللحظة الي انفتح فيها الباب نط
    هلا بيفكرو انتحر😂💔
    جديا الي صار مع لوهان بغياب سيهون خلاني ابكي جدا اثر فيني
    لهيك اتغير جذريا
    البااارت حزين بشكل ومالي مرتاحة للووبين هاد🔫🔪
    حاسة سيهون فقد هيبته بينهم😂
    متحمسة للاحداث القادمة
    اه ويكون اطول بوقت اطول احسن
    وعندي ملاحظة بتمنى تاخديها كتحسين للسرد والاخطاء مو اكتر
    مرتاً بتنكتب مرةً * وبقيت كمان بقية وارجو ماتنزعجي مرة تانية
    شكراا الك
    بانتظارك 💜

    Liked by 1 person

  2. Iلاا شيومين مات 😭😭😭😭
    اتمنى انه يطلع اللي وصل الخبر كذاب ماابغاه يموت
    بالبداية كنت منصدمة من تغير لوهان لهلدرجة كنت متوقعة بس عشان سيهون تركه بدون مايقوله شيء الحين ماألومه على ولا شيء سواه
    وبين ماابيه يحب لوهان لانه طيب بيضيق صدري عليه لان لوهان مايبادله
    وقفتي البارت بمكان غلط بس لو انك كملتي شوي
    وبالنسبة للبارت طويل ووقت اطول

    Liked by 1 person

  3. شلون اوصف جمال البارت 😭😭😭😭😭😭
    رووعة روووعة روووعة 💟💟💟💟
    وتحفة فنية 👏👏👏👏😙😙😙
    والأحداث دمار من وصف لوهان من يصحو 😍😍😍 مت وسيهون مسكين مايعرف شنو صار من بعده وطبعا صدمة لان شيومين مات اعتقد هم خطة من الرئيس؟ ؟
    وهذا الكلب الي اخذ لولو 😡😡😡
    حبي سيئل انت مبدعة وقصة وسردك في غاية الجمال 😚💋😙
    بنسبة للتنزيل هو طول بارت جدا جميل بس اذا طولين اكثر من يومين بتزيل عادي على قصير
    بانتظارج دائما ع 🔥🔥🔥🔥🔥

    Liked by 1 person

  4. اجمل بارت من اجمل سيئل
    الاحداث ممتعه بالفعل ومشوقه
    الطول مثاالي والسرد قمه في الروعه والتكامل
    تستاهلي مية تعليق والله
    سيهووون الحق ع لوقو خاصتك واذبح المتعفن هيون
    اعجبني تغير هون لما يتعلق الامر ب لوقو يتحول شخص ثاني
    ننتظر جديدك❤️

    Liked by 1 person

  5. البارت روووعة روووعة كالعادة 😍 😍 😍

    يا حرام لوهان يعني تضحيته راحت عالفاضي😣

    اتوقع لوهان راح يطلع من الطيحه بكسور أو شي جذي🤔

    بانتظارج 😊

    Liked by 1 person

  6. اتمنى ما يكون صار شي للوهان 😟😟
    ما توقعت ان يكون سير الاحداث بهالطريقه
    بس اكو شي حيرني او ما فهمته الي هو قصة
    سيهون مع جونغ هيون يعني سيهون خائن؟
    لأنه يقول يعرف الطريق ؟ !!
    بالنسبه للتنزيل سوي الي يريحج 😘

    Liked by 1 person

  7. انا لسة ماقريت الرواية .. بس موضوع الباس حمسني 😂😂 جوي غير انا
    المهم حبيت اقول ان ياريت تصغرين الخط وتخلينه زي بقية الروايات في المدونة لانه شوية مزعج .. واتدكر انا لما نزلتي البارت الاول اتحمست له انه للهونهان بعدين دخلت وشفت الخط كبير قلت اكيد الرواية مو حلوة وبزعج نفسي وطلعت .. الحين جد احس ان الرواية تجنن بس ياريت تصغرين الخط وتخليه طبيعي زي بقية الروايات .. انا بعد منتظرة تحلص اشغالي عشان اقرا البارتات من البداية😍😍

    Liked by 1 person

  8. يعني مينسوك خلاص مات؟
    مع ذلك لوهان ما عندو الحق انو يقتل الناس هيك بدون رحمة
    اااااا وقتي بلحظة مو منيحة ابد هلا لوهان رح يسقط
    اكيد ما رح يموت بس مدري ممكن يختفي ممكن اي شي سيء يصير
    على العلوم مشكورة على هالبارت اللطيف
    في الانتظار البارت الجاي ان شاء الله
    فايتنغ

    Liked by 1 person

  9. جديا الشابتر جميل م توقعت انو مينسوك يموت💔 احس اوجعني قلبي💔 و لوهان التغير اللي صار فيه احسه صاير يخقق💕 و سيهون ي حياتي رحمته ليه م يسمع له لوهان💔.

    Liked by 1 person

  10. لا لولو 🙁💔💔💔
    احس تنرفزت من لوهان شوي يعني حتى لو م جاك اكيد عنده ظروف ليه كيذا 💔؟
    اي صح ي ليت تصغرين الخط حبتين يطلع اجمل ☹️️💗
    وبالنسبه لسؤالك لا تأخري بس نبغا بارت طويييييل 💗

    Liked by 1 person

  11. لااا لولوووو 🙁😭
    الحين لوهان الغبي ذا ليه كيذا يسوي ب هون بزر هفففف
    الزبده حبيبي ليت لو تصغرين الخط حبه 💗
    وعمري انتي م تقصرين والله 💕
    وبالنسبه لسؤالك أحس افضل لو تطولين وترجعين ببارت طوييييل
    Haooar1@hotmail.com

    Liked by 1 person

  12. واه الرواية تخبل توي قريتها وشفت تاريخ التنزيل كنت مرضانة المهم الرواية تجنن اوني اتريا البارت الثامن و صدق تسلم اناملك المبدعة احلى رواية لسيلو الصراحة 😉

    Liked by 1 person

  13. للامانة انا ما اقرأ في هده المدونة الا رواية شيم 😍😍😍😍
    حقت printed massage 😩❤️
    بس لما شفت تحديثك حق الباس قلت خليني اقرأها 🌚✨
    بس لقيت كل البارتات مقفلة 😐💔
    لذا قرأت البارت هدا بس 😅
    وبصراحة احب الأحداث اللي تكون عنيفة شوية
    واتحمست مع البارت هدا مع العلم أني ما اعرف القصة 😂🔥🔥🔥
    لذا حيكون حلو لو قرأتها من البداية 😍
    وشكرا على تعبك 💙

    Liked by 1 person

  14. لوهان فاجأني لما عمل كده مع سيهون😐💔ماتوقعت مينسوك يكون مات عشان كده لو اتغير للدرجه دي😭💔
    الفيك جميله وفيها تشويق و تنسيق البارت جميل تسلمي💕💕
    مستنيه البارت التامن 😘
    ده ايميلي youmnasehuna@gmail.com

    Liked by 1 person

  15. البارت يجنن وطويل واحداثه كثيره و جميلة
    شكل ووبين بيحب لوهان من كثر م يسرح فيه بس أنشالله لا
    لاتطولين علينا ننتظرك

    Liked by 1 person

  16. البارت جد حلو لا وكمان طالع من زمان
    الى زمان م فتت عا المدونة و لما لقيت تدوينة مهم للمتابعبن خفت لبدك تنسحبى بس الحمدلله
    ما بعرف احس انو مينسوك ما مات م اعرف ليش احس كدا
    لولو برائى انه هيدى سيهون فرصة تانية بعد م يسمع اسبابه
    ووبين من وين جاى انت دا لو بجد طلع بيحب لوهان هيخرب الدنيا
    كوماااو عا البارت و بأنتظار الجاى
    فاااايتينغ
    لوب يو
    هاد ايميلى yoonasnsd989@gmail.com

    أعجبني

  17. البارت جميييييل وكله صدمات
    لوهان و كيف تغير وخاصه على سيهون
    و مينسوك ما بين في البارت اذا مات او لا
    و سيهون يكسر الخاطر مع ان كان يقهرني بالبدايه بس الحين لا
    ونهايه البارت مره تحمس ابي اعرف ايش صار

    njoudsuliman04@gmail.com
    اللي قبل 4 صفر
    يعني الايميل نجود سليمان صفر ٤

    Liked by 1 person

  18. البارت مره حلو الروايه خرافيه احس حزنت على لوهان لانه عانى عشان يطلع شيومين من العصابه ولما طلع منها ولوهان استانس طلع شومين مات الزبده النهايه تحمس مره اتوقع البارت الجاي سيهون بيكلم لوهان عن اللي صار له ولوهان بيسامحه بس مابيطلع من العصابه لما ينتقم يعطيك العافيه حبيبي💜

    Liked by 1 person

  19. متحمسه مره للبارت جاي وقفتي عند شي يحمس 😭😭
    لوهان لو يوقف حماس كان حنا بخير يعني سيهون جاي
    ينقذك تقفز ليه عاد مودي سيهون يسحب عليه شوي بس
    شوي مسوي انا ثقيل)))):
    هذا ايميلي👇ننتظر البارت الثامن
    nctdream127@gmial.com

    Liked by 1 person

  20. بعيدا عن انشغالي المرهق هالفتره … لكن اجيت اعلق لاني مو حابه اخسرك …
    ما اخبي عليكي البارت جدا ضايقتي وخيب املي … يعني كل شي دايقني ابتداء بضياع هيبة سيهون وتهور لوهان وغروره وحب ووبين ل لوهان ونهاية بموت باوزي اللطيف … يعني جد هدملي توقعاتي ..
    يعني بصراحه ما قدرتي تحافظي ع ثبات شخصياتهم وهالتنقل الفضيع بين القوه والضعف خرب كل شي وبينهم هشين ضعاف عم يتظاهرو بالقوه …
    لكن لا يعني هالكلام اني فقدت املي بروايتك او فيكي متاكده انك عم ترسمي احداث مبنيه ع هالتفاصيل ..
    ما اقدر اقول غير بالتوفيق بيب ♥
    بالنسبه للباس بصراحه بفضل تبعتيلي ياه ع الاسك

    Liked by 1 person

  21. رجعووا لي لوهاان القديم وش هذااا؟؟ مرره تغيرر😢💔💔
    سيهوون اتمنى ماايفقد الامل خاصه مع عنااد لوهاان صعب
    يااليل ووبين هذا واضح انه بينكد علينا اكثثر 🌚💔ياارب ماصاار له شي لوهااان ولا تاذئ على اخر لحظه ياربي ليييععش) :
    بانتظارك..

    Liked by 1 person

  22. لبارت رووووعه جد جد تسلم يد كاتبتة مره حلو وطويل و الاحداث منوعه كثير
    اما بالنسبه للوهان احس اني مصدومه من التغير المفاجئ في شخصيته مثل سيهون و كذا عندي إحساس الله اعلم هل هو صح او لا الي هو ان ووبين يحب لوهان !! كذا احس من التصرفات
    اتمنى ان لوهان يكون بخير بعد القفزه الي قفزها
    احس مره متحمسه علشان اعرف الي بيصير
    وكمان احلى شيء فيك انو انتي ما تتاخرين علينا مثل اغلب الكاتبات لما تكون روايتها حلوه يصيرون يتغلون ومعد ينزلون كثير لين نطفش ونكره الساعه الي قرينا فيها روايه الحمد لله انتي مو منهم

    هذا ايميلي
    Saja0981@gmail.com

    Liked by 1 person

  23. هالفيك من احسن الفيكك اللي قريته اللي عجبني شخصيه سيهون تغير يحزن صاير بس كرهت شخصيه لوهان بس يمكن احبها بعدين

    اما بالنسبه للتعليق انا اعلق كثيربس بعض مرات ما يدز فاحاول اكثر من مره عاد مدري يجيك ولا لا

    هاذا ايميلي اتمنى تدزين الباس
    dalalooh44@gmail.com

    Liked by 1 person

  24. هالفيك من احسن الفيكك اللي قريته اللي عجبني شخصيه سيهون تغير يحزن صاير بس كرهت شخصيه لوهان بس يمكن احبها بعدين

    اما بالنسبه للتعليق انا اعلق كثيربس بعض مرات ما يدز فاحاول اكثر من مره عاد مدري يجيك ولا لا

    هاذا ايميلي اتمنى تدزين الباس
    dalalooh44@gmail.com

    Liked by 1 person

  25. والله بجد روايتك حلوه وانا اسفه لاني ما علقت قبل بس والله امدحك جواي ادري مابيوصلك بس لما اجي اقراها عند النوم وبنص الروايه انعس واكلمها سريع سريع وانام بس جد اسفه لاني ماعلقت😦 اوعدك اعلق اول باول استمري ~ ❤️

    Liked by 1 person

  26. ماني من متابعين روايه بس شفت الجو مشحون دخلت من الفضول وعجببتني كثير وقهر جد ع كل ذا تعب والمجهود وانتاجك الخرافي ع كم تعليق
    جد شي يقهر وبقوه ومالومك ويظهر لك اميل الي يعلق فا ارسليه لي
    انجذبت لروايه كثير اسلوبك عجبني وروايه واختيارك لها لذيذ

    أعجبني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s